السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / قضية ورأي .. الاتحاد الجمركي

قضية ورأي .. الاتحاد الجمركي

ذكرت أنباء صحفية أن دول مجلس التعاون الخليجي ستبدأ مع 2015 بتطبيق دليل الإجراءات الجمركية الموحد لكافة دول المجلس، مما يعطي قوة في تذليل المعوقات والمتطلبات الجمركية التي قد تسهم في عرقلة جهود التبادل التجاري بين الدول. وغير واضح بالنسبة لنا على الأقل فيما إذا كان هذا الإجراء يعني قيام الاتحاد الجمركي الخليجي الموحد بشكل كامل كما تم التخطيط سابقا أم أنها مجرد خطوة على طريق قيام هذا الاتحاد، مما يعني تأخير آخر غير معلن في قيام الاتحاد.
لقد تم إنشاء هيئة للاتحاد الجمركي الخليجي في يونيو 2012 ، وأقرّت لجنة التعاون المالي والاقتصادي نظامها الداخلي والذي حدد مهامها في استكمال دراسة آلية توزيع الحصيلة الجمركية ، بما في ذلك استمرار آلية المقصد النهائي ، أو توزيع كامل الحصيلة الجمركية (100%) ، ويتم الاتفاق على توزيع النسب وفقاً لمعيار صافي الواردات الفعلية ويحسب ذلك وفقاً للمتوسط المتحرك لثلاث سـنوات ويعدل المتوسط المتحرك سنويا ، بحذف سنة وإضافة سنة. كذلك دراسة الحماية الجمركية بما في ذلك أسلوب تطبيقها في نقاط الدخول الأولى وتضمين حصيلتها الحصيلة الجمركية المشتركة ، في حالة الاتفاق على آلية توزيع كامل الحصيلة الجمركية.
كما تم تحديد مهامها في استكمال دراسة التعامل مع السلع الأميركية التي تستورد من خلال مملكة البحرين وسلطنة عُمان وتوحيد الإجراءات الجمركية والتأكد من تطبيق المواصفات والمقاييس والحجر الزراعي والبيطري ومراقبة السلع المقلدة والمغشوشة في نقاط الدخول الأولى، علاوة على الإجراءات التي يتم تطبيقها في المنافذ الأولى مع العالم الخارجي لا يتم تكرارها في المنافذ البينية ، ويقتصر الدور الجمركي في المنافذ البينية على الإجراءات التي لم تتم في نقاط الدخول الأولى ومراجعة موضوع حماية الوكيل المحلي من خلال دراسة القوانين المطبقة في دول المجلس ، بالتنسيق مع جهات الاختصاص الأخرى إلى جانب استكمال دراسة منتجات المصانع الوطنية المقامة في المناطق الحرة بدول المجلس.
وقد ذكر آنذاك أن مهام هيئة الاتحاد الجمركي لدول المجلس ، التي يتم تنفيذها بشكل متكامل ، تشكل برنامجاً زمنياً لتطبيق الوضـع النهائي للاتحـاد الجمركـي بكامل متطلباته ، وتقوم هيئة الاتحاد الجمركي بالاتفاق على هذه النقاط قبل الاجتماع التشاوري للمجلس الأعلى في 2014م للوصول إلى الوضع النهائي للاتحاد الجمركي في الأول من يناير 2015م.
وقد تشكلت الهيئة من مديري عامي الجمارك بدول مجلس التعاون وتكون رئاستها دورية حسب دولة الرئاسة، وتعقد اليهئة أربعة اجتماعات سنوية في مقر الأمانة العامة أو دولة الرئاسة، وتتولى إدارة الاتحاد الجمركي بالأمانة العامة أمانة سر الهيئة وتنظيم أعمالها الفنية، وللهيئة في سبيل أداء عملها أن تنشئ ما تراه مناسباً من اللجان الفنية وفرق العمل.
ونحن بطبيعة الحال لاحظنا الجهود الكبيرة التي بذلتها الهيئة في انجاز مهامها وتذليل العقبات أمام هذه المهام، لكن كان من المتوقع بعد عمل قارب العامين أو أقل أن تستكمل انجاز مهامها بالكامل لكي تعلن الوضع النهائي للاتحاد كما تم الاتفاق سابقا. إلا ان عدم الاعلان عن الاتحاد والاكتفاء بالاشارة إلى بدء العمل بالدليل الخليجي الموحد يستوجب التوضيح حول مصير الاتحاد الجمركي الموحد وفيما إذا تم تأجيل قيامه مرة اخرى، وماهي العقبات التي استدعت تأجيله وإلى متى تم التأجيل.

حسن العالي

إلى الأعلى