الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السنيدي يفتتح أعمال مؤتمر مستجدات التحكيم الدولي وواقع التحكيم في السلطنة وآفاقه المستقبلية
السنيدي يفتتح أعمال مؤتمر مستجدات التحكيم الدولي وواقع التحكيم في السلطنة وآفاقه المستقبلية

السنيدي يفتتح أعمال مؤتمر مستجدات التحكيم الدولي وواقع التحكيم في السلطنة وآفاقه المستقبلية

مسقط ـ الوطن:
عقد أمس المؤتمر الدولي حول مستجدات التحكيم الدولي وواقع التحكيم في السلطنة وآفاقه المستقبلية الذي نظمته غرفة التجارة الدولية بالتعاون مع مكتب محمد إبراهيم محامون ومستشارون قانونيون، تحت رعاية معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة وذلك بفندق الانتيركونتنتال.
وشهد المؤتمر حضوراً لافتاً من المختصين والخبراء على المستوى الدولي والإقليمي والمحلي، وحقق إثراءً علمياً ملحوظاً من خلال أربع أوراق عمل ألقاها المشاركون.
وعبر الدكتور محمد بن إبراهيم الزدجالي الرئيس التنفيذي لمكتب محمد إبراهيم من خلال الكلمة الإفتتاحية التي ألقاها عن سعادته البالغة بالتعاون الذي تم مع غرفة التجارة الدولية لإقامة هذا المؤتمر.
وشهدت أنشطة المؤتمر إلقاء أربع أوراق عمل كانت الأولى حول التعريف بالتحكيم وأهميته كوسيلة لحل النزاعات ألقاها فيليب بونوار وهو شريك بمجموعة التحكيم الدولي والوسائل البديلة لفض النزاعات بدبي وتناولت الورقة الثانية بصورة مفصلة مزايا وخصوصيات التحكيم في دول مجلس التعاون الخليجي ألقاها أندريا كارليفاريس الأمين العام للمحكمة الدولية للتحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية ، فيما تحدثت الورقه الثالثة عن التحكيم الدولي في دول مجلس التعاون الخليجي وألقتها الدكتوره لارا حمود والتي عملت كأمينة للجنة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية. وتناولت الورقة الأخيرة الآفاق المستقبلية للتحكيم في السلطنة ألقتها الدكتورة آمال كامل عبدالله مساعد عميد كلية الحقوق للدراسات العليا والبحث العلمي بجامعة السلطان قابوس.
وأعرب المشاركون والحضور عن إعجابهم وتقديرهم لأهمية الأطروحات التي تم عرضها في المؤتمر والقضايا التي تناولها من خلال حلقات النقاش التي أفرد لها وقتا خاصا بعد أوراق العمل. واشتملت الحوارات على العديد من الآراء والتوصيات المتعلقة بتحسين فعالية التحكيم في السلطنة.
الجدير بالذكر أن معالي الدكتور وزير التجارة والصناعة التقى على هامش المؤتمر بسعادة الامين العام للمحكمة الدولية للتحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية وذلك بحضور الدكتور محمد إبراهيم الزدجالي الرئيس التنفيذي لمكتب محمد إبراهيم، وبحضور سامي الهورابي ممثل الغرفة، حيث تناول الحوار تطوير التحكيم في السلطنة. وأعرب السنيدي عن دعم الوزارة لمثل هذه الفعاليات مع وجود حاجة فعلية لتطوير التحكيم في السلطنة وبخاصة في ظل التطور الذي يشهده الاستثمار الأجنبي في السلطنة والمنطقة.

إلى الأعلى