الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / ختام حلقة العمل التدريبية في مجال التبرع بالأعضاء المتوفين دماغياً
ختام حلقة العمل التدريبية في مجال التبرع بالأعضاء المتوفين دماغياً

ختام حلقة العمل التدريبية في مجال التبرع بالأعضاء المتوفين دماغياً

خرجت حلقة العمل التدريبية في مجال التبرع بالأعضاء للمتوفين دماغياً والتي نظمتها اللجنة الوطنية لزراعة الأعضاء بالمستشفى السلطاني بالتعاون مع المركز السعودي لزراعة الأعضاء على مدى يومين في قاعة المحاضرات بالمستشفى بعدة توصيات وكان أبرزها : ضرورة إنشاء مكتب تنسيقي في السلطنة لغرض زراعة الأعضاء وذلك استناداً إلى ما أوصت به اللجنة الخليجية لدول مجلس التعاون الخليجي وما أقر سابقاً ليكون حلقة وصل وتنسيق لجمع المعلومات ما بين مستشفيات السلطنة ، ومن التوصيات أيضاً العمل على الوصول للاكتفاء الذاتي من الأعضاء عن طريق المتبرعين الأحياء والمتبرعين المتوفين دماغياً في السلطنة ، خصوصاً بأن هنالك خطورة كبيرة بالنسبة للمرضى الذين يلجأون إلى دول من خارج السلطنة والتي تمارس زراعة الأعضاء بطرق غير شرعية ، وأصبحت محاربة من منظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية بسبب أن معظم هذه عمليات زرع الأعضاء تجرى في بيئة غير آمنة ولا تعرف مصادرها وفي كثير من الأحيان تنقل للمرضى بعض الأمراض الخطيرة التي تهدد حياتهم وحياة ذويهم وأيضا قد تشكل خطراً على السلامة العامة بالسلطنة ، وهذه الأمور قد تسيء إلى سمعة السلطنة في المحافل الدولية ، وتكوين لجنة مشتركة ما بين وزارة الصحة الدوائر الحكومية المعنية كالادعاء العام والشرطة والشئون القانونية لتأسيس رؤية مشتركة حول زراعة الأعضاء بالسلطنة ، والإسراع في إنشاء جمعية وطنية تضم جميع الأطباء والفنيين والمهتمين لزراعة الأعضاء تحت مظلة واحدة بالسلطنة ، بالإضافة إلى توثيق التعاون مع الفرق الطبية المختصة بأمراض السكري وضغط الدم للحد من انتشار هذه الأمراض باعتبارها المسبب الرئيسي للفشل الكلوي بالسلطنة .
ناقشت الحلقة التدريبية على مدار اليومين العديد من المواضيع ومنها :النظرة العامة حول التبرع للمتوفين دماغياً في الدول العربية والتبرع بالأعضاء من المتوفين دماغياً من ناحية الشرع ، ومعايير تشخيص الوفاة دماغياً ، ومتابعة الحالات للمتوفين دماغياً في العناية المركزة ، وطرق إدارة أعضاء المتوفين دماغياً ، كما ناقشت أيضاً الطرق المثلى للإعلام عن حالات الوفاة الدماغية لأولياء الأمور .
الحلقة والتي شارك فيها عدد من الأطباء والممرضين العاملين في مجال الكلى من مختلف المؤسسات الصحية في محافظات السلطنة هدفت إلى تفعيل وتطبيق برنامج التبرع بالأعضاء المتوفيين دماغياً بالسلطنة ، ومناقشة التحديات والعوائق التي تواجه تطبيق البرنامج في السلطنة ، كما هدفت أيضاً إلى تبادل الخبرات بين الكوادر الطبية في مجال التبرع بالأعضاء بالإضافة إلى التعرف على آخر المستجدات الطبية والعلمية في هذا المجال .

إلى الأعلى