الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / مصر تطالب بتدخل دولي في ليبيا ومجلس الأمن يجتمع اليوم

مصر تطالب بتدخل دولي في ليبيا ومجلس الأمن يجتمع اليوم

القاهرة ـ عواصم ت (الوطن) ـ وكالات:
طالبت مصر مجلس الأمن الذي من المنتظر أن يجتمع اليوم بإصدار قرار يتيح تدخلا دوليا في ليبيا. فيما أحالت السلطات المصرية قيادات بجماعة الإخوان بينهم الرئيس المعزول محمد مرسي إلى القضاء العسكري.
وغداة غارات نفذتها مصر مستهدفة مواقع لإرهابيي داعش بعد ساعات من قتلهم 21 مصريا في ليبيا دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لاستصدار قرار أممي يمنح تفويضا لتشكيل تحالف دولي للتدخل في ليبيا.
وقال في مقابلة بثتها إذاعة أوروبا 1 الفرنسية “لا يوجد خيار آخر مع الأخذ في الاعتبار ضرورة موافقة الشعب والحكومة الليبية ودعوتهما لمصر بالتحرك من أجل استعادة الأمن والاستقرار في البلاد.”
وسئل إن كانت مصر ستكرر نفس العمل فقال “نحن في حاجة أن نكرر ذلك ولكن معا لوقف التطرف والإرهاب.”
ووصف السيسي الحرب في ليبيا التي شاركت فيها فرنسا ضمن ائتلاف دولي لدعم القوات التي أطاحت بمعمر القذافي عام 2011 بأنها مهمة لم تنته.
حيث قال إنها تركت الليبيين “أسرى لميليشيات متطرفة.”
وأضاف الرئيس المصري أن “ما يحدث في ليبيا سيحول هذا البلد إلى بؤرة تهدد المنطقة بكاملها، ليس فقط مصر وأنما كذلك حوض البحر المتوسط وأوروبا”.
وسيعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا بعد ظهر اليوم لبحث الوضع في ليبيا بحضور وزير الخارجية المصري، حسب ما قال دبلوماسيون في مقر الأمم المتحدة في نيويورك.
وقال مساعد المندوب البريطاني في مجلس الأمن بيتر ويلسون إن شكري “سيقدم عرضا للوضع أمام جلسة علنية لمجلس الأمن.
وردا على سؤال حول الطلب المصري بتدخل دولي، أجاب ويلسون “ننتظر لنرى ما سيقول شكري”.
وأعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فديريكا موجيريني الاثنين أنها ستلتقي هذا الأسبوع سامح شكري ووزير الخارجية الأميركي جون كيري لبحث احتمال القيام بعمل مشترك في ليبيا من دون أن تتحدث عن دور عسكري للاتحاد الأوروبي.
وفي روما دعا رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي إلى أن تتخذ الأمم المتحدة إجراء ولكنه لم يذكر ما إذا كانت إيطاليا نفسها ستدعم أي عملية عسكرية مباشرة في ليبيا.
وقال “تجدد إيطاليا التزامها بإجراء دبلوماسي قوي في إطار الأمم المتحدة وبدعم مبادرة عاجلة لمجلس الأمن لإرساء الاستقرار وإحلال السلام في ليبيا.”
وقال وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني ووزير الدفاع روبرتا بينوتي إن روما ستكون مستعدة لأي تدخل عسكري ولكن رينتسي كان أكثر حذرا وقال أمس الاثنين إن من المهم تفادي الإصابة “بهستيريا” وإن أي إجراء يجب أن يكون تحت لواء الأمم المتحدة.
من ناحية اخرى ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية أن النيابة العامة بمحافظة السويس قررت إحالة الرئيس المعزول محمد مرسي للقضاء العسكري للمرة الأولى بتهم من بينها القتل.
وأضافت الوكالة أن مرسي من بين 199 أحيلوا للقضاء العسكري في القضية التي تتصل بأعمال عنف اندلعت بالسويس شرق القاهرة عقب فض الأمن لاعتصامين لمؤيدي مرسي في أغسطس 2013 بعد أكثر من شهر على عزله.
ومن بين المحالين للقضاء العسكري في نفس القضية محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان ونائبه خيرت الشاطر.
وذكرت الوكالة أن النيابة وجهت للمتهمين عدة اتهامات من بينها القتل والشروع في القتل والاعتداء على عناصر الجيش وحرق مدرعات وكنائس بالمحافظة.

إلى الأعلى