الأربعاء 25 يناير 2017 م - ٢٦ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / إسرائيل تعتقل 14 فلسطينيا في حملة مداهمات بالضفة

إسرائيل تعتقل 14 فلسطينيا في حملة مداهمات بالضفة

رام الله المحتلة – الوطن :
اعتقلت قوات الاحتلال أمس الثلاثاء، 14 مواطن فلسطيني من محافظات نابلس وبيت لحم وجنين والخليل. وأفاد شهود عيان ومصادر فلسطينية لـ الوطن بأن عدداً من الجيبات العسكرية اقتحمت قرية دوما جنوب نابلس فجرا، وفتشت عدة منازل، واعتقلت سبعة شبان، هم: عامر خالد دوابشة (32 عاماً)، ومحمود ليث دوابشة (22 عاماً)، وبشير هشام دوابشة (26 عاما)، وشاكر جعفر دوابشة (25 عاماً)، وعلي محمد دوابشة (25 عاماً)، ومصعب عبد السميع دوابشة (19 عاماً)، وعصام عماد سلاودة (24 عاماً). وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان من بلدة العبيدية شرق بيت لحم. وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال داهمت فجرا، منزل الفلسطيني مالك محمد حساسنه (27 عاما ) واعتقلته، بعد تفتيش منزله . وأكد مصدر آخر محلي وشهود عيان في العبيدية، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين أحمد محمد العصا( 38 عاما) ، والأسير المحرر عدنان محمد شنايطه ( 24 عاما)، بعد دهم منزليهما. واعتقلت هذه القوات فجرا، الشاب محمد أحمد خلف (22 عاما)، بعد مداهمة منزل ذويه وتفتيشه في بلدة برقين غرب جنين. وفي الخليل اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين فلسطينيين بعد مداهمة منازلهم في بلدة السموع جنوبا وتفتيشها.
وأفادت مصادر فلسطينية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشقيقين شهد ومحمد موسى خلايلة، والمواطن علاء محمد أبو عواد، بعد مداهمة منازلهم وتفتيشها، مؤكدة أنها تعاملت بعنف معهم، واقتادتهم إلى جهة مجهولة. وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال فتشت منزل الفلسطيني عبد الله ربعي من بلدة السموع، ونصبت حاجزا عسكريا على مدخل مخيم الفوار جنوب الخليل، وفتشت مركبات المواطنين الفلسطينيين ودققت في هوياتهم.
وفي السياق , اعتقلت قوات الاحتلال فجر أمس الثلاثاء، مواطنة مسنة من مخيم طولكرم بعد مداهمة منزلها. وأفاد شهود عيان ومصادر فلسطينية، بأن قوة عسكرية كبيرة داهمت منزل الأسير المحرر شادي بلاونة الذي أبعد إلى غزة بعد الإفراج عنه ضمن صفقة تبادل الأسرى عام 2011، في المخيم واعتقلت والدته رسمية محمد سليمان بلاونة (62 عاماً).
وعلى صعيد اخر , اندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال الإسرائيلي وسكان قرية عين حجلة، بعد تظاهرة للنشطاء الفلسطينيين على شارع 90، امس الثلاثاء، رفعوا فيها الأعلام الفلسطينية والشعارات المنددة بالاحتلال، وقد حشد جيش الاحتلال أعدادا كبيرة من قواته في محاولة لقمع التظاهرة.
وأكد صلاح الخواجا أحد منظمي نشاط ‘إحياء قرية دير حجلة’ أن المنظمين دعوا إلى سلسلة فعاليات ‘كفاحية’ خلال إقامتهم في القرية، داعين كافة المواطنين الفلسطينيين لدعم صمود السكان هناك، والتوجه للقرية وجعل يومي الجمعة والأحد القادمين يومي صلاة في قرية دير حجلة، وذلك ‘لتعزيز تواجد وصمود السكان هناك ومواجهة استفزازات جيش الاحتلال المتمثلة بالتضييق على القرية، وإعاقة الدخول والخروج منها ومحاولات اقتحامها’.

إلى الأعلى