الإثنين 22 مايو 2017 م - ٢٥ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في فعاليات الدورة الرابعة لرياضة المرأة الخليجية
في فعاليات الدورة الرابعة لرياضة المرأة الخليجية

في فعاليات الدورة الرابعة لرياضة المرأة الخليجية

منتخبنا للرماية يبدأ اليوم التصويب على أهدافه بطموح تحقيق أولى الميداليات

انطلاق مسابقة التنس وإجراء الفحص البيطري للخيول واستكمال وصول منتخبات اليد

جاهزية كبيرة للبعثات المشاركة في منافسات الدورة والإمارات تسجل بأكبر بعثة رياضية

متابعة ـ خالد الجلنداني وزينب الزدجالية:
سيكون عشاق رياضة الرماية الخليجية على موعد اليوم مع أولى المسابقات ضمن فعاليات الدورة الرابعة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي التي تستضيفها السلطنة خلال الفترة من 8 – 18 من الشهر الجاري حيث تم تقسيم المسابقات على مدى ثلاثة ايام متتالية وتقام على ميدان الرماية بغلا تبدأ في الساعة الثامنة والنصف صباحا وتشتمل على عدة مسابقات متنوعة بالبندقية الهوائية والمسدس بعد اعتمادها أمس في الاجتماع الفني الذي عقد في فندق بارك ان بالخوير تم خلاله اعتماد أسماء راميات المنتخبات المشاركة والمسابقات التي يشاركون فيها. وكان منتخبنا الوطني للرماية خاض برنامج اعداد مكثف للبطولة من خلال المعسكرات الداخلية التي اقيمت بميدان غلا للرماية واشتملت على تدريبات يومية مكثفة، كما أقام المنتخب معسكرا خارجيا بإيران متمثلا بفريق للبندقية والمسدس الهوائي من اجل اعداده بشكل جيد والحصول على نتائج مشرفة خاصة وأن البطولة تقام على ارض السلطنة ومطالب فيها تحقيق ميداليات متنوعة وتضم قائمة الفريق في مسابقات البندقية الهوائية كلا من سهام بنت ناصر بن سعيد الحسنية وخديجة بنت سالمين الجحافية وأمينة بنت ابراهيم الظهورية وفايزة بنت محمد الطارشية وامينة بنت خميس الطارشية، أما فريق المسدس فيضم كلا من وضحة بنت نصير البلوشية ومنال بنت ابراهيم الوهيبية ومروة بنت سعيد الجلبوبية ومديرة الفريق النقيب موزة بنت سعيد الهنائية. في المقابل خاضت ايضا المنتخبات الخليجية الأخرى المشاركة برنامج اعداد مكثف لهذه المسابقة وتمكنت من اعداد رامياتها بأفضل البرامج بهدف حصد مزيد من الألقاب الخليجية والقارية ولا شك ان المسابقة سوف تشهد منافسة قوية من جميع المنتخبات.
منافسات التنس
تنطلق اليوم منافسات التنس الأرضي من الساعة التاسعة صباحا بمنافسات الزوجي، وفي الساعة الخامسة والنصف عصرا تقام منافسات الفردي. أما يوم غد فتبدأ المنافسات في التاسعة صباحا بمسابقة الزوجي، وفي الساعة الخامسة والنصف عصرا تلعب مباريات الفردي. ويطمح منتخبنا الوطني الى احراز نتائج متقدمة والوصول لمنصات التتويج في هذه الدورة، ومن المتوقع أن تواصل بطلة السلطنة فاطمة النبهانية تألقها في هذه الدورة وأن تضع بصمتها بشكل كبير لتؤكد تألقها في ملاعب التنس الأرضي.
وصول منتخبات اليد
وصلت صباح أمس منتخبات كرة اليد، حيث وصل المنتخب الإماراتي بعدما عاد المنتخب من تونس عقب انتهاء المعسكر الخارجي الذي خاض فيه الفريق 4 مباريات مع أندية تونسية، ورغم قصر المعسكر إلا أن المنتخب بات جاهزا للمنافسات بحثا عن نتيجة أفضل من النسخة الماضية. وترأست البعثة أنيسة عمر الشدادية عضوة مجلس إدارة الاتحاد ورئيسة اللجنة النسائية والتي وجهت شكرها إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، كما وجهت شكرها إلى اللجنة الأولمبية الوطنية الإماراتية التي وفرت كل الدعم لإعداد المنتخب للبطولة وأيضا المساندة الكبيرة من مجلس إدارة اتحاد اللعبة برئاسة الدكتور عيسى النعيمي ومعه جميع الأعضاء وكانت هناك متابعة من محمد حسن السويدي أمين عام الاتحاد وسالم نصيب رئيس لجنة المنتخبات وداود مليح. وأكدت أن فترة المعسكر كانت قليلة جدا والإعداد لم يبدأ مبكرا ورغم ذلك سافرنا إلى معسكر تونس بعدما قدمت لنا اللجنة الأولمبية الوطنية الدعم للمعسكر وحاولنا أن نستفيد خلال فترة المعسكر من خلال التدريبات على فترتين واللعب مباريات قوية ولم نفكر في النتائج ما فكرنا في الوصول إلى معدلات فنية وبدنية أفضل قبل الدخول في منافسات البطولة. وأوضحت أن الطموحات موجودة في ظل الدعم ونأمل أن نحقق نتائج أفضل مما حققناها في النسخة الماضية، وبالطبع الإعداد لم يكن كافيا لتجهيز البنات ولكن اكتمال الصفوف يدفعنا لبذل كل الجهد لتحقيق الفوز بالمباريات والبحث عن وضعية أفضل في الترتيب العام للبطولة، ولكننا يجب أن نتعامل مع البطولة على أرض الواقع وأن البداية جاءت متأخرة، وربما عدم وجود مشاكل في صفوف المنتخب والحصول على تفرغ مبكر لجميع اللاعبات يعد حافزا كبيرا للجميع لتقديم مستوى جيد في البطولة.
الفحص البيطري
يبدأ اليوم الفحص البيطري لمسابقة الفروسية والاجتماع التنويري للمشاركين، حيث سيبدأ الفحص في تمام الساعة الرابعة ظهرا وحتى الساعة السادسة عصرا وذلك للتأكد من صحة الخيول ومدى جاهزيتها للمشاركة ولن يتم فحص اي خيل تتأخر عن موعد الفحص البيطري. وأعرب إسماعيل محمد المدرب العام باسطبلات الإمارات عن أمله في ظهور فارسات منتخب الإمارات بمستوى مشرف خلال سباق القدرة الذي سيقام ضمن الدورة، وقال: 10 فارسات تم تسجيلهن للمشاركة في السباق المقرر إقامته غدا، مشيراً إلى اكتمال التجهيزات، حيث تم إعداد الخيول المشاركة والتأكيد على استعدادها. وأضاف أن هذه المشاركة الأولى لمنتخبنا في سلطنة عمان، لكنه أكد ثقته بالفارسات، خاصة بعد النتائج المميزة خلال هذا الموسم، مشيراً إلى أن مستوى الفارسات الإماراتيات تطور كثيراً خلال الفترة الماضية واستطعن الاستفادة من الخبرة الكبيرة التي توافرت لهن خلال المشاركات المحلية والدولية، مشيراً إلى أن الدليل على هذا التطور يتمثل في النتائج المميزة لهن، حيث أصبحن يمتلكن أهم مهارات سباقات القدرة، وإجادة التحكم في الخيل وتوزيع طاقته على مراحل السباق وزيادة السرعة في الوقت المناسب.

ختام حلقة عمل ضباط فحص المنشطات

اختتمت حلقة العمل التدريبية لضباط فحص المنشطات التي نفذتها اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات على هامش بطولة الدورة الرابعة لرياضة المرأة لدول مجلس التعاون الخليجي وذلك تحت رعاية سيف مطر أولاد ثاني مساعد مدير عام الشؤون الإدارية والمالية للشؤون المالية بوزارة الشؤون الرياضية والتي كانت على مدار يومين تحت إشراف المجلس الاقليمي لدول مجلس الخليج واليمن لمكافحة المنشطات شارك فيها 25 مشاركا من السلطنة و5 مشاركين من دول مجلس التعاون الخليجي وقد قام راعي المناسبة بتوزيع الشهادات على المشاركين وهدايا تذكارية للمحاضرين.

جاهزية منتخبات البحرين
تشارك البحرين في الدورة بوفد يتكون من 140 رياضيًّا ورياضية يمثلون 8 ألعاب وهي الكرة الطائرة، كرة السلة، كرة اليد، التايكوندو، البولينج، ألعاب القوى، ألعاب القوى لذوي الإعاقة، الرماية، وتترأس عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية رئيسة لجنة رياضة المرأة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة، الوفد الرسمي الذي يضم ايضا مساعد رئيس الوفد محمد الزايد، ومديرة البعثة مريم ميرزا ومساعدة مديرة البعثة مريم مردانه، والأمين المالي عبدالله ربيعة. وتسعى فتيات البحرين للمحافظة على سجلهن المشرف في النسخة الأخيرة (الثالثة) التي استضافتها المملكة 2013 بعدما تصدروا لائحة الترتيب العام للميداليات الملونة بفوزهن بـ 54 ميدالية متنوعة بينها 25 ذهبية و16 فضية و13 برونزية، وهو ما يعزز حظوظ سيدات البحرين في تحقيق نتيجة مماثلة.
وكانت الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة قد وصلت السلطنة أمس الأول وكان في استقبالها نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، رئيسة لجنة رياضة المرأة العمانية السيدة سناء بنت حمد البوسعيدية. ورحبت سناء البوسعيدية بحياة بنت عبدالعزيز في بلدها الثاني سلطنة عمان، مشيدة بالعلاقات الأخوية التي تربط البحرين والسلطنة عبر التاريخ وما شهدته تلك العلاقة من تطور مستمر في كافة المجالات وبالأخص المجال الرياضي، مشيدة بالدور البارز للشيخة حياة بنت عبدالعزيز في تطوير الرياضة بشكل عام ورياضة المرأة بشكل خاص على المستوى الخليجي والعربي. بعدها قامت حياة بنت عبدالعزيز بزيارة تدريبات منتخب فتيات كرة السلة لتفقد تحضيراتهن استعداداً لخوض منافسات البطولة، إذ التقت رئيسة لجنة رياضة المرأة باللاعبات والجهاز الفني والإداري وحثتهن على التمثيل المشرف وتقديم أفضل ما لديهن من أداء ليعكسوا الوجه المشرف للرياضة البحرينية، مؤكدة وقوف اللجنة الأولمبية مع اللاعبات ودعمهن ومؤازرتهن في هذا الاستحقاق الخليجي. كما زارت حياة بنت عبدالعزيز منتخب الرماية ورحبت باللاعبات ونوهت بالمكانة المتميزة للرماية البحرينية داعية اللاعبات إلى الظهور بأفضل صورة لعكس الصورة المشرقة عن الرماية البحرينية. كما حظي وفد منتخب ألعاب القوى لذوي الاعاقة البحريني باستقبال حافل لدى وصولهن إلى مطار مسقط الدولي أمس الأول، إذ استقبلت اللاعبات بالورود وأقيمت لهن احتفالية مبسطة بمقر إقامتهن بحضور الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة التي حرصت على زيارتهن والشد من عزيمتهن.

تطور رياضة المرأة الخليجية

أكدت مديرة بعثة البحرين الدكتورة مريم ميرزا أن الدورة وبما تتضمنه من منافسات وفعاليات يعكس لحد كبير أهمية الرياضة النسوية ويعكس كذلك مدى التطور الذي طالها في الأعوام العشرة الأخيرة، وأضافت أن مثل هذه التجمعات الرياضية كفيلة بتحقيق الأهداف والتي في مقدمتها تطوير المستوى الفني وإكساب اللاعبات والإدارية وكل من له صلة بخبرات جديدة، كما أن هذه الدورة هي حافز كبير للاعبات للاستمرارية والديمومة في المجال الرياضي وبما تتماشى مع العادات والتقاليد الخليجية الموروثة والمتميزة، وأضافت: إن كل دورة تمثل انطلاقة جديدة ومتجددة للفتاة الخليجية ستعكس من خلاله مدى تطور الرياضة النسوية ومدى الاهتمام بها مشددة على أن مثل هذه الدورات وبعيداً عن الفوز والخسارة تهدف لتعزيز أواصر الإخوة والروابط بين دول الخليج العربية.

نتيجة إيجابية

أشادت الرئيسة الفخرية للنادي الكويتي للمعاقين الشيخة شيخة العبدالله بمشاركة لاعبات منتخب الكويت لألعاب القوى للمعاقين بمنافسات الدورة الرابعة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليج التي تستضيفها السلطنة خلال الفترة من 8 – 18 من الشهر الجاري. وقالت العبدالله ان مشاركة لاعبات المنتخب الكويتي باسمة ضايف نجم وعائشة مطر ونورا الماجدي في منافسات الرمي في رياضة ألعاب القوى في هذه الدورة والتي تشمل أيضا إقامة 9 مسابقات أخرى دليل على حرص النادي برئاسة شافي الهاجري على إشراك لاعباته في الملتقيات الرياضية الإقليمية والدولية مما يساهم في تطوير مستوياتهن الفنية واكتسابهن لخبرات مهمة. وأكدت أن لاعبات الكويت عازمات على تحقيق نتيجة إيجابية في هذا التجمع الرياضي الخليجي بعد ان تدربن بقوة في الفترة السابقة تحت إشراف المدربة نجلاء فاروق، لاسيما ان لاعبي ولاعبات الكويت في رياضة المعاقين حققوا العديد من الإنجازات في كثير من المحافل الرياضية الكبيرة. ونوهت العبدالله بعزيمة الرياضيات الكويتيات المعاقين القوية ورغبتهن الكبيرة في تحقيق الفوز لبلادهم والتي أثمرت هذه الإنجازات المميزة في مختلف الرياضات وكان آخرها تحقيق 24 ميدالية في بطولات العين وفزاع والشارقة الدوليات التي أقيمت تواليا في الإمارات الشهر الفائت. وثمنت دعم رئيسة الاتحاد الكويتي للرياضة النسائية الشيخة نعيمة الأحمد للاعبات الكويتيات في مختلف الرياضات، معربة عن أملها ان تحقق لاعبات الكويت المشاركات في منافسات الدورة نتائج مميزة لرفع علم الكويت في هذه الدورة الكبيرة.

بعثة كبيرة للإمارات

تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة في الدورة الرابعة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليج التي تستضيفها السلطنة خلال الفترة من 8 – 18 من الشهر الجاري ببعثة رياضية كبيرة، وفي هذا الجانب أكدت نورة السويدي رئيسة الوفد، على اهتمام ومتابعة مباشرة وشخصية من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام. ويرأس وفد الإمارات مديرة الاتحاد النسائي العام نورة خليفة السويدي، وممثلة الأمين العام عائشة السويدي، وعضو مجلس إدارة لجنة الإمارات للرياضة النسائية فاطمة العمري، وعضو مجلس إدارة لجنة الإمارات للرياضة النسائية ندى عسكر، وعضو مجلس إدارة لجنة الإمارات للرياضة النسائية أصيلة الهاشمي، بينما يتكون الوفد الرياضي من مديرة الوفد حمدة الشامسي، والإداريتين علياء حسن، ومنى خليل محمد. وأشادت رئيسة الوفد الإماراتي بمستوى الفتيات المشاركات وقدرتهن على تحقيق المأمول منهن ورفع علم الإمارات. من جانبها تمنت رئيسة منتخب السلة ابتسام الفلاسي أن توفق المنتخبات المشاركة الإماراتية في هذه الدورة وتعود بالمراكز الأولى، مبينة أن منتخب السلة استعد جيداً بعد أن أمضى الفترة الإعدادية في معسكر بتركيا، وعاد بمعنويات عالية وحماس عال لخوض المنافسات وتسجيل مراكز متقدمة.
أما أمينة ثاني عضو مجلس إدارة اتحاد الطائرة رئيسة اللجنة النسائية رئيسة فريق الطائرة فأكدت أن المنتخب يعاني من مشكلة عدم الحصول على الإجازات، مشيرة إلى أنها لن تستطع السفر مع المنتخب غدا لعدم حصولها على إجازة من جهة عملها على أن تنضم إلى البعثة يوم الخميس المقبل أي قبل يوم من مباراته الأولى في البطولة أمام البحرين. وأشارت إلى أن الإدارية مريم الشحي لم تحصل هي الأخرى على إجازة التفرغ من جهة عملها، مبينة أن عدم التفرغ الرياضي أصبح يمثل هاجسا لأي منتخب قبل أي مشاركة مما يؤدي إلى اختلال معادلات الجهاز الفني. وقالت ايضا: مباراتنا مع المنتخب البحريني صعبة على المنتخبين لأنها نهائي مبكر وخصوص أن منتخب الإمارات يسعى للثأر من خسارته في البطولة الخليجية الأخيرة، والنهائي المبكر مهم بالنسبة للاعبات وخصوصا أن البداية الصعبة لها مؤشراتها مبينة أن جميع اللاعبات على قدر المسؤولية من أجل تحقيق إنجاز جديد لطائرة للفتيات وعدم التفريط في المكتسبات التي تحققت خلال الفترة الماضية. وأشارت إلى أن اتحاد الطائرة لم يتردد في توفير كل ما هو متاح لتحقيق الطموحات المطلوبة للمنتخب، مشيدة بجهود وقدرات جميع اللاعبات في تقديم أداء مشرف يليق باسم ومكانة الإمارات على الصعيد الخليجي والظهور بشكل متميز يؤكد تطور الطائرة النسائية بالدولة.

الاجتماع الفني لليد والعاب القوي

يعقد اليوم الاجتماع الفني لمسابقتي كرة اليد والعاب القوي (ذوي الاعاقة) ضمن منافسات الدورة الرابعة لرياضية المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي التي تستضيفها السلطنة حاليا حيث سيتم خلال الاجتماع اعتماد اسماء لاعبات المنتخبات والوان الفرق التي سيلعبون بها مباريات.

إلى الأعلى