الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / محادثات (نووي إيران) في مرحلة حاسمة وإسرائيل تحرض

محادثات (نووي إيران) في مرحلة حاسمة وإسرائيل تحرض

طهران ـ القدس المحتلة ـ وكالات:
قال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف إن المسؤولين يعتقدون أن المباحثات بلغت مرحلة حاسمة ولا بد من اتخاد قرار جاد وعلى أعلى المستويات، فيما كثفت إسرائيل من تحريضها.
وأوضح ظريف أنه تم طلب مشارکة رئيس منظمة الطاقة الذرية علي أکبر صالحي في المفاوضات النووية لهذا السبب. ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عنه القول :”طلبنا من صالحي المشارکة في هذه الجولة من المفاوضات لمناقشة مختلف القضايا بشكل شفاف، لا سيما ما يتعلق بقضية تخصيب اليورانيوم ومفاعل آراك للماء الثقيل”. وأوضح أن الجانب الأميركي رحب بالاقتراح الإيراني، وبناء على ذلك حضر وزير الطاقة الأميركية أيضا.
وأکد ظريف :”لن نقبل باتفاق سيئ، وطالما لم يحصل أي إجماع حول جميع القضايا فلن يكون هناك أي اتفاق”. من جانبه قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن “إيران تواصل ممارسة الإرهاب القاتل، إلا أن هذا لا يمنع المجتمع الدولي من مواصلة التحاور معها سعيا للتوصل بسرعة إلى اتفاق حول مشروعها النووي”. على حد قوله.
ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عنه القول في مستهل اجتماع حكومته إنه “حتى بعد نشر تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي أكد أن إيران تخفي جزءا من مشروعها النووي، تبدي الدول الكبرى استعدادا لمواصلة الاتصالات معها رغبة في التوصل إلى اتفاق سيكون سيئا وخطرا
بالنسبة لإسرائيل”. وأوضح أنه ينوي “إلقاء خطاب أمام الكونجرس لشرح خطورة هذا الاتفاق أمام العالم أجمع”.

إلى الأعلى