الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في كأس مازدا لرابطة المحترفين.. السويق يتفوق على المصنعة بهدف نظيف

في كأس مازدا لرابطة المحترفين.. السويق يتفوق على المصنعة بهدف نظيف

متابعة عبدالعزيز الزدجالي :
تمكن السويق من الفوز على المصنعة في الدقائق الأخيرة بهدف لباسم الشيادي بعد هجمة مرتدة وذلك ضمن كأس مازدا لرابطة المحترفين وذلك على أرضية استاد السيب الرياضي .
جاءت البداية بأقدام لاعبي السويق واستحوذ المصنعة على بداية مجريات الشوط الأول فهيمن على الملعب وبسط سيطرته و لكن من دون فرص خطرة وبعد انقضاء قرابة منتصف الشوط تحسن أداء السويق وتغلغل في مناطق المصنعة وسدد عددا من الكرات الا انها لم تكن بالشكل المطلوب وقبل ان يوشك الوقت على الانتهاء تحسن مستوى لاعبي المصنعة فأرسل أحمد القريني الظهير الأيمن للمصنعة عرضيات بحثت عن من يتلقاها برأسه وأضاع هشام سبيت هدفا محققا للمصنعة عندما ذهبت رأسيته الى خارج الملعب بعد ان كان المرمى مفتوحا أمامه لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي من دون أهداف
وتبادل الفريقان الفرص فى الشوط الثانى على مدى العشر دقائق الأولى واجرى السويق أول تغييراته بادخال عيسى الخصيبي عوضا عن مازن الخميسي واستبسل علاء الشيادي حارس السويق في التصدي لتسديدة المحترف ديفيد داسيلفا بداخل المنطقة فرمى المصنعة بأولى أوراقه اذ تم استبدال وائل الفارسي بخالد اليحيائي وانقذ عزان عباس مدافع المصنعة فريقه من فرصة انفراد لعبدالله السعدي عندما ابعد الكرة لركنية في اللحظات الأخيرة قبل ان يسددها في المرمى واجرى المدرب الصربي للمصنعة كوزيك تغييره الثاني باخراج ناصر العلي و ادخال محمد الشاذلي ومنع أبوبكر مجاسا مدافع السويق هدفا محققا عبر رأسية لسعيد الضبعوني كانت متجهة الى المرمى واختتم المصنعة أوراقه باخراج عزان البلوشي و ادخال أيمن النعماني وفوت البديل سالم السويدي لاعب السويق فرصة ثمينة لخطف النقاط الثلاثة عندما لم يحسن تسديد الكرة بعد توغله بالمنطقة لتعتلي المرمى واستنفد السويق تغييراته بتغيير اضطراري بعد تعرض البديل عيسى الخصيبي اذ تم اقحام باسم الرشيدي بدل منه وأضاف الحكم أربع دقائق كوقت بدل ضائع ونجح حارس السويق علاء الشيادي في الذود عن مرماه بعدما تصدى ببراعة لتسديدة ايمن النعماني لتتحول الكرة الى مرتدة للسويق ونجح باسم الشيادي من خلالها في إحراز هدف الفوز لفريقه ليضمن السويق نقاط المباراة الثلاث .

صحار يرد اعتباره ويكسب الخابورة بهدفين
صحار ـ من يحيى بن سالم المعمري:
تصوير ـ محمد الشبلي :
ثأر صحار لخسارته في الجولة الأولى لمرحلة الذهاب بثلاثية وألحق الخسارة بالخابورة بهدفين نظيفين في المباراة التي احتضن أحداثها ملعب المجمع الرياضي بصحار ضمن مباريات الجولة الرابعة للمجموعة الثانية في كأس مازدا للمحترفين. سجل صحار هدفه الأول عن طريق خالد المقبالي في الدقيقة 27 وأضاف سالم عبدالله البلوشي الهدف الثاني في الدقيقة 66 ليضيف صحار ثلاث نقاط ثمينة لرصيده ويصل إلى النقطة السابعة وتجمد رصيد الخابورة عند النقاط الأربع.
دخل الفريقان المباراة بغية التعرف على مستويات بعض اللاعبين الجدد والتأكد من قدرة اللاعبين السابقين على المواصلة واستغلال مباريات كأس مازدا لإضافة عناصر جديدة لتعزيز الصفوف في فترة الانتقالات الشتوية، ابراهيم البلوشي مدرب صحار زج بأسماء جديدة في التشكيلة الخضراء فأدخل مروان المقبالي وباسم القطيطي وسالم البلوشي وخالد المقبالي وخليفة الجهوري، وقابله علي مبارك الذي يقود الخابورة بديلاً لشريف الخشاب بباسم عايل في حراسة المرمى وسعد عبيد ومرتضى علي وعبدالله جمعه ومصعب فاضل ومحمد حسن البريكي كأسماء أساسية في التشكيلة الصفراء. كل هذه التغييرات أثرت على سير المباراة وافتقد اللاعبون للتجانس مع عدم وجود القراءة الصحيحة لبعضهم في الملعب. شهد الشوط الأول فتوراً في الأداء مع أفضلية بسيطة لصحار الذي سجل هدف السبق في الدقيقة 27 عن طريق خالد المقبالي الذي سدد كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء لم يستطع باسم القطيطي حارس الخابورة التصدي لها. انحصر اللعب أغلب الفترات في وسط الملعب مع تبادل الكرات بين لاعبي الوسط وغابت الفرص باستثناء تسديدة لاعب الخابورة دعيج خلفان في الدقيقة 44 التي أخرجها داؤد الكحالي إلى ركلة ركنية لينتهي الشوط الأول بهدف نظيف لصحار.
لم يتغير الأداء في الشوط الثاني واستمر على حاله رغم التغييرات التي قام بها مدربا الفريقين خصوصاً مدرب الخابورة الذي أراد العودة للمباراة وتقليص الفارق إلا أن صحار أغلق المنطقة جيداً وأجاد لاعبوه تنفيذ توجيهات الوطني ابراهيم اسماعيل مدرب الفريق. صحار استطاع مضاعفة النتيجة بالهدف الثاني في الدقيقة 66 عن طريق سالم عبدالله البلوشي الذي استغل كرة ارتدت له من مدافعي الخابورة ليضعها في المرمى بكل ثقة. الخابورة حصل على فرصة تقليص الفارق عندما حصل على ضربة جزاء في الدقيقة 80 نفذها نعيم البريكي بكل قوة إلى خارج المرمى، ويبدو أن الخابورة تأثر بغياب شريف الخشاب مدرب الفريق الذي تعود معه الخابورة على العودة إلى المباريات رغم تقدم المنافسين فيتعادل ويخرج فائزاً ولكن هذه المرة كسر الأخضر الصحاري هذه القاعدة وثأر لخسارته من الخابورة في افتتاحية مباريات كأس مازدا. الدقائق العشر الأخيرة شهدت بعض الهجمات للفريقين ولكن لم تجد الاستغلال الأمثل ليضيف حكم المباراة عادل الغساني ثلاث دقائق كوقت بدل ضائع لم تأت بجديد لتنتهي المباراة بفوز صحار بهدفين نظيفين ليصل إلى المركز الثاني في المجموعة .

النصر والسيب يرتضيان التعادل الإيجابي 1/1
صلالة ـ من عوض دهيش:
تعادل النصر والسيب بهدف لكل منهما في المباراة التي جرت بينهما امس على ملعب مجمع السعادة في اطار منافسات كأس مازدا للمحترفين جاء الهدفان في الشوط الاول من ركلتي جزاء شهد الشوط الاول تكافؤا في اﻷداء مع اﻷفضلية للسيب من حيث التنظيم والخطورة والوصول لمرمى النصر وتمكن في الدقيقة 12 من تسجيل هدف التقدم من ركلة جزاء بعد ان عرقل مدافع النصر سلطان الجلبوبي نفذها محمد المخيني وكاد عبد العزيز النوفلي ان يضيف الهدف الثاني لو احسن التصرف بالكرة وهو داخل الصندوق ولكنه سددها في يد انور العلوي وشن النصر عدة الهجمات ليسفر عن هدف التعادل من ركلة جزاء بواسطة محمد ابلاي في الدقيقة 28 تبادل الفريقان الهجمات لكن افتقدت الى الخطورة الحقيقية مع انحصار الكرة في وسط الملعب لينتهي الشوط بالتعادل اﻻيجابي بهدف لكل منهما الشوط الثاني قل اداء الفريقين كثيرا وندرت الفرص بل انعدمت خلال النصف ساعة الاولى حيث انحصر اللعب في وسط الملعب ولم يسجل اي كرة خطره على المرميين وان كان السيب الاكثر نشاطا من النصر الذي اكتفى بالتمريرات القصيرة وغالبا ما كانت تنتهي عند دفاع السيب الان ان الدقيقة 40 حملت فرصة للنصر عن طريق امين عاشور تباطأ فيها وارسلها ضعيفة في يدي احمد الرشيدي حارس مرمى السيب لتنهي المباراة بالتعادل الايجابي بهدف لكل منهما.
ادار المباراة هيثم العامري وساعده ناصر امبو سعيدي عمر العلوي وفلاح البلوشي حكما رابعا مراقب المباراة خالد المنقوي وعبدالله باعبود مقيم الحكام.

إلى الأعلى