الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / مجلس الوزراء يقف على أسباب دخول مياه الأمطار مستشفى النهضة ويؤكد على الإجراءات الاحترازية

مجلس الوزراء يقف على أسباب دخول مياه الأمطار مستشفى النهضة ويؤكد على الإجراءات الاحترازية

استدعى المسؤولين في (الصحة) وبلدية مسقط وثمن جهود نقل المرضى

مسقط ـ العمانية: أصدر مجلس الوزراء أمس بيانا جاء فيه:
في إطار متابعة مجلس الوزراء لتأثير المنخفض الجوي الذي تعرض له عدد من مناطق السلطنة وما نتج عنه من سقوط للأمطار وحدوث أضرار في بعض المرافق الخدمية من بينها مستشفى النهضة ، فقد استدعى المجلس في جلسته المنعقدة أمس المسؤولين المعنيين في وزارة الصحة وبلدية مسقط للوقوف على الأسباب التي أدت إلى دخول الأمطار للمستشفى ، وبعد أن اطمأن المجلس على أحوال المرضى وعدم تأثير ما حدث عليهم ، اطلع على كافة جوانب الموضوع ومسبباته مؤكدا على الإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها سابقا للتعاطي مع هكذا شأن.
وقد اتضح لدى استعراض الموضوع بأن المقاول لم يستكمل الأعمال المنوطة به خلال الفترة التي تم تحديدها له ، أخذاً في الاعتبار صعوبة الموقع الحالي للمستشفى نتيجة التوسع العمراني والخدمات في ذلك الموقع ، إلا أن هذا لا يبرر عدم استكمال المقاول للمشروع المكلف به وسوف تقوم بلدية مسقط بمتابعة هذا الأمر عن كثب ، كما تم التوضيح بأن نسبة المياه لم تؤثر على أية أجهزة أو معدات ، وأن ما عرض من لقطات قد جمعت بين تأثير هذه الأمطار وما حدث في فترة سابقة.
إن مجلس الوزراء ليؤكد على ما تم التطرق إليه في وقت سابق بشأن نقل المستشفى إلى موقع آمن وهي ذات القناعات لدى وزارة الصحة والبلدية وسوف تقوم الجهات المختصة بالإعداد للتصور المطلوب، هذا إلى جانب اتخاذ خطوات عملية للنقل التدريجي لبعض الوحدات دون الإخلال بمستوى الخدمات العلاجية والتخصصية التي يتم تقديمها حالياً للمراجعين والمرضى.
وقد حث المجلس على أهمية الإسراع في الإجراءات المتعلقة بإنشاء المدينة الطبية لتضطلع بدورها ضمن المنظومة الصحية في البلاد، تنفيذا للتوجيهات السامية الكريمة لعاهل البلاد المفدى ـ حفظه الله ورعاه ـ في الارتقاء بهذا القطاع وتقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين ، من جانبها أكدت تلك الجهات على بذل المزيد من الجهد في هذا المسار ، مشيرين إلى أن العمل سيستأنف في المستشفى بشكل طبيعي خلال مدة أقصاها أسبوع.
من ناحية أخرى، وجه مجلس الوزراء الشكر للهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف وشرطة عمان السلطانية على ما يبذل من جهد في التعاطي مع مثل هذه الأحوال، ولما بذله الكادر الطبي والإداري بالمستشفى في نقل المرضى إلى مستشفيات أخرى لمواصلة استكمال الرعاية الصحية لهم.

إلى الأعلى