الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: النيابة تحيل شرطيا للمحاكمة في قضية الصباغ و16 في أحداث (الدفاع الجوي)

مصر: النيابة تحيل شرطيا للمحاكمة في قضية الصباغ و16 في أحداث (الدفاع الجوي)

الأمن يقبض على 15 مطلوبا في حملة أمنية بسيناء

القاهرة ـ وكالات: اعلنت النيابة العامة المصرية امس الثلاثاء ان شرطيا مصريا احيل إلى محكمة الجنايات لمحاكمته في مقتل الناشطة اليسارية شيماء الصباغ في يناير خلال تفريق تجمع في الذكرى الرابعة للثورة التي اطاحت في العام 2011 الرئيس حسني مبارك. واثار مقتل شيماء الصباغ (34 عاما)، وخصوصا بعد الصور التي تداولتها وسائل الاعلام، موجة استياء في مصر وايضا في العالم، في حين طلب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي جلب المسؤول ليمثل امام القضاء. واعلن النائب العام المصري ان تحقيق النيابة اظهر ان شيماء الصباغ وهي والدة طفلة في الخامسة من العمر، قتلت اثر اصابتها بطلقة رصاص مطاطي اطلقها عنصر في شرطة مكافحة الشغب خلال تفرقة تجمع نظمه حزب يساري في الـ24 من يناير، عشية الذكرى الرابعة لثورة “25 يناير” التي اطاحت بمبارك. واراد الناشطون وضع الزهور في ميدان التحرير، مركز ثورة “25 يناير”، احياء لذكرى مئات المتظاهرين الذين سقطوا خلالها. ولم يحدد موعد بدء المحاكمة امام محكمة الجنايات. كما أحال النائب العام المصري 16 متهما إلى محكمة الجنايات على خلفية “أحداث استاد الدفاع الجوي” التي أسفرت عن مقتل 22 من مشجعي نادي الزمالك لكرة القدم. وأوضح بيان للنائب العام امس الثلاثاء أن المتهمين من بينهم 12 متهما من جماعة الإخوان المسلمين ورابطة مشجعي نادي الزمالك المسماة “ألتراس الوايت نايتس”. وذكر البيان أن التحقيقات كشفت أن “جماعة الإخوان حرضت مجموعات من ألتراس الزمالك وأمدتهم بالأموال والمواد المفرقعة لافتعال أحداث الدفاع الجوي والقيام بأحداث شغب وعنف أثناء النشاط الرياضي لكرة القدم بهدف نشر الرعب .. والعمل على إفشال المؤتمر الاقتصادي”. وأضاف البيان إن “المتهمين اعترفوا بانتمائهم لجماعة الإخوان وتلقي تمويلات ، والاشتراك في ارتكاب جرائم القصد منها خلق حالة من عدم الاستقرار الأمني في مصر”. كما كشفت التحقيقات أن “المتهمين من مشجعي الزمالك استعملوا القوة والعنف مع قوات الشرطة المكلفة بتأمين الاستاد وألقوا صوبهم الألعاب النارية”. وأضاف البيان :”أسفر نشاطهم الإجرامي عن إصابة بعض ضباط وأفراد الشرطة وحرق إحدى سيارات الشرطة وإتلاف الممتلكات العامة ، ما جعل قوات الشرطة تلقي قنابل الغاز لتفريق المتظاهرين ، وهو ما نتج عنه التدافع بقوة ، ونتج عن ذلك وفاة البعض وإصابة آخرين”. على صعيد أكد مصدر أمني مصري مسؤول لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن حملة أمنية شنتها قوات تابعة للجيش المصري على عدد من القرى الواقعة جنوب مدينتي رفح والشيخ زويد امس الاثنين أسفرت عن القبض على 15 مطلوبا وتدمير 25 عشة ومنزلا و6 سيارات و9 دراجات بخارية. وقال المصدر، الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه، إن قوات الجيش تمكنت من تفجير سيارة مفخخة كانت تقف بالقرب من كمين الجورة مساء امس، بالإضافة إلى نجاة رتل أمني من محاولة تفجير عبوة ناسفة على طريق الشيخ زويد.

إلى الأعلى