الجمعة 22 سبتمبر 2017 م - ١ محرم ١٤٣٠ هـ
الرئيسية / الأولى / حزب الله يستهدف قوة للاحتلال وإسرائيل تقر بمقتل 2 وإصابة 7 من جنودها

حزب الله يستهدف قوة للاحتلال وإسرائيل تقر بمقتل 2 وإصابة 7 من جنودها

بيروت ـ عواصم ـ الوكالات:
استهدف حزب الله اللبناني أمس دورية إسرائيلية في مزارع شبعا الإسرائيلي أمس بالعملية وأكد مقتل جنديين وإصابة سبعة. من جهته أدان رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام ، أمس الأربعاء ، التصعيد العسكري الاسرائيلي في جنوب لبنان، وأكد تمسك بلاده بالقرار 1701. وأدان سلام في تصريح له التصعيد العسكري الإسرائيلي في جنوب لبنان، معربا عن قلقه من “النيات العدوانية التي عبر عنها المسؤولون الإسرائيليون وما يمكن أن تسفر عنه من تدهور للأوضاع في لبنان والمنطقة”. وأضاف “ان لبنان يؤكد تمسكه بقرار مجلس الأمن 1701 بكل مندرجاته، وحرصه على الجهود المشكورة لقوات اليونيفيل التي منيت امس بخسارة أحد أفرادها من الكتيبة الأسبانية”. وقال سلام “إن التصعيد الإسرائيلي في المناطق الحدودية بعد العملية التي جرت في شبعا المحتلة من شأنه أن يفتح الباب امام احتمالات خطيرة ليست في مصلحة السلم والاستقرار في المنطقة”. وتابع سلام” ان لبنان يضع الأسرة الدولية أمام مسؤولياتها ويدعوها الى كبح أي نزعة اسرائيلية للمقامرة بالأمن والاستقرار في المنطقة”. وقال إن “لبنان بكل فئاته وتلاوينه وقواه السياسية يقف صفا واحدا خلف القوى المسلحة الشرعية في مهمتها المتمثلة في الدفاع عن أرضه وأمن أبنائه”. ودعا الى “أقصى درجات التضامن الداخلي والوحدة الوطنية في هذه الساعات الصعبة التي نواجه فيها خطر معتد أظهرت التجربة أنه لا يتورع عن شيء”. كما تابع سلام الأوضاع في المنطقة الحدودية وأجرى سلسلة اتصالات لهذه الغاية شملت رئيس مجلس النواب نبيه بري ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع سمير مقبل ووزير الخارجية جبران باسيل وقائد الجيش العماد جان قهوجي.
كما اتصل بقائد قوات حفظ السلام الدولية في جنوب لبنان الجنرال لوتشيانو بورتولانو واستعرض معه الأوضاع، مقدما التعزية بالجندي الذي سقط في منطقة عمل الكتيبة الأسبانية. من ناحية أخرى، قال مصدر رسمي لبناني إن وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية استنكرت القصف الذي تعرض له لبنان من إسرائيل “ردا على العملية التي انطلقت من مزارع شبعا اللبنانية المحتلة من خارج الخط الأزرق، واستهدفت قافلة عسكرية إسرائيلية موجودة في الأراضي اللبنانية المحتلة خارج الخط الأزرق”. وتابع المصدر أن الوزارة أعادت “تأكيد تمسك لبنان بالقرار 1701 حماية له من الاعتداءات الإسرائيلية”. من جهتها أبلغت إسرائيل مجلس الأمن الدولي أمس الأربعاء أنها ستمارس حقها في الدفاع عن نفسها بعد مقتل جنديين إسرائيليين في هجوم شنه حزب الله الشيعي اللبناني على قافلة عسكرية اسرائيلية. ودعا سفير اسرائيل رون بروسور مجلس الامن الى “ادانة حزب الله بشكل واضح وعلني”، وذلك في رسالة بعث بها الى الامين العام للامم المتحدة بان كي مون. وقال إن “إسرائيل لن تقف مكتوفة اليدين بينما حزب الله يستهدف الإسرائيليين”. وأضاف أن “إسرائيل لن تقبل بشن أي هجمات على أراضيها وستمارس حقها في الدفاع عن نفسها وستتخذ جميع الاجراءات اللازمة لحماية شعبها”.

إلى الأعلى