الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / إمدادات المياه تعود لطبيعتها بمسقط بعد انتهاء أعمال ربط المشاريع الاستراتيجية

إمدادات المياه تعود لطبيعتها بمسقط بعد انتهاء أعمال ربط المشاريع الاستراتيجية

عادت إمدادات مياه الشرب إلى طبيعتها في بعض مناطق ولاية بوشر وولايات مسقط ومطرح والعامرات بمحافظة مسقط ، بعد الانتهاء من أعمال ربط مشاريع المياه الاستراتيجية التي نفذتها الهيئة خلال الفترة من ١٢-١٤ فبراير ٢٠١٥م ، حيث تم تنفيذ ربط المرحلة الأولى المنتهية من مشروع خط نقل المياه الجديد قطر (1600) مليمتر الممتد من محطة تحلية المياه بالغبرة إلى خزان توزيع المياه بالقرم، إضافة إلى ربط خزانات الطوارئ الجديدة والتي سوف تعمل على توفير المياه الصالحة للشرب لمدة 7 أيام في الحالات الطارئة والمتوقع الانتهاء منها بنهاية شهر مايو ٢٠١٥م.
كما رأت الهيئه العامة للكهرباء والمياه عدم تنفيذ الربط لمحطة الضخ الجديدة بالغبرة بسبب مشاكل فنيه بمحابس الفصل، حيث فضلت الهيئه إيجاد بدائل اخرى للربط دون التأثير على إمدادات المياه للمواطنين والمقيمين .
وقال الدكتور علي بن حمد الغافري مساعد رئيس الهيئة للعلاقات الدولية والمؤتمرات والقائم بأعمال رئيس الهيئة العامة للكهرباء والمياه إن الهيئة بذلت جهودا كبيرة لإنجاز كافة الأعمال وفق الجدول الزمني المعد مسبقا، حيث عملت الفرق في (٢٢) موقعا، تطلب ذلك مواصلة العمل على مدار اليوم ليل نهار، تكللت تلك الجهود المبذولة من كافة الفرق بإنجاز العمل قبل الجدول الزمني له ب (٢٤) ساعة ، كل ذلك يأتي في سبيل ضمان تقليل فترة إيقاف إمدادات المياه عن بعض ولايات محافظة مسقط.
وأضاف الدكتور علي الغافري أن الهيئة سخرت كافة الجهود والإمكانيات المتاحة للتقليل من آثار إيقاف إمدادات المياه من خلال العمل على توفير عدد من البدائل، حيث وفرت الهيئة المياه للمواطنين والمقيمين بواسطة العبوات سعة (٥ لترات) وبواسطة الصهاريج ، وذلك في عدد من المواقع التي يسهل للجميع الوصول إليها، كما عملت الهيئة على نشر مواقع توزيع المياه وآلية الحصول على المياه في وسائل الإعلام المختلفة وعبر حسابات الهيئة على مواقع التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني.

وأكد الغافري على أن الهيئة وفرت منذ اليوم الأول المياه لكل المنشآت الحيوية في محافظة مسقط كالمستشفيات والمراكز الصحية ومراكز الشرطة وذلك من خلال التنسيق المباشر مع وزارة الدفاع متمثلة بالخدمات الهندسية بالوزارة ،كما تم توفير المياه أيضا بواسطة الصهاريج المستأجرة للمنشآت السياحية كالفنادق والمنتجعات.
وأكد أن تلك الجهود تكللت بالنجاح وحافظت على توفر المياه طوال فترة تنفيذ الأعمال ، مشيرا إلى أن هذا نتيجة للاستعداد الجيد والتدابير التي إتخذتها الهيئة قبل فترة من بدء توقيف إمدادات المياه ، وكنتيجة لتفهم وتعاون المواطنين والمقيمين الذي ساهم كثيراً في الحد من نقص إمدادات المياه وساعدنا على القيام بواجباتنا وضمان استمرار توفير المياه أثناء فترة ربط المشاريع الاستراتيجية .

وأعرب الدكتور علي الغافري عن شكر وتقدير الهيئة العامة للكهرباء والمياه لكافة المواطنين والمقيمين في ولايات بوشر ومسقط ومطرح والعامرات، لما أبدوه من تفهم وتعاون أثناء إيقاف إمدادات المياه.
والشكر كذلك لجميع الجهات العسكرية والمدنية التي ساهمت معنا في إنجاح العمل دون أي تأثير وأخص الخدمات الهندسيه والمكتب التنفيذي للجنة الوطنيه للدفاع المدني والشرطه وبلدية مسقط والقطاع الخاص.
مثمناً الدور الكبير لوسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة والمساهمة الفعالة في هذا الشأن من خلال إيصال رسائل الهيئة للجميع ، وبفضل تعاون وتكاتف الجميع استطعنا ولله الحمد الوفاء بإلتزاماتنا وإنجاز تنفيذ المشاريع الإستراتيجية.

إلى الأعلى