الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / صور والنهضة يرفعان شعار الانتصار ومواصلة المشوار المضيبي يبحث عن ذاته والنهضة جاهز للإبقاء على هيبته

صور والنهضة يرفعان شعار الانتصار ومواصلة المشوار المضيبي يبحث عن ذاته والنهضة جاهز للإبقاء على هيبته

متابعة ـ يونس المعشري وحمدان العلوي وطلال المخيني:
عنوان منافسات الكأس دائما لا اعتراف بالكبار ، بل المفاجآت هي التي تطغي ، فكم من فريق كان مرشحا للوصول إلى الأدوار النهائية غادرت قاعة المغادرين من الباب الواسع ، وكم من فريق كان يعتبر نفسه ضيفا على المسابقة لكنه بقى متربعاً على الدرجة رجال الأعمال فهو يريد أن يبين للجميع بأنه سيكون قريباً من كابتن المقدمة ، هكذا هي تصاريف الكأس وهكذا هو قدر بعض الفرق ، وإذا كانت الجولة الأولى (ذهابا) من دور الثمانية لمسابقة كأس جلالته لكرة القدم بعد أن مني النصر برباعية في عقر داره من الخابورة مقابل هدفين ، والسيب عانى كثيرا ليخرج متقدما أمام أهلي سداب 2/1 كل تلك المؤشرات ستجعل مباراتي اليوم التي تجمع صور أمام النهضة في الساعة 5.25 عصراً على ملعب مجمع صور الرياضي ويحل ابن ولايته (العروبة) هو الأخر ضيفاً على المضيبي في الساعة الثامنة مساء على ملعب استاد السيب الرياضي وكل الفرق الأربع تدخل في دوامة التفكير في كيفية حسم الأمور من بدايتها وبالأخص الفريق الذي يحل ضيفاً على الآخر ، وكما ذكرنا سابقاً الكأس لا يعرف الكبار ومن يمتلك التركيز وهدوء الاعصاب وعدم الاندفاع يستطيع أن يظفر بالفوز بالأخص الفريق الضيف اذا تقدم أولاً يخلق القلق وعدم التركيز لدى أصحاب الأرض.
• صور وذكريات الماضي
يطمح صور خلال هذا الموسم بالتحديد أن يستعيد ذكريات الماضي وكان أقربها في مسابقة الكأس حصوله على اللقب الثالث في موسم 2007/2008 وتمنحه فرصة منافسته في دوري عمانتل للمحترفين هذا الموسم فرصة الوصول للمربع الذهبي رغم اصطدامه اليوم بفريق يريد أن يستعيد توازنه وأن يحقق شيئا في منافسات الكأس التي تفلت منه في الموسمين الماضيين وأصبحت فرصة البحث عن اللقب متاحة أمام النهضة هذا الموسم رغم الظروف التي يمر بها الفريق وتدني مستواه منذ أزمة خصم النقاط وهو يصارع تقلبات الطقس التي جعلته في غياهب دوري المحترفين بالمركز الأخير ويصارع للخروج من تلك الهاوية ليصل الآن للمركز الثاني عشر برصيد 13 نقطة.
وتأهل صور المستضيف لمباراة اليوم للدور الربع النهائي بعد ازاحته لحامل اللقب نادي فنجاء في مباراة دراماتيكية بعد أن كان صور تعرض لطرد أحد لاعبيه ولكنه قاوم واستطاع أن يصل بالمباراة إلى ركلات الترجيح بعد أن كان التعادل الايجابي بهدف لكل منهما وكان لتلك الركلات لوحدها قصة لتسفر في النهاية لصالح صور بعد 11 ركلة مقابل 10 لفنجاء ، وقد استطاع صور أن يخدم نفسه بنفسه وأن يجعل له مكانته في منافسات الموسم الحالي بفضل ما توليه إدارته من اهتمام ومساندة من المحبين وجماهير القلعة الزرقاء الذين يطمحون بأن ترسي بهم البدن في نهائي الكأس وهناك ينزلون حمولتهم على مرسى صور باللقب .
• همة ونشاط
اتسمت تدريبات صور بالهمة والنشاط بحضور ومتابعة جماهيرية وروح عالية الجميع لديه الاصرار على تقديم الافضل وتحقيق الفوز وارضاء الجماهير الصوراوية ، وقد ركز الجهاز الفني بقيادة المدرب سالم ناصر على كيفية تأمين خط الدفاع واقتناص فرصة الهجوم حيث يمتلك الفريق عناصر لديها القدرة على تحقيق الفوز في لقاء اليوم رغم غياب علي سليم بسبب الإيقاف ولكن الجهاز الفني يؤكد بأن جميع العناصر جاهزة للمباراة.
ويمتلك صور عدداً من الاسماء التي تؤدي أفضل عروضها هذا الموسم التي جعلت الفريق في مركز الوصافة بالدوري برصيد 32 نقطة خلف غريمه التقليدي العروبة مباشرة بفارق نقطة واحدة فوجود سهيل ثويني الذي تأمل جماهير الفريق أن يكون متواجداً اليوم في حراسة المرمى ، وهناك اسعد هديب وخالد صالح وعبدالدايم بلال ومانع سبيت ومحمد مبارك وجمعه الجامعي وسامي الحسني وتياجو اولفيرا وغيرهم من الأسماء الشابة التي يعتمد عليها صور ويسعى من خلالها إلى اجتياز عقبة النهضة في لقاء اليوم وليؤمن مرماه نظيفا دون ولوج أي هدف فيه حتى يهيئ نفسه لمباراة الإياب للفوز وتكملة المشوار.

• معاناة النهضة
ربما تكالبت الظروف على فريق النهضة هذا الموسم بين الخصم ومعاناة الدوري والمشاركة الآسيوية ثم الكأس وطموح الحصول على الانجاز الغالي ، لهذا فأن الخسارة الأخيرة أمام الوحدات الأردني ينفض النهضة غبار الآسيوية ليدخل في معمعة الكأس الغالية فتلك الخسارة بالثلاثة لم تثن عزم العنيد النهضاوي رغم قساوتها في البطولة الآسيوية فالظروف ساعدت على تفوق الوحدات بعد الطرد لمحمد المنتصر وعبد الخالق العلوي منذ الدقيقة الثامنة ليكمل ما تبقى من عمر اللقاء بتسعة لاعبين ليتمكن الوحدات باستغلال النقص وارتكاب لاعبي النهضة الأخطاء القاتلة من هز شباك العنيد الذي عاد بعد المباراة لترتيب الصفوف من جديد لكي لا تؤثر هذه النتيجة سلبا في لقائه مع صور هناك في أرض الربابنة رغم أن النهضة متأخرا في جدول الترتيب على عكس صور الذي ينافس على بطولة الدوري ، ولهذا تعتبر مباراة اليوم اختبارا جديدا للمدرب البرتغالي برنارد فلمن تكون الكلمة هذا ما سنعرفه اليوم بعد انتهاء التسعين دقيقة بعد صافرة النهاية وسيكون المستطيل الأخضر بالمجمع الرياضي بولاية صور هو الفيصل بين الفريقين .
الجدير بالذكر أن النهضة تجاوز صحم في دور ال(16) بضربات الحظ الترجيحية ويسعى الفريق إثبات جدارته هذا الموسم وحصد بطولة تشفع له التراجع الكبير فلا زال النهضة يرتب صفوفه ويحضر لذلك فبعد الظروف و فقدان الأمل صار النهضة يصارع من أجل البقاء في الدوري
والخروج بأقل الخسائر فليس أمامه الآن سوى بطولة الكأس ليصارع على لقبها كي لا يفوت كل شي ويخرج هذا الموسم خالي الوفاض هذا الموسم .
ولا يزال النهضة يعاني من اصابة محمد الشيبة الغائب منذ بداية الموسم الذي افتقد خدماته ولو كان موجودا لتغير الحال في الخط الخلفي وحتى شقيقه عارف المقاتل الشرس أصيب أيضا وتضاعفت المصاعب واكتملت بفقدان مهند الحسني فلم يعد الفريق يتحمل إصابات أخرى فالفريق يعاني كثيرا في خطه الخلفي ولكن كما يقولون البركة في الموجود ويعقد عليهم النهضة الأمل ، ولكن ظروف المباريات و لعب النهضة في ثلاث بطولات وهي الدوري وكأس حضرة صاحب الجلالة وكأس الاتحاد الآسيوي تزيد من الإرهاق
واحتمال إصابات جديدة وهذا ما يخشاه الجهاز الفني للفريق.
ويعتمد النهضة على عدد من عناصره البارزة بوجود سليمان البريكي في الحراسة وهناك سالم النعيمي وعلي البوسعيدي ومنصور النعيمي ومحمد المنتصر وزكريا آل عبدالسلام وسعيد الرزيقي وبدر نصيب ودانيال وغيرها من الأسماء التي يأمل أن تكون حاضرة اليوم ذهنيا وبدنياً.
راشد الحتروشي : لقاء صعب وطموحنا الخروج بالفوز
أكد راشد بن سعيد الحتروشي نائب رئيس نادي صور بأن الفريق يطمح لمواصلة النتائج المرضية ولديه الروح العالية والمعنويات ولله الحمد مرتفعة والجميع مع الفريق والكل يعمل من أجل العميد اليوم ونعلم بأن اللقاء صعب والنهضة فريق عنيد و جيد وله طموح الفوز لكننا قادرين على تخطي هذا اللقاء لماهو أبعد بفضل الله ووقفة محبي وجماهير العميد الصوراوي هناك روح وهناك لاعب لن يرضي بغير الأداء الجيد ونحن كمجلس إدارة وبقيادة المهندس عبدالله الفارسي الى تعزيز الفريق وتسهيل الصعوبات وكل ما يعيق مواصلة العمل ويحقق تطلعات الجماهير الصوراوية صور اليوم وسيواصل تحقيق النتائج الايجابية ونطالب الحضور الجماهيري ومساندة أبناء العميد في هذه المباراة التي ستكون الاقوى في هذا الدور وبإذن الله سنحقق الفوز .
مدرب صور: مباراة اليوم لا تختلف عن الدوري
قال سالم سلطان مدرب صور عن الاستعدادات كما هي في مباريات الدوري ولا اختلاف عنها في شيء والفريق جاهز من كل النواحي نتمنى التوفيق من الله في المباراة ، صحيح ان المباراة على ملعبنا ولكن نلعب مع فريق كبير وله اسمه ولاعبينا سيكونون عند الموعد وفريقنا يمر بأفضل حالاته .
مبارك عبدالله: صور في المسار الصحيح
أما مبارك عبدالله مدير فريق صور فقال : فريقنا يمشي في النهج الصحيح واستعداداتنا مثل ما كانت عليه في المباريات السابقة عملنا على رفع الروح المعنوية للاعبين ورفع الجانب النفسي بشكل اكبر وخاصة ان الفريق يسلك المسار الصحيح والجماهير تطالب اللاعبين بالفوز وهذا بالطبع يشكل ضغطا على لاعبينا وواثقون من قدراتهم وانهم يرفعون اسم العميدالصوراوي.
مدرب النهضة برنارد : سوف نواجه فريقا صعب للغاية
برنارد تحدث للاعبيه قائلا أنني فخور بأدائكم وأنتم على قدر المسئولية وسوف نواجه فريقا صعبا للغاية فهو لن يتنازل
ونحن نريد تحقيق نتيجة جيدة قبل مغادرتنا أرض السلطنة للقاء السلام زغرتا اللبناني في كأس الإتحاد الآسيوي ويجب علينا الخروج بفوز يرفع من معنوياتنا سوف نعالج جميع الأخطاء التي دائما ما نعاني منها ويعود السبب لافتقاد الفريق بعض عناصره المؤثرة وكلي ثقة بالأسماء الموجودة ونسعى في مباراة اليوم بأن نخرج بالفوز وعدم ولوج أي هدف في مرمانا ونعلم جيداً بأن الفارق في الترتيب بين صور والنهضة كبير ولكن مباريات الكأس لا تعترف بذلك الفارق وعلينا أن نقدم كل ما لدينا في مباراة اليوم .
حسين الزدجالي: صور يمتلك لاعبين شباب متجيدين
تحدث حسين الزدجالي مدير فريق الكرة بنادي النهضة حيث قال أن صور يمتلك لاعببين شباب يقدمون عطاء كبيرا
وصور منافس قوي على بطولة الدوري يمتلكون فريقا قويا ويلعبون بشكل جماعي وجيد ولا يوجد لاعب واحد يعتمد عليه الفريق بل يعتمدون على المجموعة وسوف تكون المباراة من العيار الثقيل ودائما مباريات الكأس لها طابعها الخاص ونحن طموحنا الوصول لأبعد مرحلة في مسابقة الكأس والوصول للنهائي بإذن الله تعالى توجد بعض الإصابات ولكن الفريق يمتلك الثقة بالنفس ونحن نثق بهم
وبرنارد درس فريق صور بشكل جيد ويعرف مصادر قوتهم وإن شاء الله نقدم مباراة تليق بسمعة نادي النهضة ، ونادي صور كان لديه فترة راحة أكثر من فريقنا كما تعلمون لعبنا في البطولة الآسيوية وهناك بعض الإجهاد والإرهاق خصوصا بعد الظروف التي صاحبت المباراة أمام الوحدات الأردني بعد طرد محمد المنتصر وعبدالخالق العلوي منذ الدقيقة الثامنة من عمر المباراة وبذل الفريق مجهودا كبيرا
ولكن في الفترة الماضية استعدادنا بدأ عن طريق الاستشفاء وإن شاء الله الفريق يكون جاهزا لمباراة اليوم .
• ماذا يخبئ المضيبي للعروبة
يحل العروبة ضيفا على المضيبي وكلاهما ربما يمثلان المحافظة الواحدة رغم الاختلاف الجزئي بين الشمال والجنوب ولكن تبقى القلوب واحدة ، وإذا كان المارد العرباوي هو صاحب الصدارة في ترتيب الدوري حالياً ، إلا أن ذلك سيكون بعيدا عن الكأس لأن المفاجآت ستكون حاضرة وعليه أن يكون يقظا وحذرا في لقاء اليوم ، بل عليه أن يكون هو صاحب التهديف المسبق ليعصب الأمور على المضيبي الذي يلعب في الدرجة الاولى ويحتل حالياً المركز التاسع في الترتيب ، ولهذا هناك فوارق كبيرة بين الفريقين ، لكن المضيبي ربما يخبأ شيئا للعروبة ودائما ما نشهد الحماس لدى للاعبين الشباب يكون عنوانا مثل هذه المباريات ويبحثون عن الفوز من خلال مضاعفة عطائهم وجهدهم في المباراة.
وإذا كان العروبة يأمل الوصول إلى المباراة النهائية من مسابقة الكأس ، لهذا عليه أن يفكر في كيفية اجتياز دور الربع النهائي ويتهيأ للنصف النهائي قبل التفكير في النهائي ذاته ، لأن نتائج العروبة الأخيرة في مسابقة الدوري جعلت جماهيره تقلق من وضعية الفريق ، صحيح أنه متصدر ولكن الفارق عن أقرب مطارديه قبل عدة جولات كانت تسع نقاط إلى أن أصبحت الآن نقطة واحدة .
المضيبي الذي أعد نفسه لهذه المباراة من خلال استعداده المعتاد للدوري بقيادة مدربه أنور الحبسي الذي لامس في لاعبيه الحماس والبحث عن الانجاز بعد أن كانت تجربة المضيبي الاولى في الوصول للربع النهائي في عام 90 ومنذ تلك السنة والفريق يسعى جاهداً لاجتياز ذلك إلى الادوار النهائية رغم صعوبة مباراة اليوم ولكن لا يوجد هناك شيء مستحيل في عالم المستديرة.
ويغيب عن المضيبي في لقاء اليوم لاعبه الكاميروني جون ورشد الغافري لمشاركته مع منتخب الصالات لكن الفريق لديه عددا من العناصر التي يعتمد عليها ، حيث يتواجد في حراسة المرمى حارب الحبسي وهناك وليد الكيومي وزهير المبسلي في الدفاع ومحمد الصوافي والمغربي جعفر والاردني بهاء البرجاوي في الوسط وفي الهجوم هناك عبدالله الصوافي واحمد الحبسي.
• العرباوي عينه على الفوز
لن يفرط العروبة في مباراة اليوم وعينه على الفوز ليعود إلى ولايته وقد قطع نصف الطريق للوصول إلى المربع الذهبي وهذا ما يسعى من أجله بعد أن هيأ مدربه الفرنسي فيليب لاعبيه من أجل الفوز والخروج بأكبر قدر من الأهداف لتكون مباراة الأياب في راحة ونفسية أفضل على أرضه وبين جماهيره ، ولدى العروبة هذا الموسم طموح الوصول إلى المباراة النهائية والحصول على اللقب بعد آخر لقب حصل عليه امام فنجاء في موسم 2010/2011 وحينها كان اللقب الثالث له ، فهل يشهد هذا الموسم مفاجأة من العيار الثقيل بأن يصل أبناء الولاية الواحدة صور والعروبة إلى المباراة النهائية وكلاهما لديه ثلاثة ألقاب والبحث عن اللقب الرابع ، كل شيء جائز.
يعاني العروبة في مباراة اليوم من غياب ثلاثة عناصر مهمة وهم ناصر الشملي بسبب الايقاف وعبدالله صالح فيروز للإصابة وقائد خط الوسط احمد مبارك كانو لعدم جاهزيته للمباراة ،لكن العروبة لديه من الاسماء القادرة على صناعة الفرق في مباراة اليوم في مقدمتهم الحارس رياض سبيت واحمد سليم وسعد سويد وسوبي وابراهيم الزدجالي وايمن ربيع وعيد الفارسي واحمد مشعل ومورانو وغيرهم من الأسماء التي يضع من خلالها ثقته وقادرين على الوصول بفريق لأبعد من مباراة اليوم.
عبدالله المخيني: ثقتنا في لاعبينا كبيرة

قال سعادة عبدالله بن سالم المخيني رئيس مجلس الادارة نسعى الى تقديم المستوى الجيد وثقتنا بلاعبينا كبيرة في تحقيق النتيجة الايجابية متى ماوضعت بالصورة الصحيحة ونحن ليس لدينا خصوصية في الاستعدادات بالنسبة للفريق ولكن عملنا على رفع الضغوطات عن اللاعبين ورفع المعنويات لدى الفريق بعد المستوى و النتائج غير المرضية في مسابقة الدوري ونسعى الى عودة الفريق لتحقيق الفوز، والمضيبي فريق جيد ووصوله الى هذا الدور لم يكن عبثا بل بتنظيم وفريق يمتلك عناصر شابه لديها العزيمة و الاصرار ولكن نحن واثقون من قدرات لاعبينا ونتطلع للفوز واضاف نتمنى في نادي العروبة المساندة الجماهيرية ووقفة الجماهير مع المارد سر التفوق وتحقيق الفوز وبإذن من الله تعالى سنصل الى الدور النصف النهائي و من ثم النهائي .
عبدالله جميل : استعدادنا لمباراة الكأس يختلف
أكد عبدالله جميل مدير فريق العروبة بأن الاستعداد لمباراة الكأس يختلف عن الاستعداد السابق فهذه مباراة كؤوس وهذا النوع من المباريات لها طابع اخر وحساسة نوعا ما اي كان المنافس ونحن لا نقلل من شأن اخواننا فريق المضيبي فهو فريق جيد فريق قدر ان يوصل الى هذا الدور طبعا بعزيمة
واصرار لكننا واثقون من قدرة لاعبينا الفريق يمر بفترة تدني المستوى عملنا على رفع الروح المعنويك لدى اللاعبين وتحدث عن ابرز الغيابات قائلا كانو والشملي وعبدالله صالح فيروز هما من سيغيبا عن لقاء اليوم وما يقلقني هو غياب اللاعب عبدالله صالح فيروز اللاعب الاهم في الملعب ولكننا واثقون من قادرات الجميع وباذن الله تعالى سنحقق الفوز.
مساعد مدرب العروبة : فريقنا جاهز لاجتياز المضيبي
قال سعيد ناصر الفارسي مساعد مدرب الفريق إن مباريات الكأس دائما الحذر فيها مطلوب والمحاولة بعدم دخول هدف في مرماك يربك كل حساباتك ، ولهذا اعدينا الفريق للقاء اليوم بغض النظر عن الفريق الذي سنلاقيه فأي فريق يصل لهذا الدور هو قادر على اجتياز أي فريق والمضيبي واحد من الفرق التي تمتلك عددا من العناصر الشابة لديها الحماس والاصرار على تحقيق الفوز ولذلك علينا أن نعمل في كيفية اجتيازه على ملعبه لتكون نفسية فريقنا في المباراة القادمة أفضل وأن نخرج من اللقاء بأكثر من هدف.
مدرب المضيبي: المباراة صعبة والعروبة فريق قوي
قال أنور الحبسي مدرب المضيبي تعد مباراة اليوم مهمة جدا لنا وعلينا أن نلعب بكل حذر بعيدا عن الاندفاع لأنني لمست في لاعبينا الحماس والاصرار على تحقيق النتيجة الايجابية في لقاء اليوم رغم صعوبة المباراة وقوة فريق العروبة الذي يضم لاعبين كبار ويتربع على صدارة دوري المحترفين حالياً ، ولكن في مباريات الكأس دائما المفاجآت موجودة وعلى لاعبينا أن يلعبوا بكل هدوء بعيداً عن التسرع وعدم التركيز لأن طموحنا مواصلة المشوار للدور قبل النهائي من هذه المسابقة الغالية علينا جميعاً.

إلى الأعلى