الجمعة 31 مارس 2017 م - ٢ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / زوارق الاحتلال تستهدف صيادي غزة
زوارق الاحتلال تستهدف صيادي غزة

زوارق الاحتلال تستهدف صيادي غزة

تصدير منتجات القطاع الزراعية لأول مرة منذ 2007

القدس المحتلة:
استهدفت زوارق بحرية الاحتلال الإسرائيلي، امس السبت، الصيادين ومراكبهم في بحر منطقة السودانية شمال غرب مدينة غزة، بوابل من النيران.
وجابت بحرية الاحتلال التي تجوب عرض البحر قبالة شواطئ غزة، فتحت نيران رشاشاتها الثقيلة صوب مراكب الصيادين قبالة بحر منطقة السودانية، وهم على بعد 4 أميال بحرية، ما أدى إلى حدوث أضرار جسيمة في مركب الصيد.
يذكر أن زوارق الاحتلال تتعمد استهداف الصيادين في بحر غزة، وتمنعهم من ممارسة مهنة الصيد، بشكل يومي بإطلاق النار عليهم وملاحقتهم والاستيلاء على مراكبهم.
فيما منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي (33) فلسطينيا من السفر عبر معبر الكرامة الرابط بين الضفة الغربية المحتلة والأردن خلال الأسبوع الماضي، بحجة الأسباب الأمنية.
وزعمت الشرطة في بيان صحفي امس السبت الحركة على المعبر كانت متوسطة.
وأشارت إلى أنها قبضت على (35) مطلوبًا وممنوعًا من السفر، سواء أثناء محاولتهم المغادرة عبر المعبر، أو ترقب وصولهم أثناء دخولهم للأراضي الفلسطينية.
من جهة اخرى تمكن المزارعون في غزة من تصدير فاكهة وخضار للمرة الولى منذ 2007.
وأعلن تحسين السقا مدير عام التسويق في وزارة الزراعة في غزة اعلن في تصريح نقلته وكالة الراي ان “الاحتلال سمح بتصدير شاحنتي خضار محملة بالبندورة والباذنجان الى الاراضي المحتلة عام 48 (للمرة الاولى) منذ 2007″. واشار الى “وعود بزيادة الكميات والأصناف لتصديرها إلى الأراضي المحتلة”.
وكانت اسرائيل تحظر منذ 2007 على اثر فوز حركة حماسفي الانتخابات الفلسطينية استيراد اي منتجات زراعية من القطاع المحاصر.
من جهته، قال مكتب تنسيق اعمال الحكومة في المناطق ان انواعا اخرى من الفاكهة والخضار المنتجة في غزة سيتم طرحها في الاسواق الاسرائيلية في المستقبل بوتيرة الف الى 1500 طن شهريا بسعر حوالي ثلاثة آلاف شاقل (746 دولارا) للطن الواحد.
دمرت الحرب الاسرائيلية على غزة صيف 2014، مناطق واسعة من القطاع وقطاعات كبيرة من الاقتصاد. وما زالت اسرائيل تفرض حظرا صارما على غزة متذرعة باسباب امنية، يعززه اغلاق معبر رفح شبه المستمر على الحدود مع مصر.
وقبل العام 2007، كانت 85 بالمئة من صادرات غزة تباع في الضفة الغربية غير المتصلة جغرافيا بالقطاع.

إلى الأعلى