الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / طواقم القوارب يتأقلمون على كثير من التحديات قبل الوصول إلى الدوحة
طواقم القوارب يتأقلمون على كثير من التحديات قبل الوصول إلى الدوحة

طواقم القوارب يتأقلمون على كثير من التحديات قبل الوصول إلى الدوحة

فى المرحلة الخامسة لسباق الطواف العربى للإبحار الشراعى

قطعت القوارب المشاركة في سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي شوطا كبيرا من منافسات المرحلة الخامسة من الطواف والتي انطلقت يوم امس الاول من امارة ابوظبي ـ الدوحة حيث تبلغ مسافة هذه الجولة 159 ميلاً بحرياً باتجاه مرسى فور سينز في الدوحة، ونظراً لطول مسافة هذه المرحلة والرياح الشمالية التي سترافق القوارب في أغلب فترات السباق، سيتوجب على البحّارة التأقلم مع هذه التحديات ومواجهة التعب والإرهاق حتى خط النهاية، كما سيتوجب عليهم تجنب الكثير من العوائق على طول مسار السباق مثل حقول النفط والجزر الرملية الضحلة التي قد تلحق أضراراً بالغة بقاع القارب حيث من المتوقع بان تصل القوارب اليوم الى الدوحة .
وتأتي النسخة الخامسة من الطواف العربي للإبحار الشراعي مختلفة عن النسخ السابقة بمسارها العكسي الذي انطلق من مسقط بتاريخ 15 فبراير لمسافة 670 ميلا بحريا، وسيختتم في العاصمة البحرينية المنامة بتاريخ 28 فبراير الجاري كما امتازت نسخة هذا العام بالعدد الكبير من القوارب المشاركة والبحارة من أكثر من 20 جنسية. إلا أن السباق منذ تأسيسه على يد مشروع عمان للإبحار في عام 2011م حمل أهدافاً ثابتة تتمثل في إحياء الأمجاد البحرية التي اشتهرت بها منطقة الخليج بشكل عام وإلهام الأجيال الصاعدة إلى اعتناق هذا الإرث الحضاري العريق وممارسة الإبحار بأسلوب عصري، فعلى طول سواحل شبه الجزيرة العربية من الكويت والبحرين شمالاً إلى ظفار في سلطنة عمان جنوباً تنتشر الموانئ التي احتضنت منذ الأزل أشهر البحارة العرب، كما يهدف السباق إلى الترويج للمنطقة كأحد أهم الوجهات السياحية والاستثمارية والرياضة في العالم، بما تتمتع به من مرافق وتسهيلات ومقومات طبيعية.
وكانت الجولة الرابعة من الطواف دبي ـ ابوظبي شهدت منافسة قوية حيث تمكن فريق إي.أف.جي من الوصول الى المركز الاول متقدمين على فريق زين الكويتي بفارق دقيقة ونصف، إلا إن فريق زين أثبت في هذه المرحلة أنه خصم لا يستهان به، حيث ينافس سيدني طوال مسار السباق بقيادة المخضرم سيدريك بوليني الذي أبحر سابقاً ضمن طاقم سيدني جافنييه.
وجاء في المركز الثالث فريق أفيردا بقيادة البحار الشاب مارسيل هريرا اما بالنسبة للفرق العمانية استطاع فريق النهضة بان يكون أحد أبرز المرشحين للمراكز المتقدمة بفضل الطاقم العماني المحترف على متن القارب حيث حقق الفريق المركز الثالث في الجولتين الأولى والثالثة، كما حافظ على نفس المركز في أغلب مسار المرحلة الرابعة باتجاه أبوظبي، لولا أن قاربهم بدأ يتباطأ قبل أميال من خط النهاية مما أعطى فرصة للفرق الأخرى لتجاوزهم.

جدول السباق
المرحلة الأولى: 15 فبراير (مسقط – صحار)
المرحلة الثانية: 17 فبراير (صحار – رأس الخيمة)
المرحلة الثالثة: 20 فبراير (رأس الخيمة – دبي)
المرحلة الرابعة: 22 فبراير (دبي – أبوظبي)
المرحلة الخامسة: 23 فبراير (أبوظبي – الدوحة)
المرحلة السادسة: 27 فبراير (الدوحة – المنامة)

الفرق المشاركة
بيين فوال (سويسرا) الربان – لورينز مولر
إي. أف. جي (موناكو) الربان – سيدني جافنييه
جي. أيه. سي. – دونج فينج (الصين) الربان – نك مولوني
كلية عمان البحرية الدولية (السلطنة ) الربان – ماثيجس واجيمانز
البحرية السلطانية العمانية (السلطنة ) الربان – الملازم أول بحري علي الرحبي
أوميفكو صور (السلطنة ) الربان – أحمد المعمري
النهضة للخدمات (السلطنة ) الربان – فهد الحسني
الثريا النسائي (السلطنة ) الربان – ماري إليزابيث روك
أفيردا (الاتحاد الأوروبي) الربان – مارسيل هيريرا
ديلفت تشالنج (هولندا) الربان – ووتر سونيما
زين (الكويت) الربان – سيدريك بوليني

إلى الأعلى