الجمعة 22 سبتمبر 2017 م - ١ محرم ١٤٣٠ هـ
الرئيسية / الأولى / رئيس وزراء البحرين يستقبل ابن علوي

رئيس وزراء البحرين يستقبل ابن علوي

المنامة ـ العمانية: استقبل صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بمملكة البحرين أمس بقصر القضيبية معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء البحريني.
وأكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء البحريني خلال المقابلة أن قوة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تكمن في ترابطها ووحدتها وتطوير منظومة العمل الخليجي لتكون أكثر قدرة على تلبية تطلعات دول وشعوب المجلس في حياة أكثر ازدهارا ورخاء، مشددا سموه على أن تعزيز التعاون والعمل المشترك بين دول مجلس التعاون والانتقال بصيغ التعاون إلى آفاق جديدة بات أمرًا مصيريا، من أجل تعزيز قدرة دول المجلس على مواجهة مختلف التحديات الراهنة.
وأشاد رئيس الوزراء بمملكة البحرين بما وصلت إليه علاقات التعاون الأخوية الطيبة بين مملكة البحرين والسلطنة من تطور وازدهار على كافة المستويات بما يجسد عمق الروابط التاريخية التي تجمع بين قيادتي وشعبي البلدين الشقيقين، مؤكدا سموه على أهمية تكثيف الزيارات بين كبار المسؤولين في البلدين الشقيقين وتعزيز روابط التعاون لاسيما في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية وإقامة المشروعات المشتركة التي من شأنها الارتقاء بحجم ومستوى التعاون بين البلدين.
وأعرب صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة عن تطلعه إلى أن تسهم اجتماعات اللجنة المشتركة بين السلطنة ومملكة البحرين في البناء على ما يربط بينهما من علاقات وثيقة بما يعزز من التعاون المشترك الذي يلبي تطلعات البلدين والشعبين الشقيقين مشيدا سموه بما تشهده السلطنة في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ من تقدم وازدهار في مختلف المجالات، مؤكدا حرص مملكة البحرين على توسيع أطر التعاون بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات.
من جانبه، أثنى معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية على الجهود التي تقوم بها القيادة البحرينية على صعيد تعزيز العلاقات البحرينية ـ العمانية وتنميتها في شتى القطاعات، معربا عن تطلع السلطنة إلى أن تشهد المرحلة المقبلة مزيدا من التعاون الثنائي الذي يعود بالنفع والخير على شعبي البلدين، وأن تحقق اللجنة المشتركة بين البلدين الأهداف المأمولة في تحقيق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.
جدير بالذكر أن معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية يقوم حاليا بزيارة رسمية إلى مملكة البحرين يترأس خلالها وفد السلطنة في اجتماع اللجنة المشتركة بين السلطنة والبحرين في دورتها الخامسة.
وقد اتفق الجانبان خلال الاجتماع على تفعيل فكرة إنشاء شركة استثمارية عمانية بحرينية ودعوة مجلس الأعمال العماني البحريني المشترك لمناقشة إجراءات إنشائها وتفعيلها خاصة في مجال الأمن الغذائي والاستثمار المالي والتأمين وكافة المجالات الاقتصادية الأخرى.

إلى الأعلى