الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا تتهم فرنسا وبريطانيا بتوريط أوروبا في العدوان

سوريا تتهم فرنسا وبريطانيا بتوريط أوروبا في العدوان

(التفخيخ) يجمد العمليات بالعراق

دمشق ـ بغداد ـ وكالات:
اتهمت الخارجية السورية فرنسا وبريطانيا بممارسة سياسات تورط الاتحاد الأوروبي في العدوان على سوريا الأمر الذي لا يخدم مصالح أوروبا واستقرارها فيما تواجه العملية العسكرية التي تشنها القوات العراقية منذ أكثر من أسبوعين لاستعادة تكريت جمودا، بعدما عمد مئات من عناصر داعش المتحصنين في مركز محافظة صلاح الدين، الى تفخيخ “كل شيء” فيها.
ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن وزارة الخارجية السورية القول في بيان :”فرنسا وبريطانيا ما زالتا تمارسان سياسات من شأنها توريط الاتحاد الأوروبي في مواصلة العدوان على سوريا والمشاركة في سفك الدم السوري، وآخر مثال كان عندما أعلن الاتحاد الأوروبي عن نيته الاستمرار في فرض عقوبات جديدة على الشعب السوري”.
وكان مجلس الاتحاد الأوروبي قال في بيان له أمس الأول إن الاتحاد الأوروبي سيستمر في سياسة فرض عقوبات إضافية ضد نظام الرئيس بشار الأسد ومن يؤيده.
ولفتت الخارجية إلى أن “هذا النهج القاصر المتمثل بموافقة الاتحاد الأوروبي على مواقف هاتين الدولتين إنما يؤدي إلى جعل الاتحاد الأوروبي مسؤولا عن إطالة الأزمة في سوريا وتنامي الإرهاب واستهداف المواطن السوري في لقمة عيشه بالعقوبات الأحادية التي تتناقض بشكل صارخ مع ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي الإنساني”.
وأضافت :”بعض دول الاتحاد الأوروبي التي رهنت سياسة الاتحاد لجذب الاستثمارات الخليجية وخاصة من السعودية وقطر اللتين تحكمان بشكل يتناقض مع المبادئ الأساسية لحقوق الإنسان يجعل الاتحاد الأوروبي آخر من يحق له إعطاء دروس في المبادئ والقيم”.
إلى ذلك تمكنت القوات العراقية ومسلحون موالون لها من استعادة مناطق محيطة بمدينة تكريت التي يسيطر عليها الارهابيون منذ يونيو، الا ان التقدم داخلها كان أصعب.
وقال أحد المقاتلين الى جانب القوات العراقية “زرعوا (داعش) العبوات في جميع الشوارع والمباني والجسور… (فخخوا) كل شيء”.
أضاف “توقفت قواتنا بسبب هذه الاجراءات الدفاعية”، مشددا على الحاجة إلى “قوات مدربة على حرب المدن”.
ولجأ داعش الى القنص والهجمات الانتحارية والعبوات الناسفة المزروعة في المنازل وعلى جوانب الطرق لمواجهة تقدم القوات التي تفتقد التجهيزات الآلية لتفكيك العبوات، وتعتمد حصرا على العنصر البشري.

إلى الأعلى