الجمعة 31 مارس 2017 م - ٢ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / اللجنة الفنية للتعداد التسجيلي الموحد 2020 لدول المجلس تبحث خارطة الطريق وآليات عملها
اللجنة الفنية للتعداد التسجيلي الموحد 2020 لدول المجلس تبحث خارطة الطريق وآليات عملها

اللجنة الفنية للتعداد التسجيلي الموحد 2020 لدول المجلس تبحث خارطة الطريق وآليات عملها

في اجتماعها الثاني بمسقط

استضافت السلطنة أمس الأحد الاجتماع الثاني للجنة الفنية للتعداد التسجيلي 2020 بدول مجلس التعاون الخليجي في فندق سيتي سيزنز مسقط، والذي ينظمه المركز الإحصائي لدول مجلس التعاون الخليجي ويستمر على مدى يومين.
ويأتي الاجتماع ضمن التحضيرات التي يقوم بها المركز لإجراء التعداد السكاني الموحد المبني على السجلات الإدارية المقترح اجراؤه في دول مجلس التعاون عام 2020.
ويناقش الاجتماع متابعة تنفيذ توصيات الاجتماع الأول للجنة كما يناقش آلية عمل اللجنة الفنية للتعداد التسجيلي الموحد 2020، بالإضافة إلى خارطة الطريق لمشروع التعداد الموحد.
واستعرض ممثلو الدول الأعضاء أهم التحضيرات والإجراءات المتخذة في دولهم لتنفيذ التعداد، كما تم عرض أهم مبادئ وتوصيات الأمم المتحدة لدورة تعداد 2020. وتدارس الأعضاء في الاجتماع عدة مقترحات بينها مقترح الشراكة مع الجهات المعنية بالبيانات المسجلة وتوسيع عضوية اللجنة الفنية للتعداد التسجيلي 2020 لتشمل الجهات الرئيسية، ومقترح إعداد وإصدار دليل استرشادي لتنفيذ التعداد الموحد.
وتكمن أهمية الشراكة في إشعار الجهات الرئيسية المنتجة للبيانات بالدور الفعال والضروري لمساهمتهم في جميع مراحل التحضير والإعداد لمشروع التعداد التسجيلي، وإلى تسهيل تدفق وانسياب البيانات المطلوبة وتمكينهم من اتخاذ إجراءات مبكرة في جهاتهم لتوحيد المفاهيم والتصانيف بالتنسيق مع أجهزة الإحصاء والعمل على توفير البيانات بالشكل والتوقيت المناسبين. وتم خلال الاجتماع التحضيري لعقد حلقة عمل حول التعداد التسجيلي، ومراجعة هيكل ومهام فريق العمل بالتعداد، ومراجعة سلة البيانات وتنقيحها.
وتعد اللجنة الفنية للتعداد التسجيلي حجر أساس للعمل المشترك الذي تقوم به أجهزة الإحصاء الخليجية خاصة فيما يتعلق بالمخرجات المبنية على البيانات التي توفرها الجهات الرسمية في كل دولة من دول المجلس.
ويأتي هذ الاجتماع في إطار الجهود الحثيثة التي تقوم بها أجهزة الإحصاء بدول مجلس التعاون والتي تهدف إلى وضع البرامج وتنظيم آليات العمل والتعاون المشترك مع المركز الإحصائي لدول المجلس.

إلى الأعلى