الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الجيش السوري يشن عملية واسعة بريف حلب وتفجيران للإرهابيين قرب دمشق

الجيش السوري يشن عملية واسعة بريف حلب وتفجيران للإرهابيين قرب دمشق

دمشق ـ (الوطن) ـ وكالات:
شن الجيش السوري عملية واسعة في ريف حلب الشمالي، مكثفا ضرباته على تجمعات التنظيمات الإرهابية التكفيرية وفلولها، ما أسفر عن تدمير عدد من تحصيناتها وآلياتها وسقوط قتلى بين صفوفها في عدد من المناطق، فيما قتل أربعة أشخاص وأصيب 13 آخرون بجروح في تفجيرين إرهابيين، نفذهما انتحاريان على حاجز على طريق السيدة زينب قرب دمشق، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”.
وتتابع وحدات الجيش عملياتها في ريف حلب الشمالي بضرب تحصينات التنظيمات الإرهابية وإحكام الخناق على خطوط إمدادها المرتبطة بالجانب التركي بعد أن قضت على العشرات من إرهابيي ما يسمى “الجبهة الشامية” و”جبهة أنصار الدين” و”حركة أحرار الشام” و”جبهة النصرة” المدرجة على لائحة الإرهاب الدولية.
وفي الريف الجنوبي بين مصدر عسكري أن وحدات الجيش وجهت ضربة محكمة على أوكار التنظيمات الإرهابية في بلدة الزربة على الاوتوستراد الدولي، حيث تنتشر فيها تنظيمات إرهابية تكفيرية تعتدي على أهالي المنطقة وتعد نقطة وصل مع معاقلهم في ريف إدلب.
كما ذكر مصدر عسكري أن وحدة من الجيش السوري المسلحة قضت على عدد من الإرهابيين أثناء محاولتهم الفرار من مزارع الغوطة الشرقية باتجاه بلدة الضمير بريف دمشق مبينا “أنه تم القضاء في كمين محكم على عدد من الإرهابيين وإلقاء القبض على آخرين أثناء محاولتهم التسلل من الغوطة الشرقية باتجاه الضمير”.
كما قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين بعضهم من الجنسيتين السعودية والتونسية خلال عملية مكثفة ضد أوكار التنظيمات التكفيرية في مزارع دوما والريف الجنوبي الغربي لدمشق.
وأكد المصدر “تدمير آليات وتجمعات للتنظيمات الإرهابية في قرية سبسبا” في اقصى ريف دمشق المجاور والمتاخم لدرعا والقنيطرة التي ألحق فيها الجيش في وقت لاحق من الشهر الجاري هزيمة ساحقة بتنظيم جبهة النصرة ذراع القاعدة في بلاد الشام الذي يعمل بتنسيق مباشر مع كيان الاحتلال الإسرائيلي.
من ناحية أخرى قتل أربعة أشخاص وأصيب 13 آخرون بجروح في تفجيرين انتحاريين على حاجز على طريق السيدة زينب قرب دمشق، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”.
ونقلت سانا عن مصدر في قيادة الشرطة قوله “أثناء توقف سيارة خاصة للتفتيش على حاجز المستقبل قرب مدخل بلدة السيدة زينب، نزل إرهابي انتحاري يرتدي حزاما ناسفا وفجر نفسه”، مضيفا ان “انتحاريا آخر كان في داخل السيارة، فجر السيارة بعد التفجير الأول بلحظات”.
وذكر أن التفجيرين تسببا بمقتل أربعة أشخاص وإصابة 13 آخرين بجروح.

إلى الأعلى