الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / القسام تدعو لتوحد بنادق (المقاومة) ونصرالله يتحدث عن (القنيطرة).. الاثنين

القسام تدعو لتوحد بنادق (المقاومة) ونصرالله يتحدث عن (القنيطرة).. الاثنين

غزة ـ بيروت ـ الوطن ـ وكالات:
دعت كتائب القسام أمس حزب الله اللبناني ، وكافة حركات المقاومة إلى التوحد في مشروع واحد ، وشددت على أن عدو الأمة هو عدو واحد وهو من يجب أن تصوب إليه البنادق ، في إشارة لدولة الاحتلال الإسرائيلية، وفي بيروت أعلنت قناة المنار اللبنانية أن زعيم حزب الله حسن نصر الله سيتحدث عن الغارة الإسرائيلية على القنيطرة السورية التي راح ضحيتها 6 من مقاومي الحزب في احتفال جماهيري حاشد. دعا محمد الضيف القائد العام لكتائب القسام في رسالة لحزب الله اللبناني إلى “توحد” قوى المقاومة لمواجهة إسرائيل، بحسب نص الرسالة التي نقلتها مواقع حماس الالكترونية. وجاء في الرسالة الموجهة إلى حسن نصر الله أمين عام حزب الله اللبناني أن “واجب كل قوى المقاومة أن تتحد معا في مشروع واحد مقابل مشروع الاستسلام للعدو الصهيوني وأعوانه”، بحسب ما أوردت المواقع. وبعث محمد الضيف الرسالة إلى نصر الله لتعزيته إثر مقتل ستة من عناصر الحزب في غارة إسرائيلية على هضبة الجولان السورية الأحد الماضي. وأضاف إن “عدو الأمة الحقيقي هو العدو الصهيوني ونحوه يجب أن توجه كل البنادق”. من جهته بعث رئيس حركة حماس في غزة ونائب رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية برسالة تعزية إلى الأمين العام لحزب الله السيّد حسن نصرالله، على خلفية عدوان القنيطرة الذي استشهد فيه ستة من كوادر الحزب. وقال هنية: “إن ديدن العدو هو الإرهاب والقتل، ظنا منه أنه باغتيال القادة يكسر إرادة الأمة ومقاومتها لكن هذه السياسة فاشلة”.شدد هنية على التمسك بحقوق الأمة ومقدساتها، وعلى رأسها القدس والأقصى كذلك، مؤكداً أن يد المقاومة في لبنان ستبقى هي العليا رغم هذا الألم”. ويتناول الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله الغارة الإسرائيلية التي استشهد فيها ستة من عناصر الحزب في الجولان في خطاب يلقيه ضمن “احتفال جماهيري” يوم الـ30 من يناير الحالي، بحسب ما أعلنت قناة المنار التابعة للحزب. وقالت القناة التليفزيونية على موقعها الالكتروني أمس الخميس “يطل الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله يوم الجمعة الـ30 من يناير إحياء لذكرى شهداء القنيطرة”، مشيرة إلى أن الخطاب سيكون ضمن “احتفال جماهيري” لم يحدد مكانه بعد. من جهته، أعرب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، في حديث للميادين، عن خشيته من أن الكيان الإسرائيلي يريد خلط الأوراق قبل الانتخابات عبر استهداف مقاتلي حزب الله لبنان. وكان القائد العام لكتائب القسام محمد الضيف، وجه رسالة تهنئة إلى قيادة المقاومة والسيد حسن نصر الله بشهداء القنيطرة، مؤكداً أنه على كل قوى المقاومة أن تتحد في مشروع واحد مقابل مشروع الاستسلام للعدو الصهيوني وأعوانه، معتبراً أنه “بات لزاما على كل قوى المقاومة في الأمة أن تدير معركتها المقبلة يداً واحدة وأنْ تتقاطع نيرانها فوق أرضنا المحتلة”.

إلى الأعلى