الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / بدء اجتماعات اللجنة المشتركة بين السلطنة ومملكة البحرين في المنامة
بدء اجتماعات اللجنة المشتركة بين السلطنة ومملكة البحرين في المنامة

بدء اجتماعات اللجنة المشتركة بين السلطنة ومملكة البحرين في المنامة

خليفة بن سلمان يستقبل يوسف بن علوي

المنامةـ العمانية :ـ
وصل إلى المنامة أمس معالي يوسف بن علوي بن عبد الله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في زيارة رسمية لمملكة البحرين يترأس خلالها وفد السلطنة في اجتماع اللجنة المشتركة بين السلطنة ومملكة البحرين في دورتها الخامسة التي عقدت بالمنامة وكان في استقباله لدى وصوله معالي الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية بمملكة البحرين وسعادة السفير عبدالله بن راشد المديلوي سفير السلطنة المعتمد لدى مملكة البحرين وعدد من المسؤولين البحرينيين.
وقد رحب معالي الوزير البحريني بمعالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية معرباً عن اعتزاز مملكة البحرين بالعلاقات الأخوية التاريخية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، في ظل ما تحظى به هذه العلاقات من اهتمام كبير ورعاية كريمة من قيادتي البلدين الحكيمتين.
وأكد معاليه على أهمية اجتماعات الدورة الخامسة من أعمال اللجنة المشتركة بين البلدين الشقيقين وقال: إنها ستسهم في دفع مسيرة العمل والتعاون المشترك القائم بينهما في كافة المجالات. وقد صدر بيان مشترك في ختام اجتماعات اللجنة فيما يلي نصه:
في ضوء الروابط التاريخية والعلاقات الأخوية الوثيقة بين مملكة البحرين وسلطنة عُمان، وشعبيهما الشقيقين، وما يجمعهما من مصير ومصالح وآمال مشتركة، وبناء على النهج المبارك الذي اختطته قيادتا البلدين في ضرورة تعزيز التنسيق والتشاور وتبادل الزيارات على كافة المستويات وتلبية لدعوة كريمة من معالي الشيخ خالد بن احمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية قام معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية بسلطنة عُمان بزيارة لمملكة البحرين يومي 21 و 22 من شهر ديسمبر 2014م .
من جانبه نقل معالي يوسف بن علوي بن عبد الله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية لصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء تحيات صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء وتمنياته لهم بدوام الصحة والسعادة ولمملكة البحرين المزيد من التقدم والرقي معبرا عن شكره وتقديره لما لقيه والوفد الرسمي المرافق لمعاليه من حفاوة وتكريم خلال زيارتهم لبلدهم مملكة البحرين بين أشقائهم وأهلهم. وفي هذا الإطار أكد الجانبان على اهمية اجتماعات الدورة الخامسة للجنة المشتركة بين مملكة البحرين وسلطنة عُمان الشقيقة، من اجل فتح آفاقٍ واعدة للشراكة الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين على كافة المستويات، تعكس طموح وتطلعات قائدي البلدين الشقيقين، وتترجم العلاقات الاخوية والتاريخية المتأصلة بين مملكة البحرين وسلطنة عُمان.
كما أكد الجانبان على ان اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم من شأنها العمل على توطيد علاقات التعاون وانهما يتطلعان إلى توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم وبرامج عمل جديدة في الفترة القادمة، والتخطيط لوضع آليات جديدة لتنفيذ مضامينها في أقرب وقت ممكن، مما يعكس رغبتهما بدفع التعاون بينهما إلى آفاق مستقبلية رحبة وطموحة، بما يعزز آليات العمل المشترك لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وبما ينسجم مع تطلعات المجلس نحو تحقيق مزيد من التضامن والاندماج.
وفي جو سادته روح المودة والإخاء الذي يعكس عمق العلاقات التاريخية المتميزة القائمة بين البلدين وما يربطهما وشعبيهما الشقيقين من وشائج قربى وصلات حميمة، عقدت اللجنة المشتركة اجتماع دورتها الخامسة برئاسة معالي الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية وأخيه معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية
بسلطنة عُمان الشقيقة.
واستعرض الجانبان العلاقات الثنائية المتميزة القائمة بينهما في مختلف المجالات وعبّرا عن ارتياحهما لما تحقق من نتائج إيجابية في إطار اجتماعات الدورة الخامسة للجنة المشتركة، وما تم اتخاذه من خطوات بناءة وتعاون وتنسيق ثنائي يخدم مصالحهما المشتركة، وأكدا حرصهما على أهمية تعزيز علاقاتهما الثنائية في مختلف المجالات واتخاذ خطوات عملية تسهم في تطويرها في كافة المجالات تحقيقا للتكامل المنشود.
كما استعرض الجانبان أوجه التعاون المالي والاقتصادي والاستثماري بينهما وعبّرا عن ارتياحهما لما تحقق من خطوات للتكامل الاقتصادي بين البلدين مما ينسجم واهداف الاتفاقية الاقتصادية الموقعة بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وفي هذا الشأن اتفقا على تعميق التعاون والتنسيق وتبادل الخبرات والزيارات الرسمية والقطاع الخاص في المجالات الاقتصادية وترويج الاستثمار وتنمية الصادرات وفي المجال الامني وفي مجال التجارة والصناعة وحماية المستهلك والزراعة والثروة السمكية وفي مجال البلديات وموارد المياه وفي مجال التربية والتعليم والتعليم العالي وفي مجال الخدمة المدنية وفي مجال التراث والثقافة وفي المجال الإعلامي والسياحة والصناعات الحرفية وفي مجال القوى العاملة والتدريب المهني والنقل ومجال الاوقاف والشؤون الدينية والعدل وقطاع النفط والغاز وفي مجال التنمية الاجتماعية والصحة ومجالي الكهرباء والماء، كما اتفقا على انشاء مجلس رجال الاعمال للنهوض بالعلاقات التجارية بين البلدين الشقيقين.
كما أكد الجانبان عزمهما على مواصلة استمرار التنسيق والتشاور إزاء كافة التطورات والمستجدات الإقليمية والدولية والعمل من أجل كل ما من شأنه تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.
واتفق الجانبان على أن تعقد الدورة السادسة للجنة المشتركة بين البلدين الشقيقين العام القادم في عاصمة سلطنة عُمان الشقيقة، مسقط.
صدر بمدينة المنامة يوم 30 صفر 1436 هــ الموافق يوم الاثنين 22 ديسمبر 2014.

إلى الأعلى