الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / تدشين مهرجان مسقط 2015 بأنشطة تفاعلية وبرامج بانورامية جديدة
تدشين مهرجان مسقط 2015 بأنشطة تفاعلية وبرامج بانورامية جديدة

تدشين مهرجان مسقط 2015 بأنشطة تفاعلية وبرامج بانورامية جديدة

القرية التراثية تعيش حيويتها والمعارض الابتكارية والتفاعلية والمعرض الاستهلاكي يبدأ نشاطه

اليوم .. إنطلاق الفعاليات الرياضية بشاطئ الحيل وعروض الإبهار وألعاب الخفة والمسارح الترفيهية تستقطب الإعجاب

كتب ـ إبراهيم الحسني:
مع ومضات الأنوار وفنون الإبهار دشنت بلدية مسقط مساء فعاليات مهرجان مسقط 2015م في دورته الجديدة وسط حضور جماهيري محلي وخارجي في موقعيه الرئيسين (حديقة العامرات العامة وحديقة النسيم العامة).
حيث أعدت اللجنة المنظمة للمهرجان العديد من الفعاليات والعروض والأنشطة الزاخرة بباقات متنوعة ورزمانة تولي اهتماما بفئات الشباب والأطفال والعائلات لتفاعل والاستفادة من خارطة المهرجان المزدحمة بفعاليات التسالي والابتكار والعلوم والفنون والترفيه والثقافة والرياضة والمسابقات والأمسيات ومعارض التسوق والأفراد والمؤسسات المنتجة وغيرها من البرامج الملونة بعبق الأصالة تمتد فعاليات المهرجان على مدار 30 يوماً حتى 14 من فبراير القادم.
* افتتاح عام
تم افتتاح مواقع المهرجان برؤية جماهيرية عامة حيث تدفق الزوار والسياح على مواقع المهرجان منذ الساعات الأولى للافتتاح وشهدت ساعات المساء تدفقا متزايدا لزوار من مختلف ولايات السلطنة، شهدت انطلاقة المهرجان تجمعا أسريا وعائليا وزوارا وسياحا حضروا من مختلف محافظات السلطنة ومن الدول الصديقة والشقيقة للاستمتاع بين أروقة الفعاليات وإبهار المناظر والمجسمات.
وقد استطاع المهرجان طوال دوراته الأربع عشرة الماضية أن يؤسس لفعاليات عمانية الخصوصية عالمية الآفاق و التوجه وتأتي هذه الدورة الخامسة عشر لتؤكد على القيم الحضارية والتفاعل الفكري والفني مع مختلف دول العالم المشاركة، وقد أسس المهرجان قاعدة جماهيرية محليا وخارجيا تمضي في التوسع عاما تلو الآخر، ويلاقي المهرجان اهتماماً إعلامياً وتغطية بارزة في الصحف العربية والأجنبية وإشادة واسعًا، لما يزخر به معطيات وأركان تقدم مزيجا من الباقات المتنوعة وتحقق غايات وأهداف ثرية.
وما إن افتتحت الحدائق أبوابها إلا ودبت الحيوية للمكان بحركة الزوار والضيوف في مساء توشح بالإبهار والفنون والتراث وبهجة الصغار واستمتاع الكبار ،وقدمت الفرق العالمية عروض السيرك و الكرنفالات وألعاب الخفه والحركة ، وعروض الألعاب النارية بالحديقتين، حيث تتوصل هذه الفعاليات إلى نهاية المهرجان.
ويهدف المهرجان إلى الترويج السياحي والثقافي للسلطنة وأنه لكل الناس بمختلف الأعمار والأذواق وستكون الحديقتان مفتوحتين يوميا من (الساعة 4:00 عصرا حتى 11:00 مساء) طوال فترة المهرجان مع تحديد رسوم رمزية للدخول تبلغ 100 بيسة للصغار و200 بيسة للكبار.
وقد تم اختيار الفعاليات ومواقعها بشكل مدروس ومنظم، وتم إضافة العديد من الفعاليات الجديدة من حيث المضامين وأساليب تنفيذها وتطوير القرية التراثية والأسواق الشعبية.
* فعاليات جديدة ومتنوعة
يطل مهرجان هذا العام في قالب متجدد يحمل الكثير من السمات والعلامات الفارقة لما سوف يقدمه من ألوان متباينة تجمع بين التراث والأصالة والمعاصرة كرسالة مفتوحة إلى كافة الشعوب لزيارة هذه المدينة التاريخية، وسط فعاليات مبهرة عالمية تراثية وثقافية وترفيهية ورياضية وباقات من الأنشطة الجديدة والعروض الشيقة بمشاركة واسعة من الدول العالمية والعربية، حيث لاقت مواقع المهرجان من أول يوم حضورا جماهيريا كبيرا للاستمتاع بأجواء الفعاليات.
يتضمن مهرجان مسقط هذه السنة العديد من الفعاليات المتنوعة التي تتناسب مع اهتمامات مختلف شرائح المجتمع مثل: (القرية الثلجية، والقرية التفاعلية، وقرية الديناصورات، والمهرجان البحري الحرفي، وعروض الأزياء، وعروض السيارات، والفعاليات الثقافية، والأنشطة والمسابقات الرياضية، والمسرحيات العالمية الخاصة بالأطفال) التي ستقام على مسرح المدينة إلى جانب فعاليات القرية التراثية وقرية الأسرة وعروض الألعاب النارية، وطواف عمان في دورته السادسة، بالإضافة إلى الحفلات الغنائية لنخبة من الفنانين العمانيين وتقديم العروض المسرحية العالمية للأطفال بالإضافة إلى الألعاب الكهربائية، والمعرض التجاري، والعروض الترفيهية.
* قرية التراث والثقافة العمانية
دشنت قرية التراث والثقافة العمانية فعالياتها من أول يوم للمهرجان بحديقة العامرات حيث تجمع القرية بين أروقتها أفضل الحرف والحرفيين العمانيين، ما يتيح للزوار فرصة الاطلاع بشكل مباشر على كيفية العمل في صناعة عدد من المنتجات العمانية التقليدية مثل: (السلال والفضيات العمانية المشهورة بجودة صنعها وإتقانها بالإضافة إلى منتجات الفخار الشهيرة .. وغيرها).
وستكون القرية مفتوحة طوال فترة المهرجان وستتضمن سوقا يمكّن الزوار من اقتناء ما يشاءون من الأدوات التقليدية العمانية المعروضة للبيع، والقرية تهدف إلى عرض التقاليد والثقافة العمانية للجميع بهدف التعريف بها من جهة والحفاظ عليها من جهة أخرى والأهازيج والفنون العمانية، الاستهلاكي بحديقة النسيم والحفلات الغنائية بمسرح المدينة بالقرم، وكذلك هنالك تنويع لعروض الإبهار والليزر والألعاب النارية، بجانب الكرنفالات والفنون الشعبية والعروض البهلوانية وعروض فرق السيرك العالمية.
* المعرض الدولي
المعرض الدولي للحرف والفنون التقليدية يجمع بين أجنحته المبتكرين والحرفيين الدوليين في القرية الدولية للحرف والفنون التقليدية لعرض أعمالهم الفنية والتقنية المبتكرة.
وسيجد الزائر للمعرض الدولي أمهر الحرفيين من الدول المشاركة وهم يقومون بعرض منتجاتهم الحرفية والتراثية بالإضافة إلى سوق شعبي ومعرض يتضمن بعض الرسومات والصور والكتب، وستكون أبوب القرية الدولية مفتوحة طيلة أيام المهرجان، لذلك ستشهد فعاليات الحديقة ملتقى ثقافات الشعوب بمشاركة 10 من الدول العالمية وتنوع الفعاليات الأقرب بشكل يعطي الزائر الفرصة في اختيار ومشاهدة ما يحبه من فعاليات.
* عروض الألعاب النارية
تنطلق بصورة يومية فعالية عروض الألعاب النارية بحديقة العامرات وحديقة النسيم العامة لتظفي أجواء بانورامية من الألوان الجميلة والأضواء الساطعة التي تنير ردهات المكان.
وستشهد مسارح وساحات حديقتي النسيم والعامرات كذلك باقة متنوعة من الفعاليات مثل عروض الأكروبات والشخصيات الكرتونية وعروض اللهب والأرجوحة ودولاب الموت الخماسية. وستحتضن حديقة العامرات مشاركات الجهات الحكومية حيث تم تخصيص مواقع لغرفة تجارة وصناعة عمان والمركز الوطني للإحصاء والمعلومات ووزارة الزراعة والثروة السمكية والادعاء العام ووزارة السياحة بالإضافة إلى أجنحة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
* المناشط الثقافية
يستقطب المهرجان في دورته هذا العام كوكبة بارزة من كبار المفكرين والمثقفين والأدباء العمانيين والعرب. وتتنوع الفعاليات الثقافية ما بين أمسيات شعرية ومحاضرات فكرية وعروض فنية مباشرة للجمهور ومعارض مثل معرض الوثائق العمانية والمعرض الفلكي ومعرض المبتكرين، ومعرض المشاريع المستقبلية، ومعرض الصور الضوئية وملتقى النحاتين بالإضافة إلى المعارض المتخصصة مثل المعرض المتنقل الذي ينفذه مركز البحث العلمي ومعرض المبتكرين العمانيين والمعرض الدولي للحرف والفنون التقليدية ومعرض المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومعرض السجاد ومعرض الذهب ومعرض المنتجات الصناعية إلى جانب المعرض الاستهلاكي.
* وسائل ترويجية
ويتواكب بث الإعلان الترويجي لمهرجان مسقط عبر المحطات الإذاعية والتلفزيونية المحلية والدولية وذلك بإطلاق 470 مادة إعلانية موجهة للخارج للترويج عن مهرجان مسقط عبر مختلف الوسائل الإعلامية الجماهيرية التي يتقوم ببث الإعلان طوال فترة إقامة المهرجان ومن أبرز المحطات الفضائية التي تبث المادة الإعلانية للمهرجان: محطة الجزيرة الإخبارية، والـ (سي ان ان) العربية، والـ (بي بي سي) للشرق الأوسط، وتلفزيون الشرق الأوسط (ام بي سي1) وقناة (Z تي في)، بجانب قنوات تليفزيون سلطنة عمان، كما يبث الإعلان الإذاعي في عدد من الإذاعات المحلية والعربية مثل: إذاعة سلطنة عمان، وإذاعة برنامج الشباب، وإذاعة الوصال، وإذاعة دبي أف أم 92، وإذاعة إمارات هلا اف ام، وإذاعة صوت الخليج.
وتبرز جملة من المواقع الكترونية الإعلان الترويجي للمهرجان عبر الموقع الخاص بمهرجان مسقط وموقع طواف عمان وعلى شبكة التواصل الاجتماعي التويتر والفيس بوك واليوتيوب، وكذلك ستبث إعلانات بمختلف المقاسات في الجرائد المحلية العمانية اليومية الصادرة باللغتين العربية والانجليزية وفي الصحف والملاحق سواء الأسبوعية أو الشهرية.
وينشر الإعلان في عدد من الجرائد العربية والخليجية كجريدة الشرق الأوسط وجريدتي الخليج والاتحاد الاماراتيين ، والخليج تايمز الاماراتية الصادرة باللغة الانجليزية وجريدة أخبار الخليج، بالإضافة إلى الإعلان في كبرى شركات الطيران العالمية مثل شركة الطيران الفرنسي، وشركة الطيران البريطاني، وشركات الطيران العماني والطيران القطري وطيران الامارات.
يروج للمهرجان على لوحات دعائية وإعلانات في الشوارع الرئيسية لمحافظة مسقط والواجهات البارزة والمواقع الحيوية في ولايات السلطنة وعبر مكاتب الترويج السياحية التابعة لوزارة السياحة وفي مكتب خاص للترويج عن المهرجان بمطار مسقط الدولي ومطار صلالة، ومطار دبي.
* المراكز الإعلامية والتغطيات .
تم إعداد مراكز إعلامية متخصصة في حديقة العامرات وحديقة النسيم، حيث تقوم هذه المراكز بمتابعة الأحداث والفعاليات وعمل تقارير وتغطيات صحفية يومية، كما سيقوم بذلك فريق إعلامي متخصص ينتشر في كافة المواقع لرصد الأحداث أولا بأول لكافة وسائل الإعلام المحلية والخليجية،كما قامت الصحف بتخصيص ملاحق يومية لرصد فعاليات وانطلاق المهرجان إضافة إلى برامج متخصصة في الإذاعة والتليفزيون وذلك بهدف تعريف الجمهور بالفعاليات وبشكل متواصل وتعد الحملة الإعلامية والتسويقية من أهم عناصر النجاح في استقطاب أعداد أكبر من الزوار سواء من داخل السلطنة أو من خارجها.
وقد بدأت البرامج التلفزيونية في التعاطي مع الحدث من أول يوم أهمها : برنامج (هلا مسقط) الذي ينقل يوميا في الساعة 8 والنصف حتى العاشرة مساء مباشرة من استوديو تليفزيون سلطنة عمان بحديقة العامرات العامة ، والبرنامج التلفزيوني (مسابقات) الذي تبثه قناة عمان مباشر، والبرنامج الإذاعي (مساء المهرجان) من الساعة 5 وحتى 7 مساء عبر الإذاعة العامة وإذاعة الشباب، والسهرة الإذاعية (في رحاب مسقط) تبث عبر أثير إذاعة الشباب كل يوم سبت من 8 وحتى 12 مساء وستنقل القناة الرياضية أغلب الفعاليات الرياضية التي تقام في شاطئ الحيل بالسيب ونادي السيارات.

إلى الأعلى