الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / بتكليف من جلالة السلطان .. المنذري يترأس وفد السلطنة في افتتاح مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي
بتكليف من جلالة السلطان .. المنذري يترأس وفد السلطنة في افتتاح مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي

بتكليف من جلالة السلطان .. المنذري يترأس وفد السلطنة في افتتاح مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي

شرم الشيخ – العمانية : بتكليف من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ترأس أمس معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة ، وفد السلطنة المشارك في مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري الذي افتتح فعالياته بمدينة شرم الشيخ وسيستمر لمدة 3 أيام .
واستقبل فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري ، وخلال المقابلة نقل تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ الى أخيه الرئيس المصري وتمنيات جلالته له بالصحة والسعادة وللشعب المصري بدوام التقدم والازدهار.
من جانبه حمل فخامة الرئيس المصري معالي الدكتور يحيي بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة نقل تحياته الى أخيه حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتمنياته لجلالته بوافر الصحة والسعادة وللشعب العماني المزيد مما يصبو إليه من تطلعات ورقي في ظل قيادة جلالته الحكيمة .
وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات بين السلطنة ومصر في كافة المجالات كما تم التطرق الى جدول أعمال مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري الذي يعقد بمدينة شرم الشيخ .
وفي افتتاح أعمال مؤتمر دعم وتنمية الاقتصادي المصري ألقى معالي الدكتور يحيي بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة رئيس وفد السلطنة المشارك كلمة
نقل خلالها تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتمنيات جلالته لأعمال المؤتمر بالنجاح . وأكد معاليه تضامن السلطنة مع جمهورية مصر العربية بقيادة فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح
السيسي لتحقيق النمو والاستقرار لجمهورية مصر العربية. وأعلن معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة في كلمته تخصيص السلطنة 500 مليون دولار أميركي لدعم الاقتصاد المصري كمساهمة منها وسوف تصرف على مدى خمس سنوات منها 250 مليون دولار سيتم توجيهها للاستثمارات في مصر و250 مليون دولار لدعم السوق المالية.
وكان في استقبال معاليه والوفد المرافق لدى وصوله معالي إبراهيم محلب رئيس الوزراء المصري وسعادة السفير الشيخ خليفة بن علي الحارثي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية. وكان في وداع معاليه والوفد المرافق له لدى مغادرتهم البلاد ، المكرم الشيخ خالد بن سلطان الحوسني نائب رئيس مجلس الدولة، وسعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة، وسعادة القائم بأعمال سفارة جمهورية مصر العربية لدى السلطنة.
ويرافق معالي الدكتور خلال المؤتمر سعادة السفير الشيخ خليفة بن علي الحارثي، سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، وسعادة عبدالسلام بن محمد المرشدي، الرئيس التنفيذي لصندوق الاحتياطي العام للدولة، وسعادة سعيد بن صالح الكيومي، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان.
ويشارك في المؤتمر نحو 40 من رؤساء الدول وممثليهم، و25 منظمة دولية، وممثلو كبرى شركات ومؤسسات المال والأعمال في العالم .
و كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي افتتح أعمال قمة شرم الشيخ الاقتصادية. وقال في كلمته إن استقرار مصر ركيزة لاستقرار المنطقة. وأضاف في كلمته “نعمل على تحسين بيئة الاستثمار وجذب الاستثمارات من خلال تنفيذ حزمة من الإصلاحات التشريعية”، نعمل أيضا على زيادة معدل النمو إلى 6% على الأقل خلال الخمس سنوات المقبلة، وخفض معدل البطالة إلى 10%”.
وأكد السيسي على “تدعيم نظم الحماية الاجتماعية لتخفيف أثر الاصلاحات المالية على القطاعات الأقل دخلا”. وأشار إلى ضرورة “استعادة الاستقرار الاقتصادي للدولة المصرية وتوازنها المالي”.
وأعلن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح التزام بلاده بدفع استثمارات قدرها 4 مليارات دولار في السوق المصرية. كما أكد ولي العهد السعودي الأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود توفير المملكة 4 مليارات دولار في حزمة مساعدات لمصر، منها وديعة بقيمة مليار دولار. وأكد نائب رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم دعم مصر بقيمة 4 مليارات دولار، بينها مليارا دولار وديعة، ومثلهما سيتم استثمارهما في مشروعات لتنشيط الاقتصاد المصري سيُعلن عنها لاحقا.
ومنذ الثلاثاء الماضي بدأت الوفود المشاركة تصل مدينة شرم الشيخ التي تستضيف القمة التي يشارك فيها قادة العالم، حيث كان على رأس الوفد السعودي ولي عهد المملكة العربية السعودية، الأمير مقرن بن عبد العزيز، والتي تعد أكبر داعم لمصر خلال السنوات الماضية، وأعلنت الجمعية المصرية السعودية لرجال الأعمال عن مشاركة نحو 200 شركة سعودية بالمؤتمر.
كما يشارك بالمؤتمر نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، وأمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد، وملك الأردن، الملك عبدالله الثاني، والرئيس الفلسطيني محمود عباس ابو مازن، ورئيس دولة قبرص، بجانب عدد من رؤساء الدول الأفريقية السنغال، الصومال، جزر القمر، جامبيا، توجو، غينيا الاستوائية، مالي، زامبيا.
ويشارك رئيس وزراء لبنان، ورئيس وزراء إثيوبيا، ورئيس وزراء ليبيا، والوزير الأول في الجزائر، ورئيس مجلس النواب العراقي، ورئيس الوزراء الإيطالي، ومن المقرر أن يصل إجمالي المشاركين بالقمة إلى قرابة 1700 شخصية ما بين مسؤول حكومي ورجال أعمال وخبراء اقتصاد. وتعول الحكومة المصرية، على المؤتمر بشدة لاستعادة ثقة المستثمرين لجذب الاستثمارات الأجنبية مباشرة قيمتها 8 مليارات دولار في السنة المالية الحالية التي تنتهي في 30 من يونيو المقبل و10 مليارات دولار في العام المالي القادم، 2015/2016 وذلك لدفع عجلة الاقتصاد التي تضررت بشدة بعد ثورة 25 يناير 2011. وبلغ إجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى مصر خلال العام المالي المنتهي في 30 يونيو الماضي 4.7 مليار دولار، بعد أن سجلت نحو 8 مليارات دولار خلال العام المالي 2008/ 2009 وفقا لتصريحات مسؤولين مصريين.
وتتوقع الحكومة المصرية تحقيق نمو في الناتج المحلي الإجمالي بنحو 4% في السنة المالية الحالية 2014 / 2015 مقارنة بنحو 2.1% في السنة المالية السابقة. وتتنوع المشاريع التي من المقرر أن تطلقها الحكومة المصرية والبالغ عددها وفقاً لتصريحات وزراء الحكومة نحو 50 مشروعاً، ما بين مشروعات في الطاقة والبترول والصناعة والزراعة والنقل والبنية التحتية.
في غضون ذلك ، أقام فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ، حفل عشاء لرؤساء الوفود المشاركة في أعمال المؤتمر الدولي لدعم وتنمية الاقتصادي المصري . وحضر حفل العشاء معالي الدكتور يحيي بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة رئيس وفد السلطنة .

إلى الأعلى