السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / اليوم السلطنة تحتفل باليوم العالمي لحماية المستهلك تحت شعار “حق المستهلك في الغذاء الصحي”

اليوم السلطنة تحتفل باليوم العالمي لحماية المستهلك تحت شعار “حق المستهلك في الغذاء الصحي”

ممثلة بحماية المستهلك
ـ الكعبي: المناسبة محطة دورية لتسليط الضوء على أهمية التضامن والتعاون بين جميع عناصر المجتمع

تحتفل السلطنة ممثلة بالهيئة العامة لحماية المستهلك مع دول العالم اليوم الاحد باليوم العالمي لحماية المستهلك تحت شعار “حق المستهلك في الغذاء الصحي” الذي يمثل فرصة سنوية للاحتفال والتضامن ما بين انشطة المستهلك العالمية بهدف تعزيز الحقوق الاساسية لكل المستهلكين للمطالبة بصيانة واحترام هذه الحقوق ومعارضة استغلال السوق.
وبهذه المناسبة قال سعادة الدكتور سعيد بن خميس الكعبي رئيس الهيئة العامة لحماية المستهلك يتصادف أن يأتي شهر مارس حاملا معه مناسبتين مرتبطتين بمهام واختصاصات الهيئة, الاولى كانت في الاول من مارس وهي الاحتفال بيوم المستهلك الخليجي والذي جاء هذا العام متضامنا مع تطبيق قانوني حماية المستهلك والمنافسة ومنع الاحتكار الجديدين لتعزيز دور الهيئة عالميا واقليميا والثانية الاحتفال باليوم العالمي لحماية المستهلك.
وأضاف: تأتي هذه الاحتفالية السنوية بمثابة مناسبة سنوية ومحطة دورية تهدف الى تسليط الضوء على اهمية التضامن والتعاون بين جميع عناصر المجتمع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية مع المستهلكين, كما أن هذه المناسبة أتت لتسلط الضوء على أن للمستهلك اهمية عالمية كبيرة في الحياة المعاصرة ومدى اهمية التحقيق الكامل لحقوقة والسعي نحو اعطاء المستهلك الاهمية الاولى في مختلف العمليات التجارية والاقتصادية.
وأوضح سعادته بأن الاحتفال يأتي هذا العام تحت شعار”حق المستهلك في الغذاء الصحي”، حيث قرر الاتحاد الدولي للمستهلك وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومنظمات دولية اخرى إطلاق حملة دولية تستمر على مدار العام الحالي تطبيقا لهذا الشعار وتشمل كافة دول العالم تحقيقا فيها لحقوق المستهلك الثمانية.
وأشار سعادته بأن المرحلة القادمة تتطلب أن تتضافر كل الجهود لتحقيق الدعم الشعبي الحقيقي للجهود الحكومية الى توفير المضلة الحمائية للمستهلك من خلال ممارسته لدورة الرقابي ومشاركتة الصادقة في تاصيل ثقافة استهلاكية سليمة تقوم على حقوق ثمانية متكاملة يعيشها المستهلك بوعي كامل لجميع متطلباتة وضامنة للحفاظ على حقوقة وعدم المساس بها.

إلى الأعلى