الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 م - ٢٣ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / الشبيبي يرعى حفل توزيع كؤوس جلالة السلطان للولايات الفائزة في مسابقة شهر البلديات وموارد المياه الـ “27″
الشبيبي يرعى حفل توزيع كؤوس جلالة السلطان للولايات الفائزة في مسابقة شهر البلديات وموارد المياه الـ “27″

الشبيبي يرعى حفل توزيع كؤوس جلالة السلطان للولايات الفائزة في مسابقة شهر البلديات وموارد المياه الـ “27″

تم خلاله تتويج ولاية صور بكأس جلالته للمرة الثالثة على التوالي

صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي :
احتضنت ولاية صور مساء أمس الاحتفال الذي أقامته وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه بالمجمع الرياضي بصور بمناسبة توزيع كؤوس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم للولايات الفائزة في مسابقة شهر البلديات وموارد المياه السابع والعشرين والذي حمل شعار “جهود متواصلة وتنمية مستدامة” بعد أن حققت ولاية صور المركز الأول للمرة الثالثة على التوالي ليمكنها الاحتفاظ بالكأس الغالية
رعى حفل التكريم معالي الشيخ سيف بن محمد الشبيبي وزير الإسكان وبحضور عدد من أصحاب المعالي والمكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة والمسئولين بالمؤسسات الحكومية والخاصة وأعضاء المجالس البلدية والمشايخ والأعيان وجمع غفير من المواطنين وقد جاءت نتائج مسابقة شهر البلديات وموارد المياه السابع والعشرين لصالح ولاية صور والتي فازت بالمركز الأول للمرة الثالثة على التوالي فيما جاءت في المركز الثاني ولاية منح وفي المركز الثالـث ولاية صحم وفي المركز الرابع ولاية مدحاء وفي المركز الخامس ولاية إبراء واستحقت بذلك كؤوس حضرة صاحب الجلالة بالإضافة إلى جوائز مالية وجاءت في المركز السادس ولاية لوى وفي المركز السابـع ولاية عبري وفي المركز الثامن ولاية السنينة وفي المركز التاسع ولاية بهلاء وفي المركز العاشر ولاية المضيبي وحصلت بذلك كؤوس الوزارة بالإضافة إلى جائزة مالية .
وجاءت في المركز الحادي عشر ولاية الجازر وفي المركز الثاني عشر ولاية جعلان بني بوحسن وفي المركز الثالث عشر ولاية نخل وفي المركز الرابع عشر ولاية العوابي واستحقت بذلك دروع الوزارة مع جائزة مالية لتحقيقها نتائج متقدمة في مجالات مختلفة وتم تكريم بلدية الخابورة تقديرًا لجهودها في مجال التوعية والإعلام وتكريم بلدية مدحاء تقديراً لجهودها في مجال تطوير مداخل المدن .
فقرات الاحتفال
بدأت فقرات الاحتفال بالسلام السلطاني ثم ألقى سعادة الشيخ مسلم بن سعيد بن راشد المحروقي والي صور رئيس لجنة الشؤون البلدية كلمة قال فيها ” عملت لجنة الشؤون البلدية بولاية صور على تفعيل إقامة المشاريع ذات الصلة بالجانب البلدي والاجتماعي والشبابي وغيرها لتشمل كافة القطاعات وتوسيع قاعدتها إلى مواقع أكثر نفعا للمواطنين وذلك من خلال جهود اللجنة المبذولة لتحقيق الغاية المنشودة للتنمية المستدامة الهادفة والتي كان لها الأثر الإيجابي في صعود الولاية والاحتفاظ بالكأس للمرة الثالثة على التوالي مضيفا بأن بلدية صور كان لها الدور الكبير في تسريع تنفيذ المشاريع المقرة والتي تستحق كل تقدير لجهودها الملموسة بعدها شارك الشاعر العماني فيصل الفارسي بتقديم قصيدتين الأولى بعنوان نهضة وطن والثانية بعنوان صور حيث تألق الشاعر في الكلمات والأداء وأمتع الجماهير الحاضرة بأسلوبه الشعري المميز
بعد ذلك ألقى سعادة حمد بن سليمان الغريبي وكيل وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه للبلديات الإقليمية رئيس لجنة التقييم بالمسابقة كلمة الوزارة قال فيها : جرت منافسات شهر البلديات وموارد المياه السابع والعشرين لعام 2014م تحت شعار “جهود متواصلة وتنمية مستدامة” وتشرفت ولاية صور بالفوز بكأس جلالة السلطان المعظم للمركز الأول .
نتقدم بالتهاني الخالصة لجميع الولايات الفائزة بكؤوس جلالة السلطان المعظم والتهنئة الخاصة لأصحاب السعادة المحافظين والمجالس البلدية والولاة رؤساء لجان الشؤون البلدية ومدراء عموم البلديات ومدراء البلديات الذين وفروا لهم الدعم لتحقيق غايات الشهر وأهدافه مما كان له طيب الأثر فيما تحقق وأنجز من مشاريع ، مؤكداً بأن المعنى الحقيقي للفوز هو المشاركة الفعالة لأبناء هذا الوطن العزيز الذين سجلوا أروع مظاهر الحب والولاء لهذا الوطن وقائده مما يجعل من شهر البلديات وموارد المياه نموذجاً متميزاً للعمل الوطني وأحد روافد التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، كما أن شهر البلديات وموارد المياه ليس مناسبة محدودة بشهر معين بل هو دعوة لا تنتهي وعطاء لا يتوقف من أجل أن تستمر مسيرة النهضة والتقدم على أرض هذا الوطن الحبيب .
يأتي إقامة فعاليات الشهر كل سنتين للوقوف على أهداف الشهر ومضامينه وآلية وعناصر التقييم ، حيث تم تشكيل لجنة لدراسة تطوير مضامين الشهر وتم عرض ما توصلت إليه اللجنة من مقترحات على أصحاب السعادة المحافظين والولاة رؤساء لجان الشؤون البلدية ثم عُقدت ثلاث ندوات في ولايات صحار ونزوى وصور لاستطلاع مرئيات كافة فئات المجتمع حول مقترحات تطوير فعاليات الشهر ، وقد أخذت الوزارة بكل ما هو مناسب من مقترحات ، كما أنها على استعداد تام للأخذ بأي مقترح يساهم في تطوير أهداف ومضامين الشهر خدمة للصالح العام وبما يلبي الهدف الأسمى للشهر وهو الشراكة والتعاون بين الأطراف الثلاثة البلدية والمواطن والقطاع الخاص .
لقد لمست لجان التقييم بأن هناك ترقباً من جميع الفئات لفعاليات الشهر الأمر الذي يعكس مدى أهمية الشهر وما تنفذ خلاله من برامج وأنشطة ومشاريع تعزز جهود الحكومة وتساهم في تلبية بعض احتياجات الولايات من المشاريع الخدمية ورفع مستوى الوعي بأهمية الرقابة الصحية وغيرها من الجوانب ذات العلاقة باختصاص الوزارة .
ولقد تم تنفيذ العديد من المشاريع التي تخدم الولايات خلال منافسات الشهر السابع والعشرين على رأسها رصف الطرق وإنارتها ، وإنشاء وتطوير الحدائق والمنتزهات وملاعب الأطفال وميادين الاحتفالات ، ومشاريع تطوير وتحسين الواجهات البحرية والأحياء السكنية ، ومشاريع التشجير وصيانة الأفلاج وإنشاء وتسوير المقابر ، إلى جانب تنفيذ العديد من البرامج والأنشطة في مجال الرقابة الصحية وبرامج التوعية التي يعول عليها في رفع مستوى الوعي في كل ما يتعلق بجوانب عمل الوزارة .
ولا شك بأن تلك المشاريع والبرامج جسدت التعاون والشراكة الفعالة المرجوة بين البلديات وكافة شرائح المجتمع .
ختاماً نحيي الجهود المخلصة لأصحاب السعادة المحافظين والمجالس البلدية والولاة رؤساء لجان الشؤون البلدية ومسؤولي الدوائر الحكومية والمؤسسات الأهلية والمشايخ والأعيان وكافة أفراد المجتمع ، مقدرين لهم جهودهم الطيبة ومساهماتهم الفعالة وإخلاصهم لبذل كل ما في وسعهم والشكر والامتنان موصول لأعضاء لجان التقييم ولجان التقييم والتحكيم على أدائهم الطيب وتعاونهم المخلص في إنجاز ما أوكل لهم .
أوبريت ديرة المجد
بعدها تواصلت فقرات الاحتفال حيث تابع الحضور أوبريت ديرة المجد وشارك فيه 350 مشاركا ومشاركة واشتمل على 8 لوحات صاغ كلماتها ولحنها نخبة من الشعراء والملحنين ونفذها وأخرجها ميدانيا جمعة بن خميس العلوي أما اللوحة الثانية منار الهدى من كلمات الشاعر محمد الغزالي وهي من فن الرزحة طور ألحانها الملحن حليس الهاشمي وأداء المنشد هلال البريكي بعدها دخلت اللوحة الشعبية والتي حملت عنوان بشرى العفية وهي من الفن الشعبي أبو الزلف الذي تشتهر به الولاية من كلمات الشاعرة سالمه الفارسية والألحان من الفلكلور العماني المطور أما اللوحة الخامسة فهي اللوحة الحماسية وهي مشاركة مميزة من محافظة مسندم من كلمات الشاعر محمد السعدي وألحان محمد المدحاني أما اللوحة السادسة شراع المجد من كلمات الشاعر أحمد العلوي وطور الحانها حليس الهاشمي وهي من فن المديما اما اللوحة السابعة وهي بهجة الكؤوس من كلمات الشاعر نبهان السلطي وطور الحانها حمود الحرش وهي تتحدث عن تاريخ كل ولاية من الولايات الخمس الحاصلة على الخمس المراكز الأولى في المسابقة من كلمات الشاعر نبهان السلطي وألحان حمود الحرش
التكريم
بعدها قام معالي الشيخ وزير الإسكان راعي الحفل بتوزيع الكؤوس على الولايات الفائزة في هذه المسابقة كما تم تكريم المساهمين والمتعاونين من المؤسسات والشركات والأفراد ثم قدم سعادة الشيخ والي صور هدية تذكارية لراعي الحفل وقد قدم سعادة الشيخ عبدالله بن مستهيل بن سالم شماس محافظ جنوب الشرقية التهنئة لولاية صور على نيل شرف الفوز بكأس صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظة الله ورعاه ـ في شهر البلديات وموارد المياه السابع والعشرين وهو الشعور الجماعي لدى أبناء الولاية بالقيمة العالية لشرف هذا الفوز مشيرا إلى أن نجاح العمل المجتمعي التطوعي يقوم على جهود المجتمعات المحلية بمختلف شرائحها ومكوناتها وهذا الوعي قد تعزز لدى أبناء هذه الولاية فإن ثمارة قد ولدت ملحمة متسقة بين مختلف العناصر ذات العلاقة لتقديم أعمال وجهود رائعة يجني ثمارها ويفاخر الآخرين بمنجزاتها .
كما ثمن سعادة الشيخ مسلم بن سعيد المحروقي والي صور فوز الولاية بالمركز الأول ونيلها شرف الحصول على كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – مشيرا إلى أن هذا التتويج هو حصيلة تكاتف مختلف القطاعات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص وشرائح المجتمع على حد سواء وسيكون حافزا لمضاعفة الجهود وتقديم كل ما من شأنه الارتقاء بمستوى الخدمات التي تهم فئات المجتمع بالولاية .
وقال المهندس سليمان بن حمد السنيدي مدير بلدية صور : إن وصول بلدية صور لمنصة التتويج للمرة الثالثة على التوالي في منــافــسات شهـر البلديــات ومــوارد الـميـاه السابع والعشرين بمنافسة 44 بلدية لهـو دليل على مــدى حجم الجهود التي بذلت من قبل البلـدية في تـنـفيذ الـمشاريع التـنموية التـي تـرقى بالخدمـات الأساسية بالــولاية ، فالـمشـاريـع التي نـفـذت خلال منافسات الشهر تترجم مدى هذا الجهد الواضح للعيان والذي يلمسه الجميع .
وقال عبدالله بن يحيى المخيني المدير العام المساعد للمديرية العامة البلديات بمحافظة جنوب الشرقية أن فوز ولاية صور بالمركز الأول وحصولها على كأس حضرة الجلالة السلطان قابوس المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ في منافسات شهر البلديات وموارد المياه في نسخته السابعة والعشرين وللمرة الثالثة على التوالي لهو شرف للولاية وأبنائها ووسام عز وفخر يزين صدر كل مواطن من أبناء الولاية ، كما أنه يأتي كدليل واضح وشاهد على الجهود المبذولة من قبل لجنة بلدية صور في مسابقات الشهر التي تمثلت في تبني العديد من الأفكار الجديدة وتنفيذ المشاريع الهادفة التي تعنى بتحقيق مفهوم شعار الشهر ومضامينه من خلال تضافر الجهود والاستعداد المبكر والتخطيط السليم والاختيار الموفق للمشاريع المنفذة.
فيما قال الدكتور خالد بن حمد الغيلاني الخبير التربوي بالمديرية العامة للتربية والتعليم وعضو اللجنة الفنية : تم التركيز على بعض المضامين المتعلقة بشهر البلديات ، وبحكم أن الاحتفال في ولاية صور فقد ركزنا على حضور الموروث الشعبي- وإن لم يكن بجميع مفرداته – من أجل نقل رسالة إلى الأجيال القادمة للتمسك بهذا الموروث.
وقال خالد بن مهنا الإسماعيلي رئيس قسم التوعية والعلاقات العامة ببلدية صور : أهنئ أهالي ولاية صور هذا الإنجاز الذي تحقق بحصول الولاية على كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ والذي جاء نتيجة لتضافر الجهود وتعاون وتكاتف كافة أفراد المجتمع بالولاية من مؤسسات وأفراد لتحقيق الأهداف المرسومة.

إلى الأعلى