الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / لجنة بينالي عمان الدولي لرسوم الأطفال تزور مراكز الأطفال بالشارقة
لجنة بينالي عمان الدولي لرسوم الأطفال تزور مراكز الأطفال بالشارقة

لجنة بينالي عمان الدولي لرسوم الأطفال تزور مراكز الأطفال بالشارقة

خالد البلوشي: اللقاء يقرب وجهات النظر بما يخدم الطفولة في البلدين الشقيقين

الشارقة ـ (الوطن):
استقبلت إدارة مراكز الأطفال بالشارقة أمس الأول وفدا من وزارة التربية والتعليم في السلطنة ، متمثلاً في لجنة بينالي عمان الدولي لرسوم الأطفال بهدف الاطلاع على تجربة بينالي الشارقة للأطفال الذي تنظمه الإدارة بالتعاون مع إدارة متاحف الشارقة في دورته الرابعة، والاستفادة من خبرتها في تنظيم هذا الحدث الفني الأكبر من نوعه في المنطقة.
وزار الوفد مقر الإدارة التابع للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، ومركز الطفل بضاحية حلوان، ومركز الطفل في ضاحية مغيدر الذي يحتضن حالياً أعمال الدورة الرابعة لبينالي الشارقة للأطفال، والتي ستختتم مساء الاثنين المقبل.
وترأس الوفد الدكتور خالد بن راشد البلوشي، المدير المساعد للبرامج التعليمية، نائب رئيس لجنة بينالي عُمان الدولي، يرافقه كل من نجاح الحبسي، عضو مناهج بمكتب سعادة وكيل الوزارة للتعليم والمناهج مقرر لجنة بينالي عُمان الدولي، وسميرة الحارثية، اخصائية الفنون التشكيلية بدائرة الأنشطة التربوية عضوة لجنة بينالي عُمان الدولي، وكان في استقبال الوفد ريم بن كرم، مدير إدارة مراكز الأطفال بالإنابة، رئيسة بينالي الشارقة للأطفال، والفنان ناصر نصر الله، القيّم العام لبينالي الشارقة للأطفال.
وأثنى الوفد خلال زيارته على الدور الكبير الذي تلعبه حكومة الشارقة في دعم وتنمية وتطوير مواهب الأطفال، وتوفير جميع الإمكانات اللازمة لتهيئة بيئة إبداعية تفتح أمامهم أبواب الإبداع في المجالات كافة.
وبهذه المناسبة قالت ريم بن كرم: “لدينا توجيهات واضحة بأهمية تلبية حاجات الأطفال الفنية داخل وخارج الإمارات، ولا شك أن زيارة وفد وزارة التربية والتعليم بسلطنة عُمان يصب في إطار تبادل الخبرات وتطوير آفاق العمل المشترك مستقبلاً، لذلك يسعدنا دعم بينالي عمان للأطفال، وتقديم ما يمكن من خبراتنا ليأخذ دوره كمعلم ثقافي خليجي مهم للطفل في المنطقة”.
من جهته، قال الدكتور خالد بن راشد البلوشي: “أسعدتنا زيارة الشارقة والتعرف إلى المحافل الثقافية الكبيرة الموجودة فيها، ولا شك أن ما شاهدناه من منجزات ثقافية قائمة تثلج الصدر كونها في دولة خليجية، لاسيما فيما يتعلّق بالطفل من الناحية الفنية، وجاءت هذه الزيارة للاطلاع على الخبرات وبحث صور التعاون بين البينالي في الشارقة وعُمان في ضوء نجاح بينالي الشارقة للأطفال ومواصلة دوراته المتميّزة، ونعتقد أن المستقبل سيسفر عن خطوات متميزة في ضوء تقارب وجهات النظر بما يخدم الطفولة في البلدين الشقيقين”.
في الإطار ذاته، استعرضت ريم بن كرم أمام الوفد الزائر أهمية تنظيم وإقامة فعاليات البينالي للأطفال على المستوى الفني والنفسي والمجتمعي، وحرص بينالي الشارقة للأطفال على إدراج فئات الأطفال الممكنة في فعالياته بمن فيهم الأطفال ذوي الإعاقة، كما تم استعراض فعاليات المعرض المتنقل، وامتداد رقعة أنشطته على إمارات الدولة، وأهمية حلقات العمل المقامة على هامش البينالي في دعم تطوير مهارات الأطفال.

إلى الأعلى