السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / فتحي حماد في حوار لـ ” الوطن” : الاحتلال سيدفع ثمن حماقاته المستمرة والمقاومة ستنتصر

فتحي حماد في حوار لـ ” الوطن” : الاحتلال سيدفع ثمن حماقاته المستمرة والمقاومة ستنتصر

القدس المحتلة من رشيد هلال :
حذر القيادي البارز في حركة حماس ووزير داخليتها السابق في الحكومة المقالة بقطاع غزة فتحي حماد الاحتلال الإسرائيلي بأنه سيدفع الثمن بسبب حماقاته المستمرة وان المقاومة الفلسطينية ستنتصر.
وقال حماد في حوار خاص لـ ” الوطن ” : لقد رأى الاحتلال الإسرائيلي ما تستطيع المقاومة عمله , فاليوم نتحدث عن اقتحام الحصون القريبة من قطاع غزة وبعد ذلك سنتمكن بإذن الله من اختراق حصون منيعة اكبر فالشعب الفلسطيني يعشق الشهادة في سبيل الله عز وجل . يذكر ان العدوان الاسرائيلي الاخير على قطاع غزة استمر51 يوما ، استشهد فيه قرابة ألفي فلسطيني وأصيب الآلاف اخرين في القطاع, تمكنت عناصر من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس من اقتحام موقع زيكيم العسكري على ساحل عسقلان.
وأكد القيادي الحمساوي ” أن كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس تعرف طريقتها جيدا لإخراج الأسرى من سجون الاحتلال الإسرائيلي، لأنها طريقة ذات الشوكة المستمرة فيها بكل قوة كما عهدها الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية، مضيفاً أنها تعمل دوما على فك قيد أسرنا” . وأضاف حماد أن كتائب القسام ستعمل على رسم الابتسامة على وجه أهالي الأسرى وخاصة الأسرى من ذوي المحكومات العالية والمؤبدات، وحتى لو طال الزمان يجب أن يخرج الأسرى من السجون الإسرائيلية ويجب أن يتم إعادة صفقة أخرى لتحرير الأسرى. وكانت المقاومة الفلسطينية قد عقدت صفقة وفاء الأحرار التي تم بموجبها الإفراج عما يقارب 1000 أسير فلسطيني.
وحول استمرار الحصار الإسرائيلي على القطاع قال حماد ” الشعب الفلسطيني لن يرض بذلك، واستمرار الحصار سوف يدفع الشعب الفلسطيني ومقاومته إلى الانفجار نحو الاحتلال الإسرائيلي. وأردف حماد الذي يعد من قادة حماس المقربين على جناحها العسكري ” لقد مارس الاحتلال دوراً كبيرً وحاول جاهداً إخضاع الشعب الفلسطيني وفشل في ذلك بفضل الله ثم صبر الشعب الفلسطيني.
وتابع ” لقد عاهدنا الله أن نسير قدما بالشعب الفلسطيني نحو النصر والتحرير أو الشهادة في سبيل الله، مستطرداً نحن مصرون على إنهاء الحصار وفتح المعابر لأنها حقوق طبيعية للشعب الفلسطيني.
Newspress. Versio

إلى الأعلى