السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / النعماني يرعى الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الطيارين والضباط الجويين ودورة ضباط الخدمة المحدودة
النعماني يرعى الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الطيارين والضباط الجويين ودورة ضباط الخدمة المحدودة

النعماني يرعى الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الطيارين والضباط الجويين ودورة ضباط الخدمة المحدودة

الخريجون: نتشرف أن نكون أحد حماة الوطن وخدمة سلطانه المفدى
أقام سلاح الجو السلطاني العماني صباح امس احتفالاً بمناسبة تخريج دفعة جديدة من الطيارين والضباط الجويين، ودورة ضباط الخدمة المحدودة، وذلك على ميدان الاستعراض العسكري بقاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية تحت رعاية معالي الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزير المكتب السلطاني.
بدأت مراسم الاحتفال لدى وصول معالي الفريق أول راعي الاحتفال إلى ميدان الاستعراض، حيث أدى طابور الخريجين التحية العسكرية وعزفت فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني السلام السلطاني.
ثم قام معاليه بتفتيش الصف الأمامي من طابور الخريجين، عقب ذلك قام طابور الخريجين بالمسير البطيء تتقدمهم راية أكاديمية السلطان قابوس الجوية مرورا من أمام المنصة الرئيسية بمصاحبة معزوفات موسيقية لفرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني.
بعد ذلك قام معالي الفريق أول وزير المكتب السلطاني راعي الاحتفال بتقليد جناح الطيران لعدد من الضباط الخريجين، كما سّلم معاليه سيف الشرف للملازم جوي ناصر بن سعيد بن عبدالله الخالدي الحاصل على المركز الأول على مستوى الدورة المتخرجة، ثم جرت مراسم تسليم واستلام راية أكاديمية السلطان قابوس الجوية من الدورة المتخرجة إلى الدورة الجديدة التي تتلقى تدريبها حالياً بالأكاديمية، حيث أقسموا على صونها عالية خفاقة، وعزف سلام العلم، ثم مر حملة الراية بين صفوف دورتهم.
عقب ذلك أدى الخريجون نشيد سلاح الجو السلطاني العماني ثم نداء الولاء والتأييد، وهتفوا ثلاثا بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة – حفظه الله ورعاه – ثم مرت عدد من الطائرات المقاتلة على سماء ميدان الاستعراض احتفاء بهذه المناسبة، وعزفت فرقة الموسيقى السلام السلطاني.
ثم استأذن قائد طابور الخريجين من معالي راعي الاحتفال بالانصراف، حيث مر الطابور من أمام المنصة بالمسير العادي، وقدمت فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني معزوفات ومقطوعات موسيقية وعسكرية متنوعة.
وعلى هامش الاحتفال قام معالي الفريق أول وزير المكتب السلطاني راعي الاحتفال بمصافحة هيئة التوجيه والتدريب وتسليم شهادات مدربي الطيران لعدد من ضباط سلاح الجو السلطاني العماني، ثم التقطت الصور التذكارية مع هيئة التوجيه والتدريب والخريجين من الطيارين والضباط الجويين.
وفي نهاية الاحتفال تسلم معالي الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزير المكتب السلطاني راعي المناسبة هدية تذكارية بهذه المناسبة، قام بتسليمها اللواء الركن طيار مطر بن علي العبيداني قائد سلاح الجو السلطاني العماني.
حضر المناسبة معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة، وعدد من أصحاب المعالي الوزراء والمستشارين، وقادة قوات السلطان المسلحة، والأجهزة الأمنية الأخرى، وعدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى، وعدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى، وعدد من الملحقين العسكريين بسفارات الدول الشقيقة والصديقة، وأولياء أمور الخريجين وجمع من ضباط وضباط صف وأفراد سلاح الجو السلطاني العماني.
وبهذه المناسبة قال العميد الركن جوي بدر بن عبدالله بن محمد المحرمي قائد قاعدة غلا وآمر أكاديمية السلطان قابوس الجوية: الحمد لله على ما وهب وأنعم، في هذا اليوم المبارك شاهدنا حفل تخريج فوج جديد من الضباط الطيارين والجويين بعد أن أكملوا الفترة المقررة في هذا الصرح التدريبي، حيث نهلوا من معينه شتى علوم المعرفة العسكرية والقيادية والأكاديمية تدريباً وتعليماً وتأهيلاً. ولقد برهن الخريجون بكل جدارة واستحقاق أهليتهم لنيل الثقة السامية والترقي لرتبة ضابط وجاهزيتهم لتأدية واجبهم الوطني المقدس وحماية منجزات ومقدسات النهضة المباركة التي أرسي دعائمها مولاي جلالة السلطان المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ أيده الله. فهنيئاً للخريجين، حاثّاً إياهم أن يكونوا القدوة الطيبة أداء وانضباطا، شعارهم دائما (الإيمان بالله .. الولاء للسلطان .. الذود عن الوطن) وأن يكونوا مثالا في الإخلاص والتفاني والتضحية سمة أدائهم العملي، والاستمرار في سبر العلم والمعرفة دائماً وأبداً، متمنيا لهم التوفيق ودوام التقدم والنجاح.
وقال ملازم2 جوي/ ناصر بن سعيد بن عبدالله الخالدي ـ الحاصل على سيف الشرف: الحمد لله على المنة والتوفيق، بأن أحصل على ثقة حضرة صاحب الجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأن أصبح ضابطا في سلاح الجو السلطاني العماني، كما أن سعادتي لا توصف لحصولي على سيف الشرف الذي لم يكن ليتحقق لولا توفيق العلي القدير، ولولا الاهتمام الذي لقيناه من قبل هيئة التوجيه وجميع العاملين بجناح تدريب الضباط المرشحين الذين نقدم لهم كل الشكر والتقدير، وفي هذه اللحظات الغالية على قلوب جميع الخريجين، لا يسعني إلا أن أتقدم بعظيم الشكر والتقدير لهيئة التدريب ولإخواني الضباط ولأسرتي ولكل من ساندني للوصول إلى هذا اليوم العظيم.
وقال ملازم2 طيار/ محمد بن ساعد بن حمد الحارثي الحاصل على كأس الطيران: الحمد لله الذي وفقني في اجتياز دورة الطيران بنجاح، وإنه لفخر كبير وشرف لي أن أكون أحد حماة هذا الوطن العزيز وخدمة سلطانه المفدى وشعبه الوفي. وأغتنم هذه المناسبة لأهنئ نفسي وجميع زملائي الضباط الطيارين والجويين وأهدي حصولي على كأس الطيران إلى والديََ العزيزين ولكل شخص كان مصدرا لشد عزيمتي، كما أنصح زملائي الذين لا يزالون في مرحلة التدريب بأن يعملوا بجد وتفان لينالوا شرف التفوق والتخرج.
وقال ملازم2 جوي/ عمر بن عبدالرحمن بن سليمان الشريقي: هذا اليوم المبارك يوم عز وفخر ومجد، شعوري أنا وزملائي الخريجين في هذا اليوم الأغر شعور لا يوصف و فرحة كبيرة تغمرنا على تحقيق الطموح والإنجاز وهو تخرجنا من هذا الصرح العلمي العريق وإنهاء المنهاج التدريبي المقرر في العلوم المعرفية والعسكرية. لذا أبارك لنفسي ولزملائي الخريجين على شرف حصولنا على الثقة السلطانية السامية وتخرجنا كضباط جويين وطيارين في سلاح الجو السلطاني العماني، ولا يسعني في هذه المناسبة العظيمة إلا أن أنتهز الفرصة لأتقدم بجزيل الشكر وخالص الامتنان لوالديَ الغاليين ولهيئة التدريب بالأكاديمية جميعا، داعياً الله جلت قدرته أن يوفقنا لبذل المزيد من الجهد والمثابرة، والعمل الدؤوب لخدمة هذا الوطن الغالي والذود عن مكتسباته وإنجازاته تحت ظل القيادة الرشيدة لمولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ حفظه الله ورعاه.
وقال ملازم2 جوي/ ناصر بن سعيد بن سليمان المخلدي الفائز بالمركز الأول في دورة ضباط الخدمة المحدودة
: ما أسعد اللحظات، وما أجمل الوصول إلى الغايات، ونحن نحتفي اليوم بهذا التخرج وذلك بعد مرحلة من العمل الدؤوب المليء بالجد والاجتهاد، ها نحن اليوم نقطف ثـمار هذا العمل، وأشعر بالفخر والاعتزاز كوني نلت الثقة السامية، وأصبحت أحد ضباط سلاح الجو السلطاني العماني.
وقال: نحن مقبلون على مرحلة انتقالية، مرحلة تتطلب منا بذل المزيد من الجهد والعطاء وتطبيق ما تعلمناه على أرض الواقع، ونسأل الله تعالى أن يوفقنا إلى كل ما فيه الخير والفلاح.
وقال ملازم ثاني طيار/ محمد بن فاضل بن سعيد العلي: بفضل من الله عز وجل اجتزنا هذا المرحلة وتوجنا مجهودات سنين وأشهر مضت من الجد والاجتهاد والمثابرة، وأبارك لنفسي ولزملائي الضباط الطيارين والضباط الخريجين وأتمنى لهم المزيد من التقدم والنجاح والتوفيق في خدمة هذا الوطن الغالي، ونعاهد الله عز وجل بأن نكون نسور عمان الأوفياء والحماة المخلصين لهذا الوطن العزيز وقائده المفدى ـ حفظه الله ورعاه.
وقال ملازم أول طيار/ سلطان بن سيف بن عبدالله الكندي: للنجاح أجنحة لا ترفرف عاليا إلا عندما تجد سماوات تمنحها الرغبة في التحليق وأرواحا منحتنا ثقة نعتز بها، ودعما كريما أوصلنا إلى هذه اللحظات الحافلة، وإن الكلمات لتظل عاجزة لوصف مشاعر الاعتزاز والسعادة أثناء هذا الحفل الكريم الذي يشهد فيه انضمامنا لكوكبة نسور عمان وتقليدنا جناح الطيران، معاهدين الله أن نكون في خدمة هذا الوطن العزيز وسلطانه المفدى. وإنه ليطيب لنا أن نرفع أطيب الأمنيات وأسمى التبريكات لكل نسور عمان الذين بذلوا جهدا جبارا لرفع اسم عمان عاليا خفاقا ، داعيا الله لي ولهم بمستقبل مشرق يفخر به الجميع، كما أود أن أقدم كلمات شكر وامتنان لكل من وقف معي من عائلتي الكريمة والكوادر الفنية والعسكرية والإدارية، والله الموفق والمعين.
وقال محمد بن خلفان بن خزيم الهنائي ولي أمر أحد الخريجين: يسرني أن أعبر عن فخري واعتزازي وسعادتي بهذه المناسبة العزيزة، فما أجمل أن نقطف كآباء ثـمرة من ثـمار جهودنا ونرى أبناءنا يأخذون دورهم في خدمة وطنهم وقائدهم المفدى وإننا فخورون لنيل أبنائنا شرف الخدمة في سلاح الجو السلطاني العماني. ونحن كأولياء أمور نتقدم بالشكر الجزيل لكل القائمين على العملية التدريبية بأكاديمية السلطان قابوس الجوية على جهودهم المخلصة، سائلين الله العلي القدير أن يوفقنا جميعا لخدمة هذا الوطن العزيز، وأن يحفظ مولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ويمن عليه بالصحة والعافية.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نشيد سلاح الجو السلطاني العماني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سأطير بأجنحة الحق
في الجو كوميض البرق
وأحطم بسلاحي دوماً
كل الدخلاء ولا أبقي
فالقائد علمنـا درساً
أن نبذل دوماً أنفسنا
قابــوس أنتم قدوتنا
وبنورك تغمر دنيانا
بسلاح الجو السلطاني
سأصون الحق لأوطاني
وأمزق أعدائي دوماً
ونصيري قوة إيماني
فليحيا قابوس أبداً
رمزاً لجهاد الأبطال
فالفضل له في نهضتنا
وله النعمى في الأجيال

إلى الأعلى