السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / العوفي لـ”الوطن الاقتصادي ” : إنتاج النفط في 2015 سيتراوح بين 980 إلى 990 ألف برميل يوميا

العوفي لـ”الوطن الاقتصادي ” : إنتاج النفط في 2015 سيتراوح بين 980 إلى 990 ألف برميل يوميا

ـ أبريل القادم الكشف عن الاستكشافات الجديدة والجهود المبذولة لتعزيز الإنتاج
ـ رفع الدعم عن المحروقات من اختصاص وزارة المالية وسعر الغاز في السوق المحلي يجب أن لا يقل عن 3 دولارات

كتب : عبدالله الشريقي:
قال سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي وكيل وزارة النفط والغاز: إن إنتاج السلطنة من النفط خلال العام 2015 سيتراوح بين 980 الى 990 ألف برميل يوميا وهذا يعتمد على الأعمال المبرمجة للصيانة ومستوى الأداء ببعض الحقول النفطية.
وأكد سعادته في تصريح لـ “الوطن الاقتصادي” خلال زيارته لمختبر تحليل عينات النفط التابع لشركة الرؤية للحلول النفطية المتقدمة: السلطنة لديها إمكانيات لانتاج هذا المستوى من النفط مشيرا إلى أن معالي الدكتور وزير النفط والغاز قد أشار مؤخرا بأن الانتاج سيصل في بعض الأيام الى مليون برميل يوميا ولكن يجب أن تكون جميع محطات الإنتاج والحقول في هذا اليوم تعمل بكامل طاقتها وليس بها أي عمليات صيانة.
وحول ما اذا كانت هناك اكتشافات جديدة قال سعادته: هناك اكتشافات نفطية سيتم الاعلان عنها خلال المؤتمر الصحفي الذي ستعقده وزارة النفط والغاز خلال شهر أبريل القادم وهناك تجميع البيانات من الشركات لمعرفة حجم هذه الاستكشافات وأين ستكون هذا الحقول وكم عددها وفي اي منطقة نفطية ستكون هذه الحقول الجديدة وماهي خطط الشركة في تحويل الاستكشاف الى انتاج بأسرع وقت.
وفي سؤال حول توجه الحكومة خلال الفترة القادمة لرفع الدعم عن المحروقات أوضح وكيل وزارة النفط والغاز قائلا: بأن هذا التوجه له علاقة بوزارة المالية أما وزارة النفط والغاز فهي تعطى وتوفر بيانات من ناحية حجم الاستهلاك وتكلفة الانتاج وتكلفة تحويل النفط الخام مثلا الى جازولين أو ديزل وبالتالي فإن الحكومة تحدد حجم الدعم المطلوب في البلد وتوجهات الدعم.
وأشار العوفي إلى أن توجه الحكومة في القرار الأخير والخاص بزيادة أسعار الغاز خلال العام الجاري للشركات المحلية هو توجه صحيح لأن تكلفة انتاج الغاز في ازدياد وبالتالي عمليات الزيادة في قيمة الغاز هذا أمر طبيعي جدا .
وقال سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي وكيل وزارة النفط والغاز في ختام تصريحه: تكلفة الاستهلاك في الوقت الحالي أقل بكثير من السوق العالمية وبالتالي ما زالت الجدوى الاقتصادية لكل المشاريع موجودة والزيادة التي ذكرت هي 3 دولارات ولكن الكثير من الشركات كانت قريبة جدا من 3 دولارات، وهذه القيمة تعتبر بسيطة جدا ولكن بشكل عام يجب أن لا يقل سعر الغاز في السوق المحلي عن 3 دولارات وهناك شركات تدفع بكثير عن هذا السعر وهي منذ فترة وهو ليس بجديد ولكن تم تطبيق هذا السعر للجميع.

إلى الأعلى