الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الشورى يستكمل مناقشاته مع وزير الزراعة والأعضاء يطالبون المسئولين بالوزارة الخروج من مكاتبهم والنظر للواقع
الشورى يستكمل مناقشاته مع وزير الزراعة والأعضاء يطالبون المسئولين بالوزارة الخروج من مكاتبهم والنظر للواقع

الشورى يستكمل مناقشاته مع وزير الزراعة والأعضاء يطالبون المسئولين بالوزارة الخروج من مكاتبهم والنظر للواقع

الساجواني : مجلس الوزراء يوافق على مد مظلة الضمان الاجتماعي لتشمل الصيادين ومربي الثروة الحيوانية
قريبا الإعلان عن رفع الحظر عن محافظة الداخلية وولاية الخابورة حول فسائل النخيل
البدء في تنفيذ مشروع ميناء الصيد البحري بولاية بركاء قريبا وخطط لتطوير ميناء قريات
الوزارة تنتج وتوزع 35 ألف فسيلة سنويا ونتوقع أن تصل إلى 100 ألف فسيلة

كتب ـ سهيل بن ناصر النهدي :
عقد مجلس الشورى صباح أمس جلسته الاعتيادية الثامنة لدور الانعقاد السنوي الثالث (2013 ـ 2014م) للفترة السابعة للمجلس (2011/2015م) برئاسة سعادة الشيـخ خالد بن هلال بن ناصر المعولي رئيس المجلس وبحضور أصحاب السعادة أعضاء المجلس وسعادة الشيخ الأمين العام.
حيث استكمل المجلس مناقشة بيان معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية، وذلك بعد أن ألقى معاليه بيانا وزاريا ناقش من خلاله العديد من قضايا قطاعي الزراعة والثروة السمكية في السلطنة، وإنجازات الوزارة الحالية، وخططها المستقبلية لتطوير وتنمية القطاعين، في سبيل رفع كفاءة المنتج العماني من الزراعة والثروة السمكية، من حيث الجودة والتسويق.
وقد ناقش البيان عدة محاور أبرزها سـياسات الـوزارة لتعـزيـز الأمن الـغـذائي خلال سـنوات الخطة الخمسية الثامنة (2011 – 2015م)، والبنى الأساسية الموجهة لتعزيز التنمية الزراعية والسمكية، والـخـطة الاسـتراتـيـجـية لـتـطـويـر قــطـاع الـثـروة السـمـكـية (2013- 2020م) وجـهـود وزارة الـزراعـة والــثروة السمكـية لـتنمـية الاستزراع السمكي.
بالإضافة إلى جهود الوزارة الـخاصـة بـتـنـظـيـم الـتـسـويـق السـمـكي، وخططها وبرامجها لدعم وتطوير قطاع الثروة الحيوانية، والـرقـابـة على اسـتخدام المبيـدات الحشـريـــة بما يضمن عدم تأثيرها على صحـة الإنسـان والحيوان، بالإضافة إلى دور صنـدوق التنمـيـة الـزراعـيـة والسـمكيـة فـي تـنـمـيـة الـقـطاع الـزراعـي والسـمـكـي، والجدوى الاقتصادية لمشروع شـركة النجد للتنمية الزراعـيـة من حيث الـقيمـة المضافـة للاقـتـصـاد الـوطني وكـفـاءة اسـتخدام الموارد المائـيـة.
وقد أعلن معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية عن إقرار مجلس الوزراء لمشروع توسعة مظلة الضمان الاجتماعي لتشمل الصيادين ومربي الثروة الحيوانية ، موضحا معاليه ان بامكان هذه الفئات من المجتمع خلال الفترة القادمة الاستفادة من هذه الخدمات .

المناقشات
وشهدت الجلسة أمس مداخلات ومناقشات أصحاب السعادة أعضاء المجلس لمعالي الوزير ، حيث قدم أصحاب السعادة أعضاء المجلس مرئياتهم حول عدد من القضايا والتحديات التي تواجه القطاع الزراعي والسمكي في السلطنة حيث تابع أصحاب السعادة مطالبة معاليه بإيضاح أسباب شح الأسواق العمانية من الأسماك وارتفاع أسعارها بالرغم مما تزخر به السلطنة من سواحل طويلة وموروث سمكي زاخر، مؤكدين على أهمية تقديم الحلول والبدائل لهذا الموضوع.
وتناولت تساؤلات الأعضاء دور الوزارة في استغلال المقومات الزراعية في الجبل الأخضر، ودور الوزارة في زيادة انتاج محصول الرمان والمحاصيل العطرية والعلاجية بالجبل الأخضر وأشار معاليه إلى أن الوزارة لديها برامج نموذجية لإنتاج الرمان في الجبل الأخضر وكذلك تقوم الوزارة بتنفيذ محطة بحثية للثروة الحيوانية ينتظر أن تكون جاهزة خلال عام 2014م. وتساءل أصحاب السعادة الأعضاء عن آليات عمل الوزارة في مجال استيراد سلالات جديدة من المحاصيل الزراعية ومدى نجاحها في الجبل الأخضر .
وكان من مطالبات الأعضاء أيضاً إنشاء سدود الحماية في عدد من ولايات السلطنة وذلك لحماية المزارع من الوديان وانجراف التربة الزراعية، مطالبين بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص لحفر آبار مساعدة للأفلاج الضعيفة وآليات حيازات الأراضي الزراعية وجهود الوزارة في دعم الشباب الجاد في الاستثمار في المجال الزراعي.
وطالب أصحاب السعادة الأعضاء الوزير بإنشاء عدد من أسواق الأسماك في مختلف ولايات السلطنة بالإضافة إلى تأكيدهم على أهمية إعادة تأهيل عدد من الأسواق الحالية والتي تفتقر إلى بعض الخدمات. وكذلك رؤية الوزارة في انشاء الشعاب الاصطناعية ودورها في زيادة الإنتاج السمكي ومطالبتهم بإنشاء موانيء للصيد والكواسر في عدد من الولايات كالجازر والمصنعة وبركاء .
وتزايدت مطالب أصحاب السعادة الأعضاء بتكثيف الدعم المقدم للقطاع الحيواني سواء كان في مجال اللحوم الحمراء أوالبيضاء وذلك لضمان تحقيق الاكتفاء الغذائي من اللحوم بأنواعها.
المناطق الرعوية
وتساءل أصحاب السعادة أيضا حول تحديد المناطق الرعوية ودور الوزارة في الحفاظ على المراعي الطبيعية وصونها من الصيد الجائر، وقد أشار معالي الدكتور الوزير إلى أن الوزارة قامت بإنشاء 33 مسورا رعوياً بالإضافة إلى عدد من المشاتل الرعوية ومازالت جهودها قائمة في هذا المجال.
وطالب أصحاب السعادة الأعضاء أيضا بإنشاء هيئات أو مراكز متخصصة في المحافظات بالإضافة إلى تطوير مراكز البحوث وتشجيعها ، كما أشاروا أيضا خلال مداخلاتهم إلى قلة حلقات العمل التي تسعى لتثقيف المزارعين والصيادين . وكذلك مطالبتهم بقيام الوزارة بزيارات ميدانية لعدد من الولايات وذلك لتقييم احتياجات المواطنين العاملين في القطاعات الزراعية والسمكية ومطالبة الوزارة بمراجعة ومراقبة عمليات دعم الوزارة للمستحقين للبيوت المحمية وأنظمة الري الحديثة.
دعم الاعلاق
وطالب سعادة أحمد بن حمود الدرعي بضرورة دعم الأعلاف الحيوانية وكبح جماح ارتفاع اسعارها ، وفتح عيادة بيطرية بولاية ادم بمنطقة رأس الجبل تحديدا وذلك لخدمة المنطقة والمناطق المجاورة لها، كما طالب سعادته بضرورة زيادة الكوادر البشرية المتواجدة بالعيادات البيطرية بمركز ولاية ادم ومنطقة الغيضران .
كما طالب الدرعي بضرورة تسهيل دخول وخروج الهجن والإبل من المنافذ الحدودية خصوصا هجن السباق وفحول الإنتاج من الجمال والإبل بكافة أنواعها .
فرد معالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية وقال : الدعم الحكومي للأعلاف الحيوانية موجود ، ولكن بسبب الزيادة المطردة والكبيرة التي تشهدها الثروة الحيوانية سنويا تسببت بعدم تأثير الدعم المقدم ، ووعد معاليه بمراجعة كافة المطالب خصوصا فيما يتعلق بدعم الأعلاف الحيوانية .
مزارع الباطنة
وحول تسهيل دخول وخروج الهجن من المنافذ الحدودية قال معاليه : سبق وأن تحدثت بهذا الموضوع ولا مانع من مناقشته في الوزارة مرة أخرى لدراسة التسهيل . وفي مداخلة لسعادة محمد بن راشد القنوبي حول مزارع الباطنة وتأثير الملوحة والمطالبة بمضخات لهذه المزارع ونسبة الاكتفاء من الثروة الزراعية والاستخدام غير الأمن للمبيدات وإنشاء ميناء صيد بحري بولاية بركاء فرد معالي فؤاد الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية وقال : نحن نعمل حاليا على الانتهاء من الخطط الاستراتيجية للفترة من 2020 الى 2040 م لتطوير المصائد الطبيعية والاستزراع السمكي ، موضحا معاليه أن الارقام المستهدفة تبشر بالخير في مجمل المشاريع لكن من المبكر الحديث عنها.
المبيدات الحشرية
وحول استخدام المبيدات الحشرية بطرق غير شرعية وليس مسموحا بها ، قال معاليه قامت الوزارة بعدة حملات تفتيشية وتم ضبط عدد كبير من الأشخاص الذين يستخدمون مبيدات ومواد خطرة ، حيث تمت إحالتهم للعدالة ليلقوا جزاءهم ، مؤكدا معاليه على ان الوزارة متفاعلة بشكل كبير مع هذا الموضوع وسوف تواصل متابعتها للمخالفين بشكل مستمر .
وفيما يتعلق بميناء الصيد بولاية بركاء قال معاليه : تم توقيع الاتفاقية لإنشاء ميناء للصيد البحري بولاية بركاء وقريبا البدء في تنفيذ المشروع ومن المتوقع الانتهاء منه خلال سنتين .
وحول موضوع الخلاف في استخدام شباك الصيد رد معاليه : الوزارة تتعاون في هذا الجانب مع لجان سنن البحر بالولايات للتفاهم حول هذا الموضوع . أما تأثير الملوحة على مزارع الباطنة فقال: الوزارة تعمل حاليا بالتنسيق مع شركة حيا ، للاستفادة من المياه المعالجة في ري المزروعات.

قانون الصيد
وفي مداخلة لسعادة محمد بن سالم الوهيبي حول نية الوزارة لتحديث قانون الصيد البحري وقانون تنظيم مهنة الزراعة ؟ وهل لدى الوزارة نية لتطوير البيوت المحمية ؟ ، كما طالب العضو بضرورة تواصل الوزارة مع لجان سنن البحر حول بعض الاجراءات التي تتبناها الوزارة وليس الاكتفاء بالنشر في الصحف ، كما استوضح سعادته حول موضوع الصيادين بولاية مطرح حيث اوضح انهم هم الموردون الأساسيون للاسماك بسوق مطرح إلا أن هناك العديد من المعوقات التي تواجههم بسبب زيادة المشاريع على الشواطئ ، فرد معالي الدكتور فؤاد الساجواني وقال : هناك قانون للزراعة وتم إقراره في عام 2006م وهو مفعل لتنظيم القطاع الزراعي ، وحول بعض المناطق بمسقط قال معاليه الوزارة مستعدة لدعم تجمعات الصيادين .
وفي مداخلة لسعادة علي البادي عن بعض المطالبات لمخازن للاسماك وفتح منافذ بيع للاسماك بولاية ينقل وإنشاء بعض المرافق الزراعية قال معاليه هناك قرارات اتخذت سريعا وتم توفير وفتح منافذ ومناضد لبيع الاسماك ودعم الشباب الراغبين بفتح المنافذ التي لا تتوفر بها أسواق للاسماك .
مخططات للاستثمار الزراعي
وفي مداخلة لسعادة سالم بن حمود الغماري حول اذا ما كان هناك توجه لدى الوزارة لانشاء مخططات للاستثمار الزراعي بولاية قريات ، كما طالب بتحديد مناطق رعوية بالولاية وتطوير عدد من المرافق التابعة للوزارة بالولاية . فرد معالي وزير الزراعة قائلا : هناك خطط لتطوير ميناء قريات ، كما تم تخصيص العديد من المواقع لتكون مخططات لانشاء مشاريع حكومية لدعم الصيادين وحول تخصيص مناطق رعوية قال معاليه الوزارة ستبذل جهودا في هذا الجانب لتنفيذ المخططات .
وفي مداخلة لسعادة سلطان الجحافي حول توزيع المشاريع بشكل متساو على الولايات خصوصا ولاية المضيبي التي تتمتع بثروة حيوانية كبيرة ، فرد معاليه الوزارة تقوم بتوزيع المشاريع بشكل متساو على جميع المحافظات ،وأضاف معاليه نحن ننتظر الاستراتيجية لمعرفة حجم الدعم الذي لابد ان يقدم لكل محافظه ، .
وأكد سعادة سالم العوفي في مداخلة له أن هناك ضرورة ملحة لتواجد المسؤولين على ارض الواقع والابتعاد عن التباهي بالأرقام ، وقال من الضروري أن ينزل كل مسئول على أرض الواقع فهناك مؤشرات خطيرة لتدهور الثروة الزراعية والحيوانية والسمكية ، واستدل على ذلك بتناقص اعداد النخيل في السلطنة، و عدم كفاية الثروة الحيوانية بالسلطنة لتكون مصدر غذاء للمواطن ، كما ان السلطنة تعاني من ندرة الاسماك ، وقال العوفي كل هذه الامور تدعونا جميعا للتواجد والنزول ميدانيا وعدم الاكتفاء بالارقام فقط .
وتساءل سعادته عن كيفية تطوير ودعم مربي الثروة الحيوانية وفي المقابل تقوم الجهات الحكومية بطردهم من (عزبهم ) ،أماكن تربية الحيوانات بينما في المقابل تتحدث الحكومة عن دعم الثروة الحيوانية ، كما أشار العوفي وقال إن الإنسان العماني لا يأكل من خيرات البلاد فالثروة الحيوانية قليلة وهي في تناقص .
تناقص النخيل وزيارة الثروة الحيوانية
فرد معاليه قائلا : أعداد النخيل تناقصت الى 300 ألف نخلة نتيجة الأنواء المناخية ، لكن في المقابل فان الوزارة تنتج وتوزع من 30 الى 35 ألف فسيلة سنويا ومن المتوقع الوصول الى ألف فسيلة قريبا .
وبين معاليه ان الثروة الحيوانية زادت بنسبة 39% خلال السنوات الماضية ، منوها معاليه الى ان الوزارة تسعى الى توسيع محطات البحوث والدراسات بعدد من المحافظات .
وأعلن معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني ان الوزارة ستصدر قريبا اعلانا برفع الحظر عن انتاج فسائل النخيل بجميع ولايات محافظة الداخلية وولاية الخابورة ، مشيرا معاليه إلى أن هذا الاجراء دليل على نجاح مساعي الوزارة لمعالجة حشرة دوباس النخيل .

إلى الأعلى