الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / تدشين المعرض التثقيفي لمكافحة المنشطات باللجنة الأولمبية العمانية
تدشين المعرض التثقيفي لمكافحة المنشطات باللجنة الأولمبية العمانية

تدشين المعرض التثقيفي لمكافحة المنشطات باللجنة الأولمبية العمانية

فهد بن الجلندى: جهود طيبة وكبيرة تبذلها اللجنة العمانية من أجل مكافحة المنشطات
سلطان بن يعرب : فكرة إقامة المعرض تأتي لتوعية المجمتع العماني بمخاطر المنشطات

تغطية ـ خالد الجلنداني :
دشنت اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات باللجنة الاولمبية العمانية ظهر يوم امس أول معرضها التثقيفية لهذا العام ضمن سلسلة المعارض التي ستقام في مختلف محافظات ومناطق السلطنة رعى حفل تدشين المعرض صاحب السمو الدكتور فهد بن الجلندى آل سعيد الأمين المساعد لتنمية الابتكار العلمي بمجلس البحث العلمي بحضور سعادة الدكتور سلطان بن يعرب البوسعيدي رئيس اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات بمركز جراند مول مسقط والذي يقام لمدة يوم واحد ويشتمل على العديد الكتيبات والمطبوعات الخاصة التي تتحدث عن المنشطات وكيفية تلافيها والابتعاد عنها حيث يأتي هذا المعرض ضمن أهداف وأدوار اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات الأساسية لتوعية الشباب والمجتمع بمكافحة المنشطات الرياضية واضرارها على الفرد والمجتمع .
وعن هذا المعرض قال سعادة الدكتور سلطان بن يعرب البوسعيدي رئيس اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات بان فكرة اقامة هذه المعارض تأتي ضمن انشطة وبرامج اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات بهدف توعية المجتمع العماني والرياضي بالسلطنة عن موضوع المنشطات والمخاطر التي تسببها على الصحة العامة والمجتمع وكيفية مكافحتها في الرياضية مضيفا بان الرياضة اصبحت موجودة في كل بيت من البيوت العمانية ويهمنا كذلك المصلحة العامة للمواطن العماني وصحة الرياضي وان هذه الفئات تتطلب توصيل لها معلومات بشكل صحيح من خلال بدائل كثيرة في كيفية توصيلها عن طريق المطبوعات والمطويات التي تتحدث عن مكافحة المنشطات ونحن نسعى بان نكون دائما في قلب المجتمع العماني ولهذا السبب نحن نهتم حاليا باقامة هذه المعارض التي تتحدث عن المنشطات في اكثر من موقع والتي ستكون في طواف عمان ومهرجان مسقط وضمن احتفالات نزوى بعاصمة الثقافة الاسلامية خاصة وان عملية تثقيف المجتمع عن المنشطات تخص الجانب الثقافي كثيرا .
وأضاف سلطان البوسعيدي بان السلطنة سوف تستضيف اجتماع المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات بدول الخليج العربي واليمن في شهر ابريل المقبل حيث تترأس السلطنة رئاسة المنظمة في الدورة الحالية وان اجتماع اللجنة يقام سنويا بهدف التشاور واستعراض اخر المستجدات التي طرأت على برنامج مكافحة المنشطات وان اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات بدأت في الاعداد لهذه الاجتماع مبكرا حيث سيتم خلاله اقامة العديد من الانشطة والبرامج التوعوية الخاصة بالمنشطات كما سيتم خلال الاجتماع تدشين برنامج اهم الاعمال والجهود الكبيرة التي قامت بها اللجنة العمانية منذ تأسيسها وحتى الآن .

جهود طيبة وكبيرة
وأثني صاحب السمو الدكتور فهد بن الجلندى آل سعيد الأمين المساعد لتنمية الابتكار العلمي بمجلس البحث العلمي بالجهود الطيبة والكبيرة التي تبذلها اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات في ظل وجود العديد من الانشطة الرياضية بالسلطنة وهذا الامر يتطلب تضافر الجهود من اجل نشر الوعي بين الرياضيين عن خطورة تناول المنشطات وكيفية استخدامها وطرق تلافيها وهذا الموضوع جدا مهم لكافة الرياضيين كون هناك بعض الرياضيين يسعون الى الوصول الى القمة عن طريق المنشطات وهذا وهو اسهل واسرع الطرق من اجل الوصول الى القمة ولكن في النهاية هذا طريق مظلم ويترتب عليه اضرار كبيرة على مدى البعيد لذلك يجب توعيه المجتمع بخطورتها.

كتيب جديد للجنة
اصدرت اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات باللجنة الاولمبية العمانية كتيب جديد لعام 2015 يتضمن قائمة المواد والوسائل المحظورة وسوف يساهم هذا الكتيب في توفير المعلومات اللازمة للرياضيين وجزء من مجال التوعية الذي يعتبر احد ركائز البرنامج الوطني العماني لمكافحة المنشطات وتعتبر قائمة المواد والوسائل المحظورة رياضيا احد المعايير الدولية المنبثقة عن المدونة العالمية لمكافحة المنشطات والصادرة عن الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات wada وسوف يبدأ العمل بالبرنامج الجديد للقائمة اعتبارا من الاول من شهر يناير الجاري وحتى 31 ديسمبر المقبل .
كما يتناول الكتيب اهداف البرنامج العماني لمكافحة المنشطات والذي يتركز على القيم الاساسية للرياضة والمحافظة عليها والتي تعرف عادة ” بالروح الرياضية ” فهي جوهر الحركة الاولمبية باعلانها اللعب النزيه وان الروح الرياضية تعكس ما بداخل روح الانسان وجسده وعقله وهي تتميز بالقيم التالية الاخلاق واللعب النزية والامانة والصحة والامتياز في الاداء والشخصية والثقافة والتسلية والبهجة والعمل الجماعي والتفاني والالتزام واحترام الانظمة والقوانين واحترام الذات والمشاركين والشجاعة وروح الجماعة والتضامن .
وينفذ البرنامج العماني حسب العناصر الرئيسية التالية التوعيه والتثقيف والتعليم والتدريب والابحاث والاستثناء للاستخدام العلاجي واجراءات العينات وادارة النتائج والعقوبات والاستئناف ( الطعون ).
كما ان الهدف الرئيسي للجنة العمانية لمكافحة المنشطات يتمثل في الحفاظ على الرياضة في السلطنة ميدانيا للتألق والوصول للعالمية وهي خالية من آفة استخدام المواد المنشطة التي تفوض الاصيلة للرياضة .
كذلك يشتمل الكتيب على معلومات عن الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات واللجنة العمانية لمكافحة المنشطات واللائحة الدولية لمكافحة المنشطات والمعيار الدولي للمواد والوسائل المحظورة رياضيا وكيف تتم طريقة تحديث القائمة والبرنامج الوطني لمكافحة المنشطات وانتهاكات انظمة مكافحة المنشطات والاستثناء للاستخدام العلاجي والمواد والوسائل المحظورة في جميع المناسبات .

إلى الأعلى