الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / السعودية: أوباما في الرياض لتقديم التعازي وبحث القضايا الإقليمية
السعودية: أوباما في الرياض لتقديم التعازي وبحث القضايا الإقليمية

السعودية: أوباما في الرياض لتقديم التعازي وبحث القضايا الإقليمية

الرياض ـ وكالات: وصل الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى مطار الملك خالد الدولي في الرياض بعد ظهر امس الثلاثاء وبرفقته زوجته ميشيل ووفد من 30 عضوا لتقديم التعازي في وفاة العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله. وكان في استقبال أوباما العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير مقرن بن عبد العزيز وولي ولي العهد وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف ورئيس الاستخبارات العامة الأمير خالد بن بندر وعدد من كبارالمسؤولين السعوديين. ويبحث أوباما أيضا خلال زيارته مع القيادة السعودية عددا من القضايا الإقليمية في مقدمتها سبل التصدي لداعش ” وإعادة الأمن والاستقرار إلى اليمن ، إضافة إلى بحث التطورات في سوريا والعراق ومسار المفاوضات بشأن الملف النووي الإيراني . يجمع عدد من المحللين في الرياض على أن أوباما سيواجه سيلا من الانتقادات في العاصمة السعودية لسياساته “المترددة تجاه العديد من القضايا الإقليمية. وعلم من مصادر في الديوان الملكي السعودي أن الملك سلمان عقد جلسة محادثات موسعه مع الرئيس أوباما في أعقاب حفل عشاء اقامها تكريما له قبل مغادرته عائدا إلى بلاده. كان أوباما قد قرر اختصار زيارته إلى الهند والتخلي عن زيارة تاج محل ليتوقف مع زوجته في الرياض قبل عودتهما إلى واشنطن. وقال أوباما بعد وفاة الملك عبدالله الذي التقاه مرتين “لقد تأكد أن العلاقات السعودية-الأميركية مهمة من أجل الاستقرار والأمن في الشرق الأوسط وأبعد من ذلك” مشددا على أن “قوة شراكتنا بين بلدينا تشكل جزءا من إرث الملك عبد الله”. ويعكس قرار أوباما التوجه شخصيا إلى السعودية تصميمه الحفاظ على العلاقات الوثيقة بين بلاده والسعودية.

إلى الأعلى