الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في احتفالية جميلة .. افتتاح المبنى والهوية الجديدة لنادي غلا للجولف والمحروقي يتوج بلقب بطولة قيس
في احتفالية جميلة .. افتتاح المبنى والهوية الجديدة لنادي غلا للجولف والمحروقي يتوج بلقب بطولة قيس

في احتفالية جميلة .. افتتاح المبنى والهوية الجديدة لنادي غلا للجولف والمحروقي يتوج بلقب بطولة قيس

هيثم بن طارق: المبنى الجديد للنادى صرح جميل يساهم في نشر اللعبة بالسلطنة
تيمور بن أسعد: نطمح للوصول بالنادي ليكون أفضل أندية الجولف في المنطقة
تغطية – بدر الزدجالي:
تصوير ابراهيم الشكيلي:
رعى صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة احتفالية تتويج الفائزين بالمراكز الاولى في بطولة قيس للجولف وكذلك افتتاح المبنى الجديد للنادي وذلك فيه احتفالية كبيرة اقامتها ادارة نادي غلا للجولف التي كشفت كذلك عن هوية النادي الجديد والمسمى الجديد للنادي حيث اقيمت الاحتفالية بحضور صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد بن طارق آل سعيد رئيس مجلس ادارة نادي غلاء للجولف وبحضور اصحاب السمو والمعالي والسعادة وعدد كبير من منتسبي النادي والمهتمين باللعبة وتقام المسابقة تخليدا لذكرى المغفور له صاحب السمو السيد قيس بن طارق آل سعيد مؤسس نادي غلا للجولف.
بدأت المناسبة بافتتاح سموه لمبنى نادي غلا للجولف الجديد ومن ثم قام بتدشين هوية النادي الجديدة، وذلك بمعية صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد آل سعيد رئيس مجلس إدارة غلا للجولف والحضور من المدعوين واستمع خلاله سموه الى تاريخ النادي الذي قدمه محمد بن سليمان الوهيبي أحد لاعبي منتخبنا الوطني الأول للجولف وهو من الذين رافقوا رحمة الله عليه صاحب السمو السيد قيس منذ البداية في جهود تنمية ونشر لعبة الجولف في السلطنة وبعدها تم تدشين الهوية الجديدة لنادي غلا للجولف بالمسمى الجديد (نادي غلا للجولف) بدلا من غلا فالي للجولف.
الجدير بالذكر بأن نادي غلا للجولف قد تاسس بعد بزوغ فجر النهضة المباركة بأشهر، ونظمت فيه أول منافسة متواضعة في شهر ديسمبر من عام ١٩٧٠ بالقرب من معسكر الجيش السلطاني العماني بغلا، ومنذ ذلك الحين والنادي في تطور وتوسع، فقد ذاع صيته كنادي إجتماعي هدفه نشر رياضة الجولف في السلطنة وتنمية المواهب العمانية الممارسة لرياضة الجولف، حيث وصل الكثير من الرياضيين العمانيين إلى مستويات متقدمة في رياضة الجولف بفضل ما يقدمه نادي غلا للجولف لهم، والبطولات الدولية التي ينظمها والمشاركات الدولية التي مثل فيها السلطنة بعض منتسبيه.
واولى سموه إهتماما كبيرا ويعود له الفضل في تشجيع ممارسة رياضة الجولف ونشرها في السلطنة ويعتبر أول من غير نظرة المجتمع محليا تجاه لعبة الجولف من لعبة تمارس كهواية إلى رياضة وطنية لها منتخب عماني ينافس باسم السلطنة دوليا حي قام سموه رحمة الله عليه بتشكيل منتخب عماني يظمه مثل السلطنة في العديد من البطولات الإقليمية والعربية وتعود علاقته بنادي غلا للجولف إلى عام ١٩٨٧ وقد ترأس مجلس إدارة النادي في الفترة بين ١٩٨٩ و ٢٠١١.

إسهامات كبيرة للنادي
وبدأت الاحتفالية بإلقاء كلمة من صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد رئيس مجلس ادارة النادي وكذلك حيث رحب بالحضور قال فيها : بأن هذه الاحتفالية تاتي إقامتها لبطولة المرحوم صاحب السمو السيد قيس بن طارق الذي كان له الفضل في وصول الجولف في السلطنة ونادي غلا الى هذا المستوى وكذلك الاحتفالية بتدشين المبنى الجديد بالنادي.
وأضاف لقد شهدنا افتتاح مبنى نادي غلا للجولف والهوية الجديدة للنادي وهذا لم يكن ليتحقق لولاء الدعم الكبير من قبل مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه- والجميع يعلم بان النادي يعد من اعرق الاندية بالسلطنة وله اسهامات في نشر اللعبة بالسلطنة وقد سبقتنا العديد من الادارات لهذا النادي ونحن نتشرف للعمل في ادارة هذا النادي حاليا وما تم انجازه من تطوير النادي جاء حسب الامكانيات المتوفرة وانتهز هذه الفرص لتقديم الشكر الى جميع الشركات الداعمة ولاعضاء مجلس ادارة النادي على الجهود الكبيرة المخلصة خلال الفترة الماضية والشكر الجزيل الى كل من ابراهيم سعيد الوهيبي وزياد محمد الزبير وخليل الوهيبي على الجهود الكبير لدعم النادي والشكر لجميع المنتسبين والحضور.
وأضاف سموه: المبنى الجديد والأجزاء المحيطة به تأتي ضمن المرحلة الأولى من خطة تطوير نادي غلا للجولف، حيث ستشمل المراحل القادمة أرضية الملعب والمرافق الأخرى. وأضاف سموه: نحن نطمح للوصول بالنادي إلى أن يكون من أفضل أندية الجولف في المنطقة ونحن سعداء بما وصل إليه النادي حتى الآن والسمعة الطيبة التي اكتسبها حتى الآن وإستحسان الأعضاء، حيث أننا نسعى تجاه زيادة استقطاب المهتمين برياضة الجولف في مجتمعنا إلى هذا النادي.
واختتم سموه قائلا: نتوجه بالشكر للإدارات السابقة للنادي، كوننا نقدر بأنها لم تكن بالمهمة السهلة، ونشكرهم على ما قدموه لنادي غلا للجولف بشكل خاص ورياضة الجولف في السلطنة بشكل عام، ونعدهم بأننا سنكمل ما بداؤه ونبذل ما نستطيع للرقي بهذا النادي العريق بإستمرار.
تتويج الفائزين
بعدها قام راعي المناسبة بتتويج اصحاب المراكز الاولى في مختلف الفئات في بطولة قيس للجولف والتي ستكون منذ الآن حدثا سنويا للعبة الجولف، الجدير ذكره أن نادي غلا للجولف أقام بطولة تجريبية لبطولة إحتفالية قيس للجولف خلال العام ٢٠١٤م. وجاءت النتائج النهائية بعد منافسة كبيرة شهدتها البطولة من اجل الحصول على لقبها والتي انطلقت خلال الفترة الصباحية حيث توج بلقب الفئة الابرز للرجال سعادة المهندس حمود المحروقي رئيس المنشآت السلطانية بشؤون البلاط بعد ان جمع عدد 45 ضربة وحصل على المركز الثاني في نفس المسابقة كنزن برصيد 44 ضربة واحتل المركز الثالث اللاعب توماس برصيد 44 ضربة وفي فئة السيدات حصلت على المركز الاول اللاعبة جميلة داوود برصيد 42 ضربة وجاءت في المركز الثاني اللاعبة ماريا برصيد 37 ضربة وفي مسابقة كروس حصل على المركز الاول اللاعب حمود الحارثي برصيد 76 ضربة.
فلم وثائقي عن النادي
تابع راعي المناسبة والحضور الفلم الوثائقي والحديث عن نادي غلا للجولف منذ تأسيسه في بداية السبعيات وحتى الوقت الحالي وما حققه النادي من انجازات ومشواره في مراحل البناء التي شهدتها السنوات الطويلة الماضية وتطرق الفيلم الى الجهود الكبيرة التي بذلها المرحوم صاحب السموم السيد قيس خلال فترة السبعينات وبقية اعضاء الفريق في اشهار هذا النادي وانتقاله من موقع الى اخر وتحدث خلال الفيلم كلا من اعضاء مجلس ادارة النادي الحالي الشيخ ابراهيم بن سعيد الوهيبي وزياد بن محمد الزبير عن اهمية النادي وما يحتويه في الوقت الراهن والجهود التي بذلت في تطوير النادي وسعي النادي في نشر اللعبة في مختلف الفئات العمرية والبطولات التي احتضنها النادي.
اضافة جديدة

قال صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة بانني سعيد برعاية حفل بطولة سمو السيد قيس رحمه الله وكذلك تدشين المبنى الجديد والهوية الجديد لنادي غلا للجولف والحلة الجديد التي ظهر عليه النادي والذي يعد اضافة جديد للعاصمة مسقط عبر هذا الصرح الرياضي الجميل الذي يستقطب مجموعة كبيرة من اللاعبين من مختلف المراحل السنية وهو بدوره يساهم في نشر اللعبة في السلطنة لتكون لها قاعدة جيدة تخدم في تطوير اللعبة بشكل اكبر حيث تعتبر لعبة الجولف من اللعبات الرائدة والتي تلاقي الإقبال الجيد ونتمنى لهم كل التوفيق والنجاح.
تطور اللعبة

أعرب سعادة المهندس حمود المحروقي رئيس المنشآت السلطانية بشؤون البلاط السلطاني عن سعادته للفوز بلقب بطولة صاحب السمو السيد قيس وكذلك رعاية صاحب السمو السيد هيثم بن طارق لهذه الاحتفالية الجميلة التي اقامها نادي غلا للجولف حيث بذل المرحوم سمو السيد قيس جهودا كبيرا لاخراج هذا الصرح الجميل الذي اكتمل بحلته الجديد اليوم بالمبنى الجميل الذي تم تدشينه في هذه الاحتفالية حيث ان النادي يقدم الكثير من الخدمات ومن ابرزها تطوير اللاعبين وتهيئتهم بشكل جيد واخرج الكثير من الابطال خلال الفترة الماضية .. واضاف بان هناك اقبال جيد للانتساب في هذا النادي وقد تزايد عدد اللاعبين الممارسين في هذه اللعبة عن السنوات الماضية وهذا دليل على التطور الذي تشهده اللعبة وكذلك الدور الكبير لوسائل الاعلام المختلفة في تغطية مختلف الاحداث الخاصة بلعبة الجولف وهذا بدوره يساهم في تطوير الجانب الاقتصادي والسياحي للسلطنة حيث تعد اللعبة من مقومات الجذب السياحي الجيدة.
طابع عالمي
قال الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الاولمبية العمانية بأننا سعداء بافتتاح المرحلة الحديثة لمشروع نادي غلا للجولف والذي أخذ الطابع العالمي والدولي لهذا الصرح الرياضي الجميل ونحن سعداء كذلك بضم لعبة الجولف الى الأولمبياد القادمة والتي ستقام بالبرازيل 2016 وهذا بدوره سيخدم وبشكل كبير تطوير اللعبة عالميا وفي السلطنة كذلك.
واضاف بان اللجنة الاولمبية العمانية على اتصال دائم باللجنة العمانية للجولف وداعمين لمختلف البرامج التي تنظمها اللجنة والتي تخدم وبشكل كبير تطوير المراحل السنية للاعبي الجولف والمنتخبات الوطنية عبر هذا النادي الذي يشجع تلك المراحل على ممارسة اللعبة وتوسيع قاعدتها حيث يقدم النادي مشكورا جهود كبيرة وبالمجان لتلك الفئات العمرية وهذا بدوره يشجع على نشر اللعبة في الجانب الترفيهي والتنافسي فقد قامة اللجنة الاولمبية العمانية بإشراك الجولف العمانية ولاول مرة في الدورة الاسيوية الاخيرة والتعاون سوف يستمر بين اللجنة الاولمبية وبقية الجهات الاخرى طالما هناك وجود لاعبين بارزين لدعمهم للمشاركات الخارجية.
واجهة جديدة
قال الشيخ إبراهيم بن سعيد الوهيبي عضو مجلس ادارة نادي غلا للجولف بان المسمى الجديد للنادي غلا للجولف جاء تواكبا مع الواجهة الجديد للنادي والذي جاء مسامه على مكان هذا الملعب حيث تعاقب على النادي عدد من الاسماء وكان اخرها نادي غلا فالي للجولف حيث تعد الهوية الجديدة ومشروع المبنى هي بداية المشوار للنادي وهناك عدد من المشاريع القادمة التي سيتم تنفيذها خلال المرحلة القادمة بعد الانتهاء من اكتمال النادي بشكل نهائي عبر 18 حفر والمبنى الاداري والمرافق الاخرى وتبقى مرحلة التجميل للنادي وكذلك مرحلة المشاريع الاستثمارية الاخرى في سعي دائم لاستضافة البطولات الدولية والقارية خلال المرحلة القادمة.

ركن أساسي
قال محمد بن سليمان الوهيبي أحد لاعبي منتخبنا الوطني الأول للجولف وهو من الذين رافقوا المرحوم صاحب السمو السيد قيس منذ البداية في جهود تنمية ونشر لعبة الجولف في السلطنة بأن السيد قيس رحمه الله هو عراف لعبة الجولف في السلطنة وهون من أعطى للعبة الجولف المكانة التي وصلت إليها اليوم في السلطنة. وعن نادي غلا للجولف علق قائلا: نادي غلا للجولف أخرج العديد من منتسبي لعبة الجولف الذين مثلوا السلطنة…وهو ركن أساسي لرياضة الجولف في السلطنة، ولكن لولا جهود السيد قيس لم يكن ليستمر النادي حتى يومنا هذا…وأضاف: السيد قيس تبنى الجولف في السلطنة…العديد من البطولات الدولية التي شاركنا فيها كانت على نفقته الخاصة…لدرجة أنه مول إقامة بطولة عربية للجولف باسم السلطنة في تونس في التسعينيات بسبب عدم وجود ملعب معشب لإحتضانها في السلطنة أنذاك.
جهود كبيرة
واشار لاعب منتخبنا الوطني عزان الرمحي بأن المبنى الذي تم تدشينه يعد صرحا جيدا في نادي غلا للجولف وهو الوحيد بين الأندية الاخرى التي يعود للنادي حيث يقدم النادي الكثير من الخدمات للاعبي المنتخبات الوطنية وجميع اللاعبين تخرجوا من هذا النادي العريق الذي يساهم وبشكل كبير في تطوير اللعبة ونقدم كل الشكر للقائمين على هذا النادي والجهود التي تبذل للرقي به.
وقال عبدالرحمن الفارسي مهندس المشروع الجديد للنادي باننا سعينا جاهدين الى انهاء المشروع في وقت قياسي جدا قرابة شهرين من العمل المستمر من اجل افتتاحه في هذا اليوم والذي يصادف ختام بطولة المرحوم صاحب السمو السيد قيس ويحتوي النادي على الكثير من المرافق الهامة التي تخدم النادي من قاعات ومبنى إداري ومطاعم وغيرها من المرافق الاساسية التي تم خلالها انشائها بشكل بمستوى عالي وعالمي.

إلى الأعلى