الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الشرطة تخلي 95 مريضاً من مستشفى النهضة وتنقذ عددا من المواطنين من داخل الأودية

الشرطة تخلي 95 مريضاً من مستشفى النهضة وتنقذ عددا من المواطنين من داخل الأودية

الى ذلك قال مصدر مسؤول بشرطة عمان السلطانية بأن رجال الشرطة والهيئة العامة للدفاع المدني والاسعاف تمكنوا خلال الساعات الماضية من انقاذ العديد من المواطنين من منازلهم واخلاء مستشفى النهضة بعد أن دخلت المياه إليهنظراً للحالة الجوية التي تتعرض لها السلطنة في هذه الأيام.
ومن أبرز الأحداث التي نتجت عنها تلك الأمطار اخلاء مستشفى النهضة نتيجة دخول مياه وادي عدي حيث تم إخلاء بعض الأقسام من المرضى تحويلهم إلى مستشفى خولة والسلطاني، وقد بلغ عددهم (95) مريضاً. كما قام رجال الشرطة بإنقاذ عدد من المحتجزين في عدد من الأودية التابعة لمحافظة مسقط بعد أن احتجزتهم الأودية داخل مركباتهم، حيث قاموا بإنقاذ سائقمركبة احتجزته مياه وادي طريق الحمرية يتي، وانقاذ مواطن بعد أن جرفته مياه وادي بوشر داخل مركبته،وإنقاذ عدد من المواطنين من مجرى وادي القرم باتجاه الميناء بداخلها عدد من الركاب. وفي وادي عدي أنقذ رجال الشرطة مواطن احتجزته مياه الوادي خلف مجمع الحارثي داخل مركبته. كما تم اخراج شاحنة من مجرى الوادي. كما أنقذ رجال الشرطة أمرأه من مجرى الوادي الكبير خلف رواسكو أثر تعرض مركبتها للاحتجاز في مجرى الوادي. وفي منطقة سداب أخلا رجال الشرطة عدد من المنازلنتيجة دخول أحد الأودية في منازلهم، حيث تمكنوا من أنفاذهم ونقلهم إلى أماكن أمنه. وفي منطقة الوادي الكبير أنقذ رجال الشرطة والدفاع المدني عدد من الأشخاص بعد أن احتجزتهم المياه وحاصرتهم في الطابق الأرضي من البناية، كما تمكنت دوريات المرور من تسهيل حركة السير نظراً لتجمع المياه وسقوط عدد من أعمدة الإنارة في عدد من المسارات المختلفة، كما قاموا بأغلاق طريق عقبة بوشر العامرات نتيجة سقوط الأحجار وسد المسار حفاظاً على حياة مستخدمي الطريق.
هذا وتنصح شرطة عمان السلطانية بالجميع أخذ أقصى درجات الحيطة والحذر أثناء هطول الأمطار والتوقف التام بمركباتهم والتأكد من منسوب المياه وعدم المجازفة بعبور الأودية حيث اتضح أن بعض سائقي المركبات يعبرون الأودية أثناء جريانها فتنجرف مركباتهم، كما عليهم الإلتزام بالوقوف الصحيح على كتف الطريق أو في المسار المخصص لهم إذا كانت الحركة متوقفة حتى يتم فتح الحركة من قبل رجال المرور.

إلى الأعلى