الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني للهوكي الأول يخسر أمام المنتخب الماليزي في لقائه الثاني
منتخبنا الوطني للهوكي الأول يخسر أمام المنتخب الماليزي في لقائه الثاني

منتخبنا الوطني للهوكي الأول يخسر أمام المنتخب الماليزي في لقائه الثاني

في منافسات بطولة دوري العالم الثانية للهوكي بسنغافورة

رسالة سنغافورة: من عبدالله الجرداني
أخفق منتخبنا الوطني الأول للهوكي في لقائه الثاني أمام نظيره الماليزي المرشّح للفوز بالبطولة وخسر بسباعية نظيفة في المباراة التي أقيمت على ملعب سينج كانج ضمن منافسات بطولة دوري العالم للهوكي المرحلة الثانية التي تقام حاليا بجمهورية سنغافورة حيث تمكن لاعبو الفريق الماليزي من تسجيل 4 أهداف في النصف الأول من المباراة ثم أضافوا 3 أهداف أخرى في النصف الآخر بينما لم يتمكن لاعبو منتخبنا من تسجيل أية هدف وظهروا بمستوى مغاير لما قدموه في مباراتهم الأولى وجاءت معظم أهداف المنتخب الماليزي من ضربات ركنية قصيرة نفذها لاعبوه عقب أخطاء متكررة ارتكبها لاعبو منتخبنا الوطني، وبذلك يتصدر الماليزي مجموعته برصيد ست نقاط ويتساوى منتخبنا مع المنتخب الأوكراني برصيد 3 نقاط وفي أسفل المجموعة المنتخب السنغافوري الذي تلقى هزيمتين متتاليتين.
أحداث المباراة
في الشوط الأول بدأ اللعب بتكتيك ماليزي حيث انتشر لاعبوه بصورة جيدة وفي الدقيقة 3 انفرد أحد لاعبيه ليصل الى منطقة منتخبنا الا أن المدافع وائل حسن تمكن من صد الكرة وابعادها عن منطقة الخطر، ليتواصل الأداء ويحصل الماليزي على ضربة ركنية قصيرة نفّذت قوية تهز شباك منتخبا معلنة الهدف الأول ضد منتخبنا الدقيقة 5، وبعد 3 دقائق يحصل الماليزي على ركنية ثانية تمكن حارسنا سعيد الحسني من صدها، الدقيقة 11 يرتكب لاعبنا وائل حسن خطأ ويحصل على بطاقة صفراء لينفذ الماليزي الخطأ تمكّن المدافع سامي عوض من ابعادها الى خارج منطقة الدائرة، ويتواصل الأداء السريع للماليزي وتراجع لمنتخبنا وتصل الكرة الى أحد لاعبي الماليزي وينفرد بها سددها قوية الى خارج المرمى الدقيقة 14.
يبدأ الشوط الثاني عقب دقيقتين راحة ، ومن كرة أرضة قوية استطاع الماليزي في بداية الشوط تسجيل هدفه الثاني الدقيقة 17، ومن هجمة مرتدة تصل الى الفريق الماليزي سددها أحد لاعبيه وأبعدها مدافع المنتخب وائل حسن في الدقيقة 20 ويتواصل الزحف الماليزي وبعد دقيقة واحدة يضيف الهدف الثالث ثم يحصل منتخبنا على قصيرة أخطأ في تنفيذها المدافع محمد هوبيس الدقيقة 27، يحاول منتخبنا الوصول الى منطقة الخصم بنقلات لا تكتمل بسبب سرعة أداء الماليزيين ليختتم الشوط بهدف رابع لتنتهي الفترة الأولى بتقدمهم (4/صفر). الشوط الثالث نزل لاعبو منتخبنا برغبة في تحسين الأداء وتقليص الفارق بعد أن التقى المدرب والكادر الفني بهم وحثهم على عدم تكرار الأخطاء واللعب بمستوى أفضل وبدأ اللعب بهجمة عمانية وصلت الى أنور جمعان لم يتمكن من استثمارها حيث سددها خارج المرمى ، الزحف الماليزي يبدأ من جديد ليحصل على ركنية أضاعها في الدقيقة 35، يحاول منتخبنا تنفيذ هجمات الا أن الأداء السريع للماليزي يحول دون اكمالها وتشهد الدقيقة 39 ضربة ركنية للفريق الماليزي تمكنوا خلالها من اضافة الهدف الخامس ويتواصل الرتم السريع للماليزي مع حيرة وتراجع لمنتخبنا وأخطاء متكررة لصالح الماليزي الذي حصل على ركنية أخرى في الدقيقة 43 نفذت سريعة قوية نتج عنها الهدف السادس.
بداية الشوط الرابع أكمل الماليزيون سباعيتهم عقب هجمة مرتدة ، ثم يتواصل الضغط على منتخبنا الحائر في أمره وأدائه ، وبدأ التعب والإعياء واضحا على وجوه لاعبينا وفي المقابل النقلات السريعة لا تزال مستمرة بين مضارب الماليزيين وعلى الأطراف نقلات طويلة جميلة تنم عن خبرة عريقة لهذا المنتخب الذي وصل الى كأس العالم، ويستمر الأداء وكاد الماليزي اضافة أكثر من هدف في الفترة المتبقية من الشوط الأخير لينتهي وقت المباراة بتفوق ماليزي سباعي نظيف.
أحمد الدرمكي: الثغرات الدفاعية سبب هزيمة المنتخب
أوضح أحمد بن ناصر الدرمكي مساعد مدرب المنتخب أن الهزيمة كانت متوقعة بحكم فارق الخبرة بين المنتخب الماليزي والمنتخب الوطني وما يحتله المنتخب الماليزي من مستوى عال سواء على مستوى القارة الآسيوية أو المستوى الدولي، وحول أداء اللاعبين أشار الى أن هناك ثغرات في منطقة الدفاع أدت الى خلل وارتباك في التنظيم الدفاعي ومن خلال تحليل المباراة قال: أوضحنا للاعبين الأخطاء التي ارتكبوها وسيتم تلافيها في المباريات القادمة، وعن مباراة اليوم أمام المنتخب الأوكراني أوضحنا للاعبين طريقة اللعب التي سنلعب بها أمام الأوكراني الذي يتمتع لاعبوه بالخبرة العالية وبالبنية الجسمانية الكبيرة كذلك يتمتع لاعبو منتخبنا باللياقة بحكم وجود 6 لاعبين من منتخب الشباب آملا التوفيق للمنتخب في المباريات القادمة.
آل جمعه يجري اتصالا هاتفيا بالبعثة
أجرى الشيخ محفوظ بن علي آل جمعه رئيس الاتحاد العماني للهوكي اتصالا هاتفيا من مسقط أطمأن خلاله على وضع البعثة المتضمنة الجهازين الفني والإداري واللاعبين وهنأهم على فوزهم في المباراة الأولى أمام المنتخب السنغافوري وحثهم على بذل المزيد من الجهد وعدم التراجع في الأداء عقب خسارتهم من الفريق الماليزي موضحا أن الفرصة لا تزال سانحة أمامهم في التأهل والصعود للدور الثاني فالخسارة لا تعني اليأس أو الإحباط وإنما درس تعليمي للفترة القادمة.
أوليفر يجتمع باللاعبين
التقى أوليفر كورتس مدرب منتخبنا الوطني للهوكي بمعية الجهاز الفني والإداري باللاعبين لتحليل المباراة التي خسر فيها المنتخب أمام الفريق الماليزي واستعرض لهم من خلال الفيديو الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون موضحا لهم كيفية تلاشي تلك الأخطاء في اللقاءات القادمة وشرح لهم مزيدا من خطط اللعب التي يمكن استخدامها في المباريات القادمة ، كما أوضح لهم نقاط ضعف المنتخب الأوكراني في مباراة اليوم والتي يمكن استغلالها للتغلب عليه وكذلك بيّن لهم ضرورة الثقة بالنفس لما لدور العامل النفسي من أهمية في الأداء الجيد موضحا أن الفريق قد اكتسب الخبرة الكافية للتعامل في مثل هذه البطولات
لا اصابات في لاعبي المنتخب
قال عبدالله بن زايد الحوسني أخصائي العلاج المرافق لبعثة المنتخب أن جميع اللاعبين بحالة صحية جيدة ولا توجد أية اصابات بهم موضحا أن اللاعبين يتلقون برنامجا رياضيا يوميا يتضمن استشفاءهم من خلال التدليك في مقر اقامتهم وخضوعهم لتمارين خفيفة في الصالة الرياضية بالفندق
الدولي ثاني سهيم يشارك في التحكيم
يشارك حكمنا الدولي ثاني بن سهيم الوهيبي في تحكيم مباريات المجموعة الثانية التي تضم اليابان وبنجلاديش والمكسيك حيث أدار الى الآن مباراتين الأولى بين الفريقين البنجلاديش والمكسيكي والثانية بين اليابان والمكسيك، وأوضح الوهيبي أن مستوى الحكام في البطولة جيّد فجميعهم ذوي خبرة في تحكيم لعبة الهوكي وحول أداء المنتخب العماني قال أن اللاعبين يتمتعون بلياقة جيدة وطموح لتحسين الأداء إلا أنهم ينقصهم الدعم بعناصر ذوي خبرة فهم لا يزالون عناصر شابة لذلك خسروا في مباراتهم أمام المنتخب الماليزي الذي لديه الخبرة الكافية وكان أداؤهم ليس بالمستوى المطلوب بسبب عدم ثقتهم بأنفسهم فقد أخطأوا كثيرا وحصلوا على عدة بطاقات انذارية وأتمنى لهم التوفيق في مبارياتهم القادمة وأن يحققوا الهدف الذي أتوا من أجله.

إلى الأعلى