الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / روسيا ترى توسع (الناتو) سيجبرها على الرد

روسيا ترى توسع (الناتو) سيجبرها على الرد

موسكو ـ وكالات: نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن متحدث باسم وزارة الخارجية الروسية قوله أمس الخميس إن توسع حلف شمال الأطلسي صوب الشرق سيجبر روسيا على الرد بإجراءات “ملائمة”. وقال المتحدث ألكسندر لوكاشفيتش في إفادة أيضا إن روسيا واثقة من أن ميل أوكرانيا “الأوروبي الأطلسي” لن يساعدها على الأرجح في حل مشكلاتها الاجتماعية والاقتصادية. على صعيد آخر أظهرت البيانات الرسمية الصادرة أمس الخميس في روسيا استمرار تراجع احتياطيات النقد الأجنبي لدى روسيا في الوقت الذي تحاول فيه السلطات المالية الروسية وقف تدهور العملة المحلية الروبل. وذكر البنك المركزي الروسي أن احتياطي النقد الأجنبي تراجع إلى 9ر398 مليار دولار حتى 19 ديسمبر الحالي لينخفض الاحتياطي إلى أقل من 400 مليار دولار للمرة الأولى منذ الأزمة المالية العالمية في 2009. كان احتياطي النقد الأجنبي لدى روسيا 6ر414 مليار دولار في 12 ديسمبر الحالي وهو ما يعني تراجعه بمقدار 7ر15 مليار دولار خلال أسبوع واحد. كان سعر الروبل قد انخفض إلى مستوى قياسي جديد الأسبوع الماضي حيث بلغ أكثر من 100 روبل لكل يورو رغم زيادة سعر الفائدة في روسيا إلى 17% في وقت سابق. وبعد التدخل المكثف من جانب البنك المركزي الروسي استرد الروبل جزءا من عافيته، حيث استقر عند مستوى 66 روبل لكل يورو و54 روبل لكل دولار. من ناحيته قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مؤتمره الصحفي السنوي يوم 18 ديسمبر الماضي إن البنك المركزي الروسي لا يعتزم إهدار احتياطياته النقدية بتهور. وذكر أنطون سيلوانوف وزير مالية روسيا اليوم الخميس إن العملة المحلية في طريقها للصعود حيث قال أمام الغرفة الثانية للبرلمان الروسي “الروبل وصل إلى نقطة التوازن” بحسب ما ذكرته وكالات الأنباء المحلية في روسيا. ويربط المحللون تراجع الروبل بشكل أساسي بتراجع أسعار النفط الذي يمثل العمود الفقري للاقتصاد الروسي. في الوقت نفسه فإن العقوبات الغربية ضد موسكو بسبب الأزمة الأوكرانية تلعب دورها في هذا الصدد.

إلى الأعلى