الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دوري أبطال أوروبا ريال مدريد يخطو خطوة كبيرة نحو الربع النهائي وتعادل بازل مع بورتو
في دوري أبطال أوروبا ريال مدريد يخطو خطوة كبيرة نحو الربع النهائي وتعادل بازل مع بورتو

في دوري أبطال أوروبا ريال مدريد يخطو خطوة كبيرة نحو الربع النهائي وتعادل بازل مع بورتو

جيلزنكيرشن ـ أ.ف.ب: قاد البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم ريال مدريد الأسباني حامل اللقب مجددا الى الفوز في ارض شالكه الالماني 2- صفر في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.
وافتتح رونالدو التسجيل منتصف الشوط الاول بكرة رأسية قبل ان يحسم البرازيلي مارسيلو الارقام في نهاية الثاني بتسديدة رائعة وبتمريرة من “ال دون”، فوضع ريال مدريد قدمه منطقيا في ربع النهائي مكررا ما صنعه الموسم الماضي، عندما سحق شالكه 6-1 في ارضه قبل ان يسقطه ايابا في مدريد 3-1.
وهذا الفوز العاشر على التوالي لريال، بطل اوروبا عشر مرات، في المسابقة ليعادل رقم بايرن ميونيخ الالماني الذي حققه بين ابريل ونوفمبر 2013.
كما هو الفوز الرابع لريال في 28 مشوارا الى المانيا، علما بانه تغلب في المسابقة عينها على بايرن ميونيخ 4 – صفر في نصف نهائي الموسم الماضي.
ونجح رونالدو مجددا بهز شباك شالكه في عقر داره، علما بانه عانى من آلام في اوتار ركبته اليسرى التي أثرت عليه في المونديال الأخير.
وهذه اول مرة يسجل رونالدو في اربع مباريات، وذلك بعد ان اطلقت عليه سهام كثيرة اثر طرده في مباراة قرطبة ثم احتفاله بعد ميلاده الثلاثين بعد ساعات على سقوط فريقه المدوي امام اتلتيكو مدريد في الدوري (صفر-4).
وكان ريال الوحيد يحقق 6 انتصارات كاملة في الدور الاول على بازل السويسري وليفربول الانكليزي ولودغوريتس البلغاري، مسجلا 16 هدفا مقابل هدفين في مرماه.
من جهته، تأهل شالكه بصعوبة على حساب سبورتينغ لشبونة البرتغالي عندما حل وراء تشلسي الانكليزي، فبلغ الادور الاقصائية لرابع مرة في اخر خمس سنوات.
على ملعب “ارينا اوف شالكه” وامام 54 الف متفرج تحدوا حرارة بلغت 3 درجات مئوية، دفع المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي بلاعب وسطه الجديد البرازيلي لوكاس سيلفا القادم من كروزيرو لاول مرة اساسيا، كما عاد قلب الدفاع البرتغالي بيبي بعد غياب لشهر بسبب الاصابة.
وكما كان متوقعا زج برونالدو والفرنسي كريم بنزيمة والويلزي غاريث بايل في خط الهجوم، في تشكيلة لا يزال يغيب عنها سيرخيو راموس والكرواتي لوكا مودريتش والالماني سامي خضيرة والكولومبي خاميس رودريجيز.
من جهته، عول الايطالي روبرتو دي ماتيو على الهولندي العائد كلاس يان هونتيلار الذي غاب عن تمارين الاسبوع بسبب فيروس.
ولعب الحارس الشاب تيمون فيلنرويثر اساسيا في ظل اصابة اول حارسين رالف فاهرمان وفابيان غيفر.
وجاءت اخطر فرص الشوط الاول من خلال هونتيلار الذي اطلق تسديدة يسارية ارضية من 25 مترا صدها الحارس ايكر كاسياس ببراعة (25).
ومن الهجمة التالية، انطلق ريال ولعب ظهيره الايمن دانيال كارباخال عرضية بيسراه هبطت داخل المنطقة فاقتنصها رونالدو برأسه في وسط المرمى (26).
وهذا الهدف الثالث والسبعون لرونالدو في 110 مباريات في المسابقة بفارق هدفين عن الارجنتيني ليونيل ميسي صاحب الرقم القياسي، والثامن والخمسون في 58 مباراة ضمن دوري الابطال مع ريال والسابع والثلاثون هذا الموسم في مختلف المسابقات.
وعادل رونالدو رقم الاسباني راؤول جونزاليس وميسي بتسجيله 76 هدفا في المسابقات الاوروبية.
وصد بعدها فيلنرويثر كرة لبنزيمة (31)، قبل ان يتعرض شالكه لضربة ثانية تمثلت بخروج هونتيلار مصابا ودخول الشاب فليكس بلاتي البالغ 19 عاما وخريج اكاديمية النادي (33).
وتألق فيلنرويثر (19 عاما) في ابعاد ضربة حرة جميلة من رونالدو (35)، لينتهي الشوط الاول بتقدم الضيوف.
وفي الشوط الثاني، حصل شالكه على فرصة ماسية للمعادلة فمن تسديدة صاروخية لبلاتي الذي شارك لاول مرة في المسابقة ارتدت كرته من العارضة ووصلت الى الياباني المتربص اتسوتو اوتشيدا فسددها ضعيفة ارتدت من البرازيلي مارسيلو الى يدي كاسياس في اخطر فرص المباراة (76).
وبعد ان حرم مارسيلو المضيف من المعادلة ضرب المسمار الحاسم في مرمى شالكه عندما استلم تمريرة رونالدو على حافة المنطقة واطلقها بقدمه اليمنى الضعيفة صاروخية رائعة في المقص الايسر لمرمى شالكه هدفا ثانيا (79) عبد طريق التأهل نحو دور الثمانية اذ بات شالكه بحاجز لانجاز تاريخي لقلب المعادلة في مدريد.

بازل – بورتو
وفي مباراة ثانية، تعادل بازل مع ضيفه بورتو البرتغالي 1-1.
سجل لبازل البارجوياني درليس غونزاليز (11)، ولبورتو البرازيلي دانيلو (79 من ركلة جزاء).
وتقام مباراة الاياب في 10 مارس المقبل في بورتو.
يخوض بازل المراحل الاقصائية للمرة الثالثة فقط في تاريخه، لكنه فجع بخسارة قاسية المرة الماضية امام بايرن ميونيخ الالماني (7-1) في 2012، علما بانه بلغ دور الثمانية في 1974 عندما خرج امام سلتيك الاسكتلندي.
ولم يخسر بورتو، المتوج في 1987 و2004، سوى مرة وحيدة في 6 مواجهات امام فريق سويسري وتصدر مجموعته بسهولة في الدور الاول امام شاختار دانيتسك الاوكراني واتلتيك بلباو الاسباني وباتي بوريشوف البيلاروسي.
فاجأ بازل ضيفه بهدف جميل في الدقيقة الحادية عشرة حين مرر فابيان فراي كرة رائعة من منتصف الملعب من فوق المدفعين استقبلها درليس جونزاليز باتقان وتابعها من بين مدافعين لحظة خروج الحارس البرازيلي فابيانو للتصدي له واضعا الكرة في الزاوية اليمنى للمرمى.
لكن الدقيقة 22 حملت خبرا سيئا لغونزاليز وفريقه حيث اضطر الى الخروج من الملعب بسبب اصابة في الاذن ودخل دافيدي كالا الايطالي الاصل بدلا منه.
بدأ بورتو ضغطه تدريجيا ساعيا الى ادراك التعادل بسرعة وكانت له بعض المحاولات منها كرة قوية للبرازيلي دانيلو ابعدها الحارس التشيكي توماس فاشليك الى ركنية (21).
ويتردد ان برشلونة الاسباني يسعى الى ضم دانيلو الذي يلعب في مركز الجناح الايمن بدلا من موطنه داني الفيش بعد انتهاء عقوبة منعه من التعاقدات من الفيفا في يناير 2016.
وكانت محاولة للجزائري ياسين براهيمي بين يدي الحارس فاشليك (44).
سجل بورتو هدف التعادل لبورتو في الدقيقة الثالثة من الشوط الثاني عبر البرازيلي كاسيميرو الذي تابع كرة ارتدت من الحارس بعد تصديه لرأسية للبرازيلي الاخر مايكون، لكن الحكم عاد والغاه بعد استشارة حكم الراية بداعي التسلل على اللاعب الاسباني ايفان ماركانو.
اهدر بورتو العديد من الفرص ابرزها للكولومبي جاكسون مارتينيز الى ان نجح في ادراك التعادك حين حصل على ركلة جزاء اثر لمس الارجنتيني والتر صامويل الكرة داخل المنطقة فانبرى لها دانيلو واضعا الكرة في الزاوية اليمنى (79).

إلى الأعلى