الإثنين 22 مايو 2017 م - ٢٥ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / الحملة التوعوية التثقيفية للإرشاد النفسي (فلنتعارف)

الحملة التوعوية التثقيفية للإرشاد النفسي (فلنتعارف)

ايماناً بأهمية الارشاد النفسي في حياة الفرد وادراكا لضرورة المعرفة الصحيحة لما يتضمنه من جوانب ايجابية والتي لا بد ان يعيها الطالب الجامعي، جاءت فكرة مبادرة توعوية تثقيفية لتوعية الطلبة في جامعة السلطان قابوس باهمية الارشاد النفسي ودوره في حل الكثير من المشكلات الدراسية والنفسية التي تواجههم وكذلك مساعدتهم على نمو جوانب شخصياتهم، ولقد تم تنفيذ هذه المبادرة في مركز الارشاد الطلابي والتي بلا شك تعتبر اضافه جديده ومجالا لتطوير المركز والرقي بخدماته والتي ستساعد على معرفة الطالب اكثر بالخدمات الارشادية المختلفه التي يقدمها المركز، وقد اطلق على هذه الحمله حملة (فلنتعارف) وهي اول حملة توعوية تثقيفية للارشاد النفسي تنفذ على مستوى الجامعة، وتنطلق في الفترة من ٢٢ الى ٢٦ من فبراير الجاري.
وتهدف هذه الحملة الى تعريف وتوعية المجتمع الجامعي بأهمية الارشاد النفسي في حياة الطالب الجامعي، حيث انه مجال مهم ليس فقط في مساعدة الفرد على حل المشكلات التي تواجهه وانما السعي لتطوير قدراته وامكانيته لتحقيق النمو النفسي السليم للوصول الى السعادة وتحقيق الصحة النفسية، وكذلك توعية طلاب وموظفي الجامعة بالدور الكبير والخدمات المختلفه التي يقدمها مركز الارشاد الطلابي ولا شك في أن هذه الحملة من خلال الانشطة المصاحبه معها ستساعد على ابراز اهمية الارشاد النفسي في مساعدة الطالب على تخطي وتجاوز المشكلات التي تواجهه في اثناء دراسته والتي تؤثر سلباً على توافقه مع الحياه الجامعية على سبيل المثال الملاحظة الاكاديمية، قلق الاختبار، مشكلات تنظيم الوقت، الضغط الدراسي، كذلك المشكلات المتمثلة بالنواحي النفسية والاجتماعية للطالب مثل الاكتئاب، الوسواس القهري، الفوبيا، الثقة بالنفس، القلق النفسي .. وغيرها، كما تهدف الحمله كذلك الى تصحيح بعض الافكار الخاطئة التي يعتقدها بعض الطلبه عن الارشاد النفسي مثل ان الارشاد النفسي فقط للاشخاص الذين يعانون من مشكلات نفسيه وعقليه وانهم ليسوا اناس اسوياء او عاديين، وكذلك شعور الطلبة بنوع من الخجل في حالة اللجوء الى مركز الإرشاد الطلابي لطلب المساعدة وغيرها من الافكار الخاطئة، إضافة الى ان هذه الحمله ستساعد على ابراز الدور الكبير الذي يقوم به مركز الارشاد الطلابي في خدمة المجتمع الجامعي، حيث ان المركز يقدم خدمات الارشاد الفردي والجمعي والاستشارات النفسية والتي تتسم جميعها بالسرية والخصوصية، اضافة الى خدمات الارشاد النمائي والممتد والحلقات التدريبية للطلبة والموظفين.
وسوف تستهدف فعاليات هذه الحملة جميع كليات الجامعة وستتمثل انشطتها في خدمات تعريفية عن المركز، تقديم الاستشارات النفسية، والاختبارات النفسية الكترونياً، وكرسي الاسترخاء، اضافة الى مسابقة صندوق العبارات الايجابية، ومسابقة السؤال الالكتروني الذي سيتم ارساله للطلبة خلال اسبوع الحملة، ونأمل أن تحقق الحملة اهدافها المرجوة في ابراز اهمية الارشاد النفسي ودور مركز الارشاد الطلابي في خدمة المجتمع الجامعي، ويسرني ان اتقدم بالشكر الجزيل للجنة التحضيرية التي قامت بجهد يشكر في هذا المجال وجميع موظفي المركز والجماعات الطلابية المشاركة على جهودهم المبذولة في التنفيذ لهذه الحمله التوعوية عن الارشاد النفسي ويكون هدفنا دائما (فلنتعارف)، وتكون هذه المبادرة كبداية لمبادرات أخرى في مجال الارشاد النفسي، وأرجو من الله العزيز القدير التوفيق لجميع الطلبة في حياتهم العلمية والعملية ان شاء الله.

د.منال خصيب حمدان الفزارية
* صاحبة فكرة الحملة التوعوية التثقيفية للإرشاد النفسي
نائبة مدير مركز الارشاد الطلابي ـ جامعة السلطان قابوس

إلى الأعلى