الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / البلديات الإقليمية وموارد المياه تواصل العمل على تأمين مصادر المياه الصالحة للشرب
البلديات الإقليمية وموارد المياه تواصل العمل على تأمين مصادر المياه الصالحة للشرب

البلديات الإقليمية وموارد المياه تواصل العمل على تأمين مصادر المياه الصالحة للشرب

للعمل على ترسيخ مفهوم ” المياه ثروة وطنية ”
ـ إجراء الاستكشافات والدراسات المائية للبحث عن مصادر مائية جديدة ومواصلة الجهود لتحسين معدّل الحصاد المائي
ـ العام الجاري .. الانتهاء من تنفيذ مشاريع سدود التغذية الجوفية والتخزين السطحي والحماية بمختلف محافظات السلطنة
كتب ـ مصطفى بن أحمد القاسم :
تنفذ وزراة البلديات الاقليمية وموارد المياه حاليا المرحلتين الأولى والثانية من مشروع سد وادي الفليج وتأهيل مجاري الأودية بتكلفة أكثر من (47) مليون ريال عماني ، ويسير العمل خطى حثيثة وفق الخطط والبرامج الزمنية المحددة كما تعمل الوزارة على انشاء سدود التخزين السطحي لوفير وتنمية الموارد المائية للقاطنين بالقرى والتجمعات السكانية المنتشرة بالمناطق الجبلية التي لا تتوفر فيها مصادر مائية تقليدية وكذلك المناطق البعيدة التي يصعب الوصول إليها ، وتواصل الوزارة تنفيذها لسدود التخزين السطحي بمختلف المحافظات حيث تم الانتهاء مؤخرا من إنشاء سدين بولاية قريات بمحافظة مسقط وبولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية وجار العمل في تنفيذ (18) سدا للتخزين السطحي موزعة على عدد من محافظات السلطنة منها إنشاء ثلاثة سدود في ولاية الحمراء بمحافظة الداخلية وسدين بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة وسدين بولاية عبري بمحافظة الظاهرة، و(9) سدود للتخزين السطحي موزعة على عدد من ولايات محافظة ظفار ، ويبلغ عدد القائم منها حاليا بالسلطنة (92) سدا بما فيها سد وادي ضيقة بولاية قريات بمحافظة مسقط مضافا إليها السدود الجاري تنفيذها ليصل عددها الإجمالي إلى (110 ) سدود .
الدراسات الاستشارية للسدود
وتقوم حاليا الوزارة بمجموعة من الخدمات الاستشارية لدراسات الجدوى والتصاميم التفصيلية لإنشاء عدد من السدود في مختلف محافظات السلطنة من أبرزها سدود الحماية على أودية عاهن بولاية صحار، ورجما والزهيمي (فزح) بولاية لوى بمحافظة شمال الباطنة ،ومنظومة الحماية بولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة، ودراسة الجدوى وإعداد التصاميم التفصيلية لعدد من سدود التغذية الجوفية بولاية عبري بمحافظة الظاهرة، ودراسة الجدوى وإعداد التصاميم التفصيلية والإشراف على تنفيذ منظومة سدود الحماية للمنطقة الحرة بريسوت بمحافظة ظفار ،وتم الانتهاء مؤخرا من مشروع الخدمات الاستشارية لسدود التغذية الجوفية بأودية المعيدن والوارية بولاية المضيبي ووريد وقفيفة بولاية إبراء بمحافظة شمال الشرقية.
كما أن الوزارة تقوم بالتحضير للبدء بتنفيذ عدد من الخدمات الاستشارية المتمثلة في إنشاء منظومة الحماية لولاية سدح بمحافظة ظفار ، بالإضافة إلى دراسة الجدوى وإعداد التصاميم التفصيلية لتنفيذ سدود للحماية بولايتي إبراء والمضيبي بمحافظة شمال الشرقية ، وسدود حماية على وادي المحموم بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة، ودراسات الجدوى والتصاميم التفصيلية والاشراف على مجموعة من سدود التغذية على أودية كيد بولاية بهلاء بمحافظة الداخلية وسرور بولاية ضنك والسديريين بولاية ينقل بمحافظة الظاهرة ، والمعنتيه بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة ، إلى جانب سدود التغذية الجوفية على وادي الغربي ( خنادق) بولاية إبراء ووادي عمدة بولاية دماء والطائيين بمحافظة شمال الشرقية وأودية سال بولاية جعلان بني بوعلي ومرخه بولاية الكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية .
مشاريع الأفلاج
على صعيد آخر تعمل الوزارة جاهدة للمحافظة على الأفلاج كونها أحد أهم المصادر المائية في السلطنة من خلال أعمال الصيانة الدورية لها والتشجيع على دور المجتمع في تحقيق الاستغلال الامثل لهذا الموروث الثمين ومصادر المياه الأخرى ، وقد أصدرت الوزارة خلال العام الماضي أوامر تشغيل لعدد (48) مشروعا لصيانة الأفلاج والعيون وقد شملت (110) افلاج وعيون و(8) مشاريع لحفر الآبار المساعدة للأفلاج موزعة على مختلف محافظات السلطنة، وجاري العمل في تنفيذ (83) فلجا وعينا.
وتواصل الوزارة على ترسيخ مفهوم ” المياه ثروة وطنية ” للتوافق مع الرؤية المستقبلية للاقتصاد العماني (عمان 2020) حيث ينص المحور التاسع من محاور الرؤية على (تنمية موارد المياه والحفاظ عليها من خلال الاستغلال الأمثل لها وذلك باعتبارها عنصراً حيوياً لازماً لاستدامة التنمية الاقتصادية) لذلك فقد وضعت الوزارة لتحقيق العديد من الأهداف الرئيسية لقطاع موارد المياه والتي تشمل لعمل على تأمين مصادر المياه الصالحة للشرب والعمل على تحقيق التوازن بين الاستخدامات المائية والموارد المتجددة وتنمية الموارد المائية والمحافظةً عليها من الاستنزاف والتلوث وترشيد استهلاك المياه وترسيخ مبادئ المحافظة على المياه وزيادة الوعي بأهمية ترشيد استخدامها والإستمرار في تقييم وتنمية الموارد المائية عبر مواصلة القيام بالاستكشافات والدراسات المائية والبحث عن مصادر مائية جديدة ومواصلة الجهود لتحسين معدّل الحصاد المائي والتقليل من الفاقد من المياه الطبيعية عبر إنشاء عدد من السدود والمنشآت المائية الأخرى بمختلف المحافظات والعمل على ضمان التوازن في استخدامات المياه بين القطاعات وترشيد الاستهلاك ونشر الوعي بأهمية المحافظة على الموارد المائية وصيانة الأفلاج والآبار المساعدة ومختلف المنشآت المائية الأخرى وتعزيز القدرات الوطنية المتخصصة في مختلف المجالات المائية .
وتستمد كافة هذه الأهداف الرئيسية والفرعية أهميتها وواقعيتها من جملة التحدّيات والمتغيرات التي يفرضها الوضع المائي بالسلطنة حاضرا ومستقبلا والتي تتمثل في فترات الجفاف المتلاحقة التي تمر بها السلطنة من حين لآخر ونقص كميات المياه المتجدّدة بالقياس إلى كميات الإستهلاك السنوي وزيادة الطلب على المياه لدى جميع المستخدمين واختلال التوازن بين العرض والطلب وعدم الترشيد في استخدام المياه ونقص الوعي في هذا الجانب وهدر كميات كبيرة من مياه الأمطار إما بالتبخر أو بضياعها في البحر والتكلفة العالية لتنفيذ المشاريع المائية وبخاصة مشاريع السدود لتنمية معدّلات الحصاد المائي .
ولذلك فقد قامت وزراة البلديات الاقليمية وموارد المياه بتنفيذ العديد من المشاريع المائية خاصة السدود المائية الجوفية والتخزينية بعدد من المحافظات من السلطنة وذلك بهدف توفير اكبر قدر ممكن المياه في هذه المشاريع حيث سيشهد العام الجاري استكمال تنفيذ عدد من مشاريع سدود التغذية الجوفية وسدود التخزين السطحي وسدود الحماية بمختلف محافظات السلطنة، وانتهت الوزارة من مشروع سد وادي إمطي بولاية إزكي بمحافظة الداخلية، كما أن العمل قائم بمشروع سد وادي كلبوه بولاية نزوى بمحافظة الداخلية، وسيضاف هذين المشروعين بعد استلامهما إلى سدود التغذية الجوفية والبالغ عددها حتى الآن (42) سدا ليصبح الاجمالي العام لها ( 44 ) سدا للتغذية الجوفية موزعة على مختلف المحافظات .
سدود الحماية
من جانب ىخر أولت الوزارة اهتماما بإنشاء سدود الحماية من مخاطر الفيضانات ؛انطلاقا من دورها الكبير في توفير الحماية للقرى والمجمعات السكنية من مخاطر مياه الفيضانات ،إضافة إلى دورها في استغلال الموارد المائية من الاهدار في البحر ، ويعد مشروع منظومة الحماية من مخاطر الفيضانات بولاية صور من أهم المشاريع المائية في محافظة جنوب الشرقية التي تعنى بتنمية وإدارة الموارد المائية بالسلطنة، وتتألف المنظومة من ثلاثة سدود حماية هي الفليج وطهوة وإفتاء ، بالإضافة إلى تأهيل مجاري الأودية وإنشاء قنوات لتصريف المياه إلى البحر ، ويتم

إلى الأعلى