الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / بطولة عمان المفتوحة لكرة الطاولة تدخل مراحلها الحاسمة
بطولة عمان المفتوحة لكرة الطاولة تدخل مراحلها الحاسمة

بطولة عمان المفتوحة لكرة الطاولة تدخل مراحلها الحاسمة

الختام غدا والإثارة والندية عنوان منافسات البطولة

دخلت منافسات بطولة عمان المفتوحة لكرة الطاولة في أدوارها الحاسمة بعد انتهاء الأدوار التمهيدية، حيث تم تصفية 90 لاعبا الى 32 لاعبا لخوض منافسات دور ال32، وذلك في البطولة التي يشرف على تنظيمها اللجنة العمانية لكرة الطاولة خلال الفترة من 18 وحتى 22 من ديسمبرالجاري، بالصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، حيث ستنطلق اليوم الأحد منافسات الأدوار النهائية ومنها دور الربع النهائي ودور الأربعة وتحديد صاحب المركزين الثالث والرابع على أن تختتم البطولة مساء غد الاثنين باقامة المباراة النهائية.
وسجلت البطولة منافسة قوية بين المشاركين من اللاعبين العمانيين وأفراد الجاليات، وقد اللاعب العماني اجمالا مستوى فنيا مميزا في البطولة اضافة الى تواجد مجموعة من اللاعبين الجيدين من افراد الجاليات، هذا وتأهل 12 لاعبا عمانيا الى دور ال32 ومنهم سعيد الخروصي وبدر المحرزي ونوح الزدجالي وجهاد الريامي وأسعد الرئيسي ونبيل المحرمي ومنصور الوهيبي وخليل الراشدي وعبدالسلام الكندي وسلطان الريامي وأيمن الفارسي وأنور البلوشي، وتم توزيع اللاعبين الى ثماني مجموعات، حيث ضمت كل مجموعة 11 لاعبا باستثناء المجموعتين الرابعة والثامنة التي شهدت مشاركة 10 لاعبين فقط، وتم تطبيق نظام خروج المغلوب في البطولة.
نتائج البطولة
وأسفرت نتائج اليوم الثاني (الجمعة) كالتالي: ففي لقاءات المجموعة الأولى، حقق اللاعب الهندي براناف فوزه الثاني بالبطولة بعد تغلبه على محمد هشام بنتيجة 3/0 وكان براناف فينود قد فاز على سامي الجابري في اللقاء الأول بنتيجة 3/0، وفاز سعيد الخروصي على زميله أسامة خليل بنتيجة 3/0، ليتأهل الخروصي وبراناف الى الدور التالي من ذات المجموعة، كما واصل أرون فيليبس مستوياته القوية ونجح في تحقيق الفوز الثاني على ابراهيم الصاحب بنتيجة 3/0، وكان أرون فيليبس قد فاز على خالد تبوك بنتيجة 3/2 في اللقاء الأول، كما نجح بدر المحرزي في تحقيق انتصاره الثاني بالبطولة على منافسه سالم العرفاتي بنتيجة 3/0، وكان بدر المحرزي قد تفوق على منافسه الصيني زينج لي بنتيجة 3/0 في اللقاء الأول، ليتأهل بدر ومنافسه أرون فيليبس الى الدور القادم من المجموعة.
المجموعة الثانية
وضمن واحدة من أقوى المواجهات للمجموعة الثانية، تمكن أسعد الرئيسي من التغلب على سعيد القرني بنتيجة 3/1 ليتأهل الرئيسي الى المرحلة التالية من منافسات المجموعة الثانية، وكان القرني قد تأهل بعد فوزه في اللقاء الأول على حفيظ العوادي بنتيجة 3/0، وخسر سيين كورديرو لقاءه الثاني أمام جهاد الريامي بنتيجة 3/0 بعد أن كان كورديرو فاز في اللقاء الأول على مازيان بنتيجة 3/0، وواصل السويدي توماس اندرسون نتائجه الجيدة وحقق فوزه الثاني على صاريب أحمد شاه وفاز بنتيجة 3/0 وكان أندرسون تغلب على حسنين ظفر بنتيجة 3/0 في اللقاء الأول، ونجح اسماعيل علي من الفوز على أسامة سالم بنتيجة 3/0.
المجموعة الثالثة
وفي منافسات المجموعة الثالثة، استطاع أرفيند من تحقيق انتصاره الثاني على ياسر اللواتي بنتيجة 3/0 بعد ان فاز في اللقاء الأول على نوفل شودري بنتيجة 3/0، وفاز نبيل المحرمي على عامر محمد بنتيجة 3/0، ونجح محمد السعيد من التلغب على الايطالي ليوناردو بنتيجة 3/0، وكان محمد السعيد قد فاز على أحمد البوسعيدي بنتيجة 3/0 في لقائه الأول، واستطاع منصور الوهيبي من التغلب على بارامنثان بنتيجة 3/2 في مباراة شهدت اثارة كبيرة.
المجموعة الرابعة
وفي لقاءات المجموعة الرابعة، نجح نالين دينسون من تحقيق انتصاره الثاني على التوالي بعد تغلبه على براديب كومار بنتيجة 3/0، وكان نالين قد تمكن من الفوز على اسلام في اللقاء الأول بنتيجة 3/1، وفاز جيورجي على ماهر بنتيجة 3/1، وتمكن خليل البراشدي من تسجل فوزه الثاني بالبطولة وذلك على حساب حسام السيد لاعب منتخب مصر السابق بنتيجة 3/2، وكان خليل قد فاز على جيك جوزيف بنتيجة 3/0 في المواجهة الأولى، وفاز الهندي أرمان على عيسى علي بنتيجة 3/1.
المجموعة الخامسة
وفي منافسات المجموعة الخامسة، واصل سيد حرم (صاحب الثمانية عشرة عاما) تألقه في البطولة ونجح في تحقيق فوزه الثاني على حساب اشوين رامسوارم بنتيجة 3/1، اما فوزه الأول فكان على حساب معز محمد بعد انسحاب الأخير، وفاز عبدالسلام الكندي على منافسه مهند الخروصي بنتيجة 3/1، كما واصل سلطان الريامي نتائجه الايجابية بالبطولة وفاز على أحمد الشبلي بنتيجة 3/0 وكان الريامي فاز على رواحن نيجي في اللقاء الأول بنتيجة 3/0، من جانبه نجح جوبال من الفوز على اشان ساجد بنتيجة 3/0.
المجموعة السادسة
وفي مواجهات المجموعة السادسة، فاز ولدرمان اندر على محمد باثق الدين بنتيجة 3/0، وفاز محمد روبل على ساجان بنتيجة 3/0، وحقق كوديس واران فوزه الثاني على عمر الحبسي بنتيجة 3/0 وكان واران فاز على ريحان في اللقاء الأول بنتيجة 3/0، ونجح أيمن الفارسي من تحقيق ثاني انتصاراته بالبطولة وذلك على حساب محمد الكلباني بنتيجة 3/، وكان الفارسي فاز في لقاءه الأول على سالمون جيمس بنتيجة 3/0،
المجموعة السابعة
وفي منافسات المجموعة السابعة، حقق كينيث فاز فوزه الثاني بالبطولة وذلك على منافسه يونس الوائلي بنتيجة 3/0، وكان كينيث فاز على منافسه سعيد الوهيبي بنتيجة 3/0 في اللقاء الأول، وحقق أنور البلوشي انتصاره الثاني يضا على حساب منافسه الجلندى سيف بنتيجة 3/0، وكان أنور قد فاز على مهيث شاكير بنتيجة 3/0 في اللقاء الأول، وكذلك أيضا نجح محمد جمعة من مواصلة نتائجه الايجابية حيث تخطى منافسه فيلهام اندرسون بنتيجة 3/0 وكان محمد جمعة الحارثي قد فاز على اجيت راو بنتيجة 3/0، وفاز كاران على ساجوال علي بنتيجة 3/0،
المجموعة الثامنة
وفي لقاءات المجموعة الثامنة والأخيرة، تمكن ياش تانا من الفوز على يامن الزدجالي بنتيجة 3/2 وكان تانا قد فاز في لقائه الأول على هلال العامري بنتيجة 3/0، ونجح نوح الزدجالي من التغلب على منافسه اسحاق ماهر بنتيجة 3/0، وفاز أيضا هنري على راميش بنتيجة 3/0، واستطاع جاسبر أمولو من تحقيق انتصاره الثاني على حساب عمر فاروق بنتيجة 3/1، وكان امولو فاز ثامر الغافري بنتيجة 3/0 في اللقاء الأول.
نخبة من اللاعبين
ولمعرفة انطباعات المشاركين من الجاليات عن البطولة، كانت لنا اللقاءات التالية، حيث أشار نالين دينسون بأن توقيت هذه البطولة مناسب جدا وتحظى بمشاركة كبيرة وهذا امر ايجابي في تطور مستوى اللعبة في السلطنة، وأبدى نالين سعادته عن وجوده بالبطولة الى جانب نخبة من اللاعبين الذين وصفهم بأنهم لاعبون جيدون خصوصا تلك الذين لعب معهم وأشار بأنهم يتمتعون بمستويات فنية جيدة، وأوضح نالين بأنه كان من الأفضل توزيع جوائز البطولة للمراكز العشرة الأولى بدل أن يتم جوائز المسابقة على أصحاب المراكز الأربع الأولى، مشيرا الى ان ذلك يعطي اثارة أكبر لبقية المتنافسين ووجود فائزين أكبر بالمسابقة، واقترح نالين بان يكون للجنة تواصل أكبر بوسائل التواصل الاجتماعي مثل الفيس بوك والتويتر وغيرها من القنوات حتى تصل أخبار المسابقة الى الجميع.
منافسة قوية
وتحدث اللاعب سيد حرم (صاحب الثمانية عشر ربيعا) وأحد أصغر المنافسين بالبطولة عن البطولة حيث قال:” البطولة جيدة والتنافس فيها جدا قوي، وسعيد بتحقيقي لانتصارين الى الان، وأسعى الى المواصلة بهذه النتائج الايجابية وبلوغ الأدوار المتقدمة، وصار لي أكثر من 3 الى 4 سنوات وأنا أمارس هذه اللعبة”، وعلق حرم على الترويج للبطولة حيث قال بأنها لم تكن كافية وتحتاج الى ترويج أكبر حتى يشارك فيها لاعبون أكثر اضافة الى أن مجموعة أخرى لم يتمكنوا من المشاركة بسبب عدم معرفتهم عن البطولة متطلعا بأن يكون الترويج أكثر في النسخ القادمة للبطولة، واختتم سيد حرم تصريحه بأن اللاعب يجب بأن يكون في قمة تركيزه بهذه الرياضة وعدم الانفعال أثناء المواجهة حتى يتمكن من الفوز وان كان يلعب مع أحد أفضل اللاعبين في العالم.
احتكاك قوي
وأوضح الايطالي لينوردو بأن هذه البيئات الرياضية مناسبة لجميع فئات المجتمع، وأنا سعيد بأن أكون جزءا منها، وهذه المشاركة الكبيرة في بطولة عمان المفتوحة لكرة الطاولة تعني بأن هناك شريحة كبيرة يعشقون هذه اللعبة، وحول رأيه عن المستوى الفني للبطولة، قال:” المستوى الفني للبطولة تعد جيدة وتبشر بمستقبل واعد وسبق لي ان شاركت في بطولة بأحد أندية الجاليات هنا بالسلطنة ولكن مستوى هذه البطولة أعلى من تلك البطولة، اضافة الى أن احتكاك اللاعبين العمانيين بالأجانب سيعطي اضافة فنية كبيرة للاعب.
تنظيم مثالي للبطولة
أما السويدي أندرسون توماس أعرب هو الاخر عن سعادته الكبيرة بتواجده في البطولة الى جانب زملائه العمانيين والأفراد من الجاليات الأخرى، معربا عن شكره للجنة على هذا التنظيم المثالي، مؤكدا بأن مشاركته في هذه البطولة بصحبة أبنائه تأتي لحبهم الكبير لهذه الرياضة التي يمارسها منذ سنوات كثيرة، وأشار الى أن هذه الرياضة هي مفيدة وصحة للانسان، وليست مكلفة على الاطلاق، حيث بامكان الشخص أن يمارسها في أي مكان وحتى في بيتها، وهناك بامكاننا أن نطلق على هذه الرياضة بأنها عائلية، حيث أمارسها في المنزل مع أبنائي بشكل يومي، واختتم أندرسون تصريحه بالقول على أن هذه اللعبة تفيد الجانب العقلي للشخص من خلال تركيزه اضافة الى اللياقة البدنية من خلال تحرك اليدين والرجلين وهذا يأتي بالفائدة الصحية للشخص.
حكام البطولة
يدير مباريات البطولة كل من أنور بن عبدالله التميمي وفهد بن حمد العبري ومسعود بن حميد العبري وخالد بن حسن الزعابي ومحمد بن خميس الكعبي وعبدالله بن سعيد الحجري وهاشم بن محمد السالمي مشرفا عاما للحكام، فيما كان في الإشراف العام على سير تنظيم البطولة كل من سجاد بن محمد اللواتيا ومسعود بن زايد الشقصي رئيس لجنة المسابقات وراشد المعمري مقرر اللجنة ومحمد بن حميد الجساسي رئيس لجنة الحكام باللجنة العمانية لكرة الطاولة.
جوائز البطولة
يشار الى أن اللجنة العمانية لكرة الطاولة قد رصدت مكافآت ماليه قيمة للمراكز الأولى، حيث سيحصل اللاعب الحائز على المركز الاول الف ريال بينما يحصل اللاعب الحاصل على المركز الثاني سبعمائة وخمسين ريال واللاعب الحاصل على المركز الثالث سيكون جائزته المالية بقيمة خمسمائة ريال، وتأتي هذه الجوائز المالية القيمة من أجل تشجيع اللاعبين المحليين والمقيمين في المشاركة بالبطولة وتقديم افضل المستويات، ويشارك القطاع الحكومي والخاص بشكل مساهم وفعال في هذه البطولة، حيث قام عدد من الشركات بدعم ورعاية البطولة ومن ضمنها شركة الغاز العمانية ووردة الصحراء للهواتف والمونيلزا والقرم للعطور ومحلات صيدلية مسقط بوكاري سوت وكذلك دائرة مجمع السلطان قابوس الرياضي في تسهيل إقامتها للبطولة.
أهداف البطولة
يذكر بأن اقامة هذه البطولة تأتي ضمن اهتمامات اللجنة العمانية لكرة الطاولة بالنهوض باللعبة، وتتضمن البطولة في نسختها الأولى مشاركة اللاعبين من الجاليات ومن أصحاب مستويات عالية وهذا من شأنه يعمل على رفع مستوى اللاعب العماني، كما تهدف اللجنة من خلال هذه البطولة الى ادماج هذه الشريحة ضمن منظومة كرة الطاولة العمانية والتي تعد من مكونات المجتمع العماني وتسعى اللجنة أيضا من خلال هذه البطولة الى ايجاد جمهور للعبة من مختلف شرائح المجتمع والتي ستساعد لتسويق اللعبة، كما أن البطولة ستساهم في نشر اللعبة بين شريحة كبيرة من فئة الشباب وتجعلها ضمن الألعاب المحببة لديهم، الى جانب إيجاد مناخ ملائم للتنافس الشريف بين لاعبي كرة الطاولة وانتقاء المجيدين منهم، وبما يسمح برعايتهم وضمهم للمنتخبات الوطنية في مختلف الفئات في الفترة القادمة، وتأتي البطولة في إطار الجهود التي تبذلها وزارة الشؤون الرياضية لدعم اللجنة العمانية لكرة الطاولة والمساهمة في زيادة عدد المستفيدين منها وتشجيع الأندية والمؤسسات والأفراد على احتضان اللاعبين ورعايتهم، كما أنها ستوفر فرصا لتوفير قاعدة بيانات للاعبين في اللجنة العمانية لكرة الطاولة.

إلى الأعلى