الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / التوقيع على مذكرة تفاهم بين السلطنة والنيبال في مجال تنظيم خدمات النقل الجوي
التوقيع على مذكرة تفاهم بين السلطنة والنيبال في مجال تنظيم خدمات النقل الجوي

التوقيع على مذكرة تفاهم بين السلطنة والنيبال في مجال تنظيم خدمات النقل الجوي

تضمنت زيادة عدد الرحلات إلى 21 رحلة أسبوعيا لترتفع إلى 28 رحلة اعتباراً من يناير 2016م
خبير النقل الجوي بالهيئة: الاتفاق على فتح الأجواء بين البلدين لتشغيل رحلات الشحن بأي عدد وبدون أي قيود

كتب ـ هاشم الهاشمي:
وقعت كل من السلطنة ومملكة النيبال أمس على مذكرة تفاهم بين سلطتي الطيران المدني بين البلدين وذلك بمقر الهيئة العامة للطيران المدني، حيث جرى التوقيع على هامش مباحثات تنظيم خدمات النقل الجوي بين البلدين التي اختتمت أعمالها أمس واستمرت يومين.
وقد وقع المذكرة عن السلطنة أنور بن عبدالله الرئيسي مدير عام تنظيم الطيران المدني بالتكليف فيما وقعها من الجانب النيبالي سعادة سوريش مان شريستا وكيل وزارة الثقافة والسياحة والطيران المدني.
وينص الاتفاق على تعديل الاتفاقية التي تم التأشير عليها عام 1997م، حيث تم الاتفاق على إضافة مادتي السلامة الجوية والاعتراف بالشهادات والاجازات وتعديل مسمى سلطة الطيران المدني للسلطنة وتعديل جدول الطرق الملحقة بالاتفاقية.
وقال عبدالرزاق بن سعيد بن صالح خبير النقل الجوي بالهيئة: إن المذكرة تضمنت كذلك زيادة عدد رحلات الركاب بين البلدين من 7 الى 21 رحلة أسبوعيا للناقلات الجوية المعينة من قبل البلدين على أن تكون 28 رحلة أسبوعيا اعتباراً من أول يناير 2016م القادم، إلى جانب فتح الأجواء بين البلدين لتشغيل رحلات الشحن الجوي بأي عدد من الرحلات الجوية وبدون أي قيود.
وأشار إلى أنه تم الاتفاق على بند الرموز المشتركة الذي تتيح للناقلات الوطنية لشركات الطيران الوطنية التوصل الى ما يعرف باتفاقات الرموز المشتركة مع ناقلات البلدين وناقلات دول أخرى لاستغلال الحقوق المتاحة بموجب هذه المذكرة، إضافة الى تعزيز التعاون في المجالات الفنية التي تشمل الملاحة الجوية والسلامة الجوية وأمن الطيران والأرصاد الجوية والتدريب وتبادل الزيارات، مشيرا إلى أن هذه المباحثات ستعمل على تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات الثقافية والسياحية والتجارية وزيادة الحركة الجوية بين البلدين.
حضر توقيع المذكرة سعادة بارات كومار ريجمي القائم بأعمال سفارة النيبال المعتمد لدى السلطنة وعدد من المسؤولين والمختصين في مجال النقل الجوي والطيران المدني، اضافة الى ممثلين عن الناقلات الوطنية في كلا البلدين.

إلى الأعلى