الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / انطلاق النسخة الأولى من سلسلة الدورات النقاشية للبنك الوطني العُماني لعام 2015
انطلاق النسخة الأولى من سلسلة الدورات النقاشية للبنك الوطني العُماني لعام 2015

انطلاق النسخة الأولى من سلسلة الدورات النقاشية للبنك الوطني العُماني لعام 2015

ـ الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة “مبادلة” للتطوير والاستثمار: إيجاد الفرص للأجيال الحالية والمستقبلية دائما في صميم مهمة ’مبادلة

ـ رئيس مجلس إدارة البنك : فخورون بالمشاركة في قصة النجاح المميزة لمجموعة ’مبادلة‘

أطلق خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة “مبادلة” النسخة الأولى من سلسلة الدورات النقاشية للبنك الوطني العُماني لعام 2015 والتي يرعاها محمد بن محفوظ العارضي رئيس مجلس إدارة البنك.
وقد ألقى خلال الحدث الذي أقيم بمسقط، كلمة شارك فيها الحضور من الطلاب، ومسؤولي القطاع العام، ورؤساء الشركات وعملاء البنك قصة نجاح شركة التطوير والاستثمار الرائدة “مبادلة”، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها.
وقد تمّ تصميم هذه السلسلة من الدورات النقاشية خصيصاً لسد الفجوة التي تفصل بين قادة المستقبل العمانيين والمحترفين المتمرسين في السلطنة، وتزويدهم بمنصة تفاعلية للتعلّم ومشاركة الخبرات والأفكار والطموحات. وفي هذه السلسلة التي تعقد كل ثلاثة أشهر، تتم دعوة أحد الرواد المؤثرين لمشاركة خبراته وآرائه وأفضل الممارسات التي يتّبعها وذلك في أمسية حصرية خاصة تُقام في السلطنة.
وقد حققت مجموعة “مبادلة” منذ تشكيلها في عام 2002، نمواً مطّرداً لتصبح إحدى أبرز الشركات وأكثرها تميزاً على صعيد المنطقة، بمحفظة استثمارية تبلغ قيمتها 60.8 مليار دولار.
وخلال كلمته التي ألقاها في هذه المناسبة، تحدث خلدون خليفة المبارك عن رؤية حكومة أبو ظبي حول التنوع الاقتصادي، حيث شرح الدور الذي تلعبه “مبادلة” في قيادة هذا التوجه، كما استعرض المنهج الذي تتبعه “مبادلة” والذي تم تأسيسه على خلق شراكات، وعلى المستوى البعيد، استثمارات برأسمال كثيف ينتج عائدات مالية قوية، ويسهم في نمو وتنوُّع اقتصاد أبو ظبي، كما يخلق فرصاً للأجيال الحالية والمستقبلية بالإمارات العربية المتحدة.
وبهذه المناسبة، علّق خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة “مبادلة” للتطوير والاستثمار قائلاً: “إن خلق الفرص للأجيال الحالية والمستقبلية بالإمارات العربية المتحدة دائما في صميم مهمة ’مبادلة‘، لذا فإنني أتشرف بمشاركة قصة ’مبادلة‘ مع الشباب العماني، والذين هم قادة أعمال المستقبل في المنطقة”.
من جانبه قال محمد بن محفوظ العارضي، رئيس مجلس إدارة “البنك الوطني العُماني”: “نحن فخورون بمشاركة خلدون خليفة المبارك قصة النجاح المميزة لمجموعة ’مبادلة‘ مع الحضور في مسقط. إن مجموعة ’مبادلة‘ و ’البنك الوطني العُماني‘ يتشاطران أهدافاً مشتركة تتمثّل في دعم التنوّع الاقتصادي لبلديهما. ويسرني في هذه المناسبة، أن أتوجّه بالتقدير والثناء إلى خلدون المبارك على المساهمات الجليلة التي قدمتها ’مبادلة‘ ليس لأبوظبي فحسب، بل لسائر أنحاء دولة الإمارات العربية المتّحدة وبقية أرجاء المنطقة. وتغمرني الفرحة بصفة خاصة لمشاركة العديد من الشباب العماني، بمن فيهم طلاب من مختلف الجامعات والكليات، في هذه السلسلة، بحيث أتيحت لهم فرصة استلهام الرؤى والأفكار الفّذة من خلال استماعهم لكلمات عدد من أبرز رواد الأعمال، وأنجحهم وأكثرهم ابتكاراً على صعيد المنطقة”.
وقد أقيمت أول نسخة من سلسلة الدورات النقاشية للبنك الوطني العُماني التي يرعاها رئيس مجلس الإدارة البنك في شهر ديسمبر 2014، والتي كان المتحدث فيها تيرانس كلارك، المؤلف الشهير وسعادة السفير البريطاني السابق في السلطنة. وقد ألقى كلارك كلمة تحت عنوان “عُمان: قرن من اكتشاف النفط والتطوّر”. ومن المقرّر أن تُعقد النسخة المقبلة من الحدث في شهر يونيو القادم، وسيتم الكشف عن المزيد من التفاصيل في القريب العاجل.

إلى الأعلى