السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / الاحتفال بتكريم نجوم منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية الحاصل على الفضية الآسيوية
الاحتفال بتكريم نجوم منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية الحاصل على الفضية الآسيوية

الاحتفال بتكريم نجوم منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية الحاصل على الفضية الآسيوية

أهدى خلالها الإنجاز للمقام السامي

سلطان الحوسني:
نثمن الجهود الكبيرة التي بذلت لأجل التمثيل المشرف وتحقيق الإنجاز الآسيوي

خالد المعشني:
فخورون بالإنجاز الآسيوي الكبير لأبطال منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية

احتفالية جميلة أقامها الاتحاد العماني لكرة اليد مساء امس الأول وذلك لتكريم نجوم منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية الحاصل على الميدالية الفضية في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الرابعة التي أقيمت في بوكت التايلاندية عام 2014 وذلك تحت رعاية الشيخ خالد مستهيل المعشني رئيس مجلس ادارة بنك مسقط بفندق ستي سيزن بالخوير بحضور الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية وعدد من المسؤولين بوزارة الشؤون الرياضية والشركات الراعية لاحتفالية التكريم. وفي بداية الحفل ألقى الشيخ سلطان بن حميد الحوسني رئيس الاتحاد العماني لكرة اليد كلمة رحب فيها براعي الحفل والحضور وقال إننا سعداء بأن نحتفي اليوم بالإنجاز الآسيوي الذي حققه رجال منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية ونثمن ونقدر الجهود الكبيرة التي بذلت من الفريق بكامل عناصره لتمثيل السلطنة بشكل مثالي في البطولة القارية وتتويج جهودهم بالفوز بوصافة آسيا في لعبة كرة اليد الشاطئية، ونفخر ونعتز بأن نقدم هذا الإنجاز القاري إلى المقام السامي لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ الراعي والداعم الأول للرياضة والشباب العماني ورجال المنتخب كانوا عازمين على أن يحققوا في المشاركة إنجازا عمانيا ليقدموه هدية لقائد البلاد المفدى وبحمد الله وفقوا في ذلك وها نحن نحتفي بهم اليوم.
وأضاف الحوسني: أتوجه بالشكر الجزيل لمعالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية لمتابعته ودعمه المباشر للمنتخب أثناء المشاركة، وأيضا للشيخ خالد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية الرجل المعطاء الذي قدم كل الدعم والاسناد لنا أثناء البطولة وبعدها ومن ذلك الإسهام في احتفالية الاحتفاء بنجوم المنتخب، كما لا اغفل دور البعثة الرسمية للجنة الأولمبية أثناء البطولة جميعا فلهم كل الشكر والتقدير.
وثمن الحوسني تعاون مؤسسات القطاع الخاص وقال: كما هو معلوم أن التكامل والتعاضد أمر مهم بين كل مؤسسات المجتمع لدعم الرياضة والشباب واسهام مؤسسات القطاع الخاص لتكريم المنتخب من جانب مجموعة الزبير وعمانتل وبنك مسقط يؤكد ريادة هذه المؤسسات في دعم المجتمع والشباب الرياضي وما تقوم به هذه المؤسسات يعتبر علامة فارقة في تميزها في دعم أحد أهم قطاعات المجتمع ومحفزا لبذل مزيد من الجهود مستقبلا ونتقدم لهم بالشكر والتقدير لهذا التفاعل الإيجابي المقدر.
وأضاف الحوسني: نتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساهم في تحقيق الإنجاز واخص بالشكر الإخوة أعضاء مجلس الإدارة والكادر في الاتحاد وايضا الاندية التي تعاونت معنا وكان لتعاونها الاثر البالغ للإعداد للمشاركة، كما أؤكد بأن المسؤولية أصبحت أكبر للمحافظة على الإنجاز وتحقيق نتائج أفضل مستقبلا وثقتي كبيرة في رجال المنتخب وجهازهم الاداري والفني لاستكمال المشوار الناجح مستقبلا ليكونوا خير سفراء للوطن والمحافظة على رفع علم السلطنة خفاقا في مختلف المحافل الرياضية التي يشارك بها المنتخب مستقبلا. وأضاف رئيس الاتحاد: أشكر الشيخ خالد بن مستهيل المعشني رئيس مجلس ادارة بنك مسقط لتكرمه برعاية هذه الاحتفالية ونثمن دوره الشخصي الرائد في دعم القطاع الرياضي والشبابي في السلطنة وهو من النماذج الإيجابية في الوطن التي لديها عطاء لا محدود في دعم القطاع الرياضي.
فخورون بالإنجاز
لم يخف الشيخ خالد بن مستهيل المعشني رئيس مجلس إدارة بنك مسقط عن فخره بالإنجاز الذي حققه منتخب اليد الشاطئية، حيث قال: فخورون جدا بالإنجاز الذي حققه منتخب اليد الشاطئية وحصول المنتخب على المركز الثاني ينم على العمل الجيد الذي يبذله اتحاد اليد بما فيه من جهاز فني وإداري واللاعبين، أما من ناحية دعم القطاع الخاص للرياضة فقد قال المعشني: دائما ما أشجع زملائي من القطاع الخاص بدعم الرياضة سواء كانت يد او قدم او طائرة أو غيرها من الألعاب والذي يعتبر شيئا مهما جدا في الرياضة، ونحن في بنك مسقط جعلنا جزءا من استراتيجيتنا التسويق والدعاية لدعم الرياضة، متمنيا في الوقت أن يكون الدعم في الفترة القادمة من القطاع الخاص أكبر وان يتواصل هذا الدعم، وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك مسقط قطاع الرياضة مهم وحيوي ويجب علينا دعمه مضيفا بأن الاتحاد واللجنة الاولمبية لم يؤلوا جهدا في اعداد المنتخبات والوصول بهم إلى العالمية وتحقيق الانجازات المختلفة.

فريق أبطال

أما خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية فقد أثنى على المنتخب مؤكدا بأن اللجنة قد تابعت هذا المنتخب ووجدت منه فريق أبطال ومقاتلين ومثابرين وأن العمل الذي قاموا به نموذجا للتضحيات والجد والتعب مؤكدا بأن هذا الانجاز هو الانجاز الاول الذي حصله اللاعبون والذي أتى بتعاون الجميع وقطفوا ثمار جهدهم مضيفا بأن هذا الانجاز جاء بتعاون الجميع سواء من اللاعبين او من الجهازين الفني والإداري أو من مجلس الاتحاد، وتابع الزبير بأن اللجنة الأولمبية دورها بأن تكون مساندة وان تخدم الاتحادات بكل ما تحتاج إليه من أدوات ومستلزمات لكون الاتحادات تمثل اساس اللجنة الاولمبية، كما قدم الزبير شكره للقطاع الخاص الذي ساهم في حفل التكريم وان القطاع الخاص بدأ يبدي رغبته في دعم الرياضة.

التكريم مستمر
أما فهد بن عبدالله الرئيسي مدير عام الرعاية والتطوير بوزارة الشؤون الرياضية فقد أوضح بأن هذا الحفل هو حفل يصادف اهله، وأن الانجاز الاكبر الذي تحقق للسلطنة في عام 2014 هو حصول هذا المنتخب على الفضية الآسيوية وهذا ما تجلى في حفل الوزارة، وبارك الرئيسي لجميع اللاعبين والجهازين الفني والاداري وأعضاء مجلس الاتحاد على الانجاز الذي حققه منتخب اليد الشاطئية مقدما شكره لشركات القطاع الخاص والمؤسسات الثلاث التي ساهمت بشكل مباشر في التكريم، وأضاف مدير الرعاية والتطوير بقوله: بأن متابعة الوزارة وتكريمها ومساندتها لهذا الفريق لم يكن في هذه اللحظة ولكن من ولادة هذا الفريق والتي كانت بدايته في بالي، مؤكدا بأن وزارة الشؤون الرياضية هي من أسست هذا الفريق وبعد ذلك تولى الاتحاد متابعته، كما أن استضافة السلطنة لمونديال اليد الشاطئية في عام 2012 ما هو سوى تكريم لهؤلاء اللاعبين وأيضا موافقة الوزارة في استضافة البطولة الآسيوية دعم وتكريم آخر لهذا المنتخب فالتكريم مستمر ويقدر للعطاء المقدم من قبل اللاعبين، واختتم الرئيسي حديثه بقوله: ما نطلبه من اللاعبين هو التأهل لكأس العالم وتشريف السلطنة في المحافل الدولية المختلفة.

مبادرة رائعة

وأثنى سعيد الحسني نجم منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية على المبادرة التي تقدم بها الاتحاد العماني لكرة اليد وجميع مؤسسات القطاع الخاص لتكريم الفريق بعد الانجاز المهم الذي تحقق في دورة الالعاب الاسيوية الشاطئية الرابعة في بوكيت بتايلند العام المنصرم لافتا الى أن التكريم حافز كبير للاعبين لتقديم جهود اضافية في المشاركات والاستحقاقات القادمة مضيفا بأن التكريم أتى في الوقت المناسب والمنتخب تنتظره استحقاقات في غاية الأهمية ومنها بطولة الخليج في شهر أبريل المقبل، اضافة الى الحدث الذي سيقام على أرض السلطنة وهي التصفيات الاسيوية المؤهلة إلى كأس العالم لكرة اليد الشاطئية مختتما حديثه على ضرورة استمرار تكاتف القطاع الخاص مع المنتخبات الوطنية بهدف الارتقاء بمستوى كرة اليد العمانية.
سعداء بالإنجاز
وأعرب نصر التمتمي عن سعادته بالإنجاز الذي تقدم به اتحاد كرة اليد وشركات القطاع الخاص، مضيفا بأن الجميع كان يطمح إلى تكريم أكبر لان الانجاز الذي تحقق كان على مستوى القارة الاسيوية، وأضاف بأن التكريم مستحق نظير ما قدموه اللاعبون من جهود كبيرة خلال المشاركة مشيراً إلى ان هذا الفريق استطاع ان يقدم مستوى طيبا عن كرة اليد العمانية واستطعنا أيضا بأن نجعل الجميع يتفاءلون بمستقبل افضل في قادم الايام، وأشاد التمتمي بالدور الكبير الذي قام به اللاعبون في الفريق طوال فترة البطولة بالإضافة الى جهود الجهازين الفني والاداري، حيث ذكر بأن الجميع كان هدفه هو ظهور المنتخب بشكل مميز في البطولة وهذا ما نجحنا في تحقيقه لافتا الى أن الأمنيات كانت تتمثل في الحصول على المركز الأول الا أن المركز الثاني كان هو نصيبنا، مشيرا إلى أن الأهم هو أن نستفيد من تلك البطولة على أن يكون الطموح هو الحصول على الميدالية الذهبية والمركز الأول في النسخ القادمة، واختتم التمتمي حديثه بالقول:” الانجاز الذي حققه منتخب كرة اليد الشاطئية كان هو الأبرز في العام المنصرم، وهذا كان أيضا حاضرا في حفل الوزارة الأخير لتكريم المجيدين فالميدالية الفضية على مستوى القارة الصفراء كان انجازا مهما بالنسبة لجميع الرياضيين، ونأمل بأن يتواصل التكريم وعلى مستويات أعلى حتى يكون دافعا للجميع ببذل المزيد من الجهود وتحقيق نتائج أكبر في الفترة القادمة”.
مضاعفة الجهد
ثمن أشرف الحديدي بالدور الكبير الذي لعبته مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص على تكريم منتخب كرة اليد الشاطئية، حيث قال:” نحن سعداء جدا بالتكريم الذي أقامه الاتحاد العماني لكرة اليد واللجنة الأولمبية العمانية ومجموعة من شركات القطاع الخاص، وكنا ننتظر مثل هذه المبادرات وأتت في توقيت مهم ومناسب، وكما تعلمون جميعا بأن التكريم يبعث في نفوسنا الحافز والدافع لبذل قصارى جهدنا في التمثيل المشرف للبلد في مختلف الاستحقاقات القادمة”، وأشار الحديدي الى أن التكريم أيضا أتى لكي نواصل العطاء، والجميع أصبح يطالبنا الان بالمزيد في الفترة القادمة وهذا من حقهم، فالمطلب الان بات هو الحصول على المركز الأولى في المشاركات القادمة دون القبول بمراكز أقل، وهذا يعني بأن الجهد يجب بأن يكون مضاعفا في المرحلة القادمة موضحا بأن الجميع سيعمل على تحقيق هذه التطلعات والأمنيات ويجب بأن تتضافر جميع الجهود لتحقيق تلك التطلعات.
تكاتف الجهود
أما حسين الجابري فقد شكر الجهود التي بذلها الاتحاد العماني لكرة اليد لتكريم لاعبي الفريق، حيث قال:” نتقدم بالشكر والتقدير للاتحاد العماني لكرة اليد الذي وقف معنا وهيأ كافة الأمور في سبيل تحقيق هذا الانجاز، والشكر لكافة الجهات الحكومية وعلى رأسها وزارة الشؤون الرياضية واللجنة الأولمبية العمانية وجميع مؤسسات القطاع الخاص الداعمة للفريق”، وأضاف الجابري:” سعدنا جدا بالتكريم الذي تم تقديمه للاعبين والجهاز الفني والاداري للمنتخب، ونتطلع لكي نقدم جهود أكبر في المشاركات والاستحقاقات المقبلة للمنتخب، ومنها بطولتي الخليج في قطر بشهر أبريل المقبل وكذلك التصفيات الاسيوية المؤهلة الى مونديال اليد الشاطئية والتي ستقام في السلطنة في مطلع شهر مايو المقبل”، وأردف الجابري:” نتمنى بأن يتواصل هذا الاهتمام والدعم من قبل الجميع، والوقوف خلف المنتخب في استحقاقاته القادمة، وضرورة بأن يتكاتف جميع الجهود اذا ما أردنا بان نحقق نتائج متقدمة، ويجب بان يكون هناك اعداد مثالي للفريق بهدف تحقيق نتائج مثالية”.
سعداء بالتكريم
أما لاعب المنتخب هاني الدغيشي فهو الآخر لم يخف سعادته بالتكريم الذي عمله الاتحاد مؤكدا بأن الشيخ سلطان الحوسني بذل جهودا كبيرة من أجل البحث على دعم من القطاع الخاص لكي يظهر التكريم بالمستوى الرائع، وقدم الدغيشي شكره للاتحاد وعلى رأسهم الشيخ سلطان الحوسني مؤكدا حرصهم الدائم على متابعة المنتخب وتوفير احتياجاته.
لمسة رائعة
مساعد مدرب المنتخب خالد العريمي اكتفى بالقول بأن الحفل كان لمسة رائعة من قبل الاتحاد العماني لكرة اليد وان أجواء التكريم كانت رائعة والكل سعيد بهذا التكريم فكلمة شكرا تقدم لمجلس الاتحاد، وأضاف العريم بأن لاعبي المنتخب سيبذلون قصارى جهدهم في تشريف السلطنة في البطولات القادمة مثل ما عهدنا منه هذا التشريف.
تكريم الجابري
من جانب آخر فقد حمل التكريم أيضا تكريم لاعب آخر وهو اللاعب عبدالله بن سعيد الجابري الحاصل على ذهبية وزن 70 جراما في فئة الشباب في البطولة الآسيوية والتي أقيمت منافساتها خلال شهر يونيو الماضي بسيرلانكا.

إلى الأعلى