الإثنين 29 مايو 2017 م - ٣ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / يوم .. انطلاق منافسات السباق السنوي للهجن بولاية صحار

يوم .. انطلاق منافسات السباق السنوي للهجن بولاية صحار

يستمر 4 أيام ويقيمه الاتحاد العماني لسباقات الهجن

600 ناقة في 43 شوطا و 20 سيارة وسيوف وخناجر بانتظار الفائزين

كتب ـ سهيل بن ناصر النهدي :
تنطلق اليوم منافسات السباق السنوي للهجن بولاية صحار والتي ينظمها الاتحاد العماني لسباقات الهجن لمدة 4 ايام خلال الفترة من 3 الى 6 مارس الجاري بمشاركة مختلف ولايات السلطنة من خلال البرنامج الذي تم اعداده طوال ايام السباق ومن المحتمل ان تشارك في السباق اكثر من 600 ناقة في 43 شوط لفئة النوق المختلفة والتي خصص لها 20 سيارة وسيوف وخناجر بالاضافة الى مبالغ نقدية للفائزين بالمراكز الأولى في جميع الأشواط.حيث خصص لمنافسات اليوم الأول وهو انطلاقة السباق السنوي الذي يتكون من 16 شوط لفئة الحجايج لمسافة 4 كيلو متر وهي ابكار 10 أشواط و6 أشواط جعدان ، اما يوم الأربعاء ستقام 10 أشواط لفئة اللقايا لمسافة 5 كيلو متر وهي 7 أشواط للأبكار و 3 أشواط للجعدان ، وستقام يوم الخميس 12 شوطا لفئة الليداع لمسافة 6 كيلو مترات منها 4 أشواط للأبكار وشوط واحد للجعدان بالاضافة الى شوطين لفئة الثنايا (أبكار) لمسافة 8 كم و شوطين لفئة الحول ( أبكار ) لمسافة 8 كم و شوط لفئة الزمول لمسافة 8كم وشوطين للعرضة فئة الثنايا وفئة الحول لمسافة 2 كم على ان تختتم المنافسات يوم الجمعة من خلال اقامت 5 أشواط وزعت شوط لفئة الحجائج لمسافة 4 كم وشوط لفئة اللقايا لمسافة 5 كم وشوط لفئة الإيداع لمسافة 6 كم وشوط لئة الثنايا لمسافة 8 كم وشوط لفئة الحول مسافة 8 كم.وسيكون اليوم الختامي تحت رعاية معالي المهندس محسن بن محمد بن علي الشيخ رئيس بلدية مسقط من خلال اقامت شوطين رئيسي خصص له سيارة وسيف للمركز الأول وآخر مميز خصص له 3 خناجر بالاضافة الى مبالغ نقدية.منافسة متوقعةوأكد الشيخ المكرم سعيد بن سعود الغفيلي رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن ان السيارات العشرين والخناجر والمبالغ النقدية التي اعتمدها الاتحاد للفائزين بالمراكز الأولى في بعض الأشواط والتي تبدأ من اليوم الأول وحتى اليوم الختامي بالاضافة الى مبالغ نقدية للفائزين من المركز الثاني وحتى العاشر ستكون دعم كبير للمشاركين مما سيزيد من الإثارة والمنافسة في مختلف الأشواط ومن المتوقع ان لاتقل عدد النوق المشاركة في هذا السباق عن 600 ناقة من مختلف ولايات السلطنة.جاهزية كاملة وأوضح رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن ان الاتحاد شكل العديد من اللجان العاملة التي انبثقت من اللجنة الرئيسية للاشراف والتنظيم والتي في مقدمتها اللجنة الفنية والتي تتولى تسجيل وترقيم الهجن المشاركة بعد معاينتها من اللجنة المختصة في سلالات الهجن والاعمار وتحديد سنها والاشراف على انطلاقة السباق من خلال البداية والنهاية في كل شوط وتحديد عدد الأشواط في كل فئة مع تنظيم سباقات العرضة ومراعاة كافة الانظمة واللوائح المختصة بسباقات الهجن. ولجنة للعلاقات العامة حيث تتولى مهمة الاعلانات عن السباق وتغطيتها والتنسيق مع وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروءه ولجنة معرفة سلالات الهجن وذلك للتعرف على الهجن المحلية عن غيرها من السلالات الاخرى وتحديد اعمارها وتسنينها وضبط الفئة العمرية حسب نوع الشوط المحدد لكل فئة.مراقبة وتشديدوأشار الغفيلي ان اهم اللجان العاملة هي لجنة تفتيش الهجن المشاركة من وجود جهاز الصدمات الكهربائية المحظورة ومتابعة الهجن خلال السباق حسب اللوائح المعمولة بالاضافة الى لجنة التحكيم التي مهمتها تحديد النوق الفائزة واستلام النتائج واعتمادها ووجود لجنة خاصة بمسابقة المزاينة التي تتولى تسجيل وترقيم الهجن المشاركة واختيار الفئات التي تتمتع بالجمال حسب المعايير الموضوعة وتصنيفها حسب المراكز الأولى ولجنة القرية التراثية التي تتولى على اقامت وتنظيم القرية التراثية واختيار ما هو مناسب لعرضة بالاضافة الى لجنة الخدمات التي تتولى تأهيل الميدان من الناحية الفنية ليكون صالح للسباق ولجنة الضيافة واللجنة المالية قرية تراثية واوضح رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن ان القرية التراثية والتي تقام على هامش السباق ستحتضن الكثير من الجوانب التراثية المهمة والهدف منها اعطى صورة واضحة عن حياة البادية وأصالتهم وحياتهم حيث ستكون بها منازل من سعف النخيل وخيام من الشعر وسيكون داخلها الكثير من المقتنيات والحرف البدوية التي تم صناعتها من مكنونات البيئة العمانية والمتمثلة في الغزل والنسيج والسعفيات وغالبا سيكون بها عدة الهجن مثل الفرضة والحصرة والقيد والخرج والخطام والمحوي والصدارة والشملة وغيرها من هذه الموروثات الهامة.كما ستتضمن القرية التراثية امسيات ورقصات شعبية والتي يطلق عليها الرمسة من خلال استضافة جملة من الشعراء الشعبيين لالقاء قصائدهم المتعلقة بالابل وتقديم فن التغرود والفنون البدوية الاخرى مثل المزيفينة كما ستتاح الفرصة للزوار لركوب الابل من خلال توفير مجموعة من الإبل وخصصت احدى الخيام لمعرض الفن التشكيلي والصور والرسومات الخاصة بالابل التي ابدعتها بعض الايادي العمانية مع توفير عدد من الهجن للراغبين في ركوب الهجن او تعليم أبناءهم ذلك.ركض العرضةوأكد الغفيلي ان سباق ركض العرضة من اهم المسابقات التراثية التي يحرص عليها ابناء السلطنة نظرا لما تمثلة من تمسك هام بهذه الرياضة التي توارثوها الأبناء من الأباء والجداد وهي من السمات التي اعطت الهجن اهتمام آخر خاصة وان ركض عرضة الجمال تقام في العديد من المناسبات والتي من بينها الأعياد ومناسبات الزواج وهي تمثل لقاء اجتماعي أسري في نفس الوقت باعتباره يجمع ابناء الولاية معا حيث خصص الاتحاد لها جوائز مختلفة وشكلت لها لجان التقييم التي تتمتع بخبرة جيدة والتي تعتمد على مهارة الركبي وكذلك حركة الناقة وانطلاقتها.عقوبات رادعةوشدد رئيس اتحاد سباقات الهجن في ختام حديثة على اهمية الابتعاد عن الممنوعات والمحظورات في هذه السباقات والتي في مقدمتها الالتزام بنوعية الركبي الآلي والذي يجب ان لا يقل ارتفاعه عن 25 سم ولا يزيد عن 35 سم وان لا تزيد قوته عن 14 فولتا وان لا يكون مشابها لهيئة الراكب البشري وان تكون عصى الركبي الآلي من النوع الجلدي او من الشمع المغطى بلاصق بلاستيكي ناعم والقماش الابيض بالاضافة الى وضع الجهاز اللاسلكي ( السماعة ) على الركبي الآلي ويشترط وضع الواقي تحت الركبي الآلي الذي حدده الاتحاد كما يمنع استخدام الالات التي تحدث صدمات كهربائية في الركبي الآلي ويمنع استخدام الركبي الآلي الذي تزيد قوته عن 14 فولت ويمنع استخدام الركبي الالي الذي يغطى بلباس كما يمنع وضع اللاسلكي السماعة على غارب الناقة ويمنع وضع الركبي الالي على ظهر الناقة دون استخدام الواقي الصادر من الاتحاد وكذلك على ان لا يكون لون او شعار اللباس مشابهة لإعلام الدول أو شعاراتها، موضحا في حديثة ان هناك عقوبات رادعة تنتظر المخالفين لهذه الانظمة والقوانين المعمولة في هذه السباقات

إلى الأعلى