الخميس 21 سبتمبر 2017 م - ٣٠ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / انتهاء العمل بمشروع طريق وادي بني عوف بولاية الرستاق المرحلة الرابعة ـ الجزء الأول
انتهاء العمل بمشروع طريق وادي بني عوف بولاية الرستاق المرحلة الرابعة ـ الجزء الأول

انتهاء العمل بمشروع طريق وادي بني عوف بولاية الرستاق المرحلة الرابعة ـ الجزء الأول

الرستاق ـ من منى بنت منصور الخروصية:
انتهى العمل بمشروع طريق وادي بني عوف بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة المرحلة الرابعة ـ الجزء الأول ـ والذي يربط قرية الطيخة بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة ـ بولاية الحمراء بمحافظة الداخلية ، حيث يعتبر هذا المشروع من المشاريع الكبرى على مستوى محافظة جنوب الباطنة كونة يشق طريقة بين منحدرات الجبال قاطعا العديد من الاودية والكثير من العقبات التي كان في السابق يتكبدها المواطن من عناء السفر بين المحافظتين وكذلك كونه يربط بين محافظتين التي يفصل بينهما عدد من الجبال مما يسهل كثيرا في اختصار وتقريب المسافات واختصارا للوقت وذات عائد اقتصادي كبير نظرا لكثرة السياحة في ذلك الوادي الذي يتمتع بالعديد من المقومات السياحية الجميلة.
وعن هذا المشروع عبر عدد من الاهالي القاطنين على جنبات مشروع طريق وادي بني عوف بولاية الرستاق لـ (الوطن): على مفخرتهم بهذا الطريق ويعتبرونه من المنجزات الكبرى التي تحققت في العهد الزاهر بقيادة حضرة صاحب الجلالة ـ حفظه الله ورعاه ـ في البداية حدثنا محمد بن حمد الذهلي من سكان قرية بلد سيت التابعة لوادي بني عوف بولاية الرستاق قائلا: ان هذا المشروع من المشاريع الحيوية والكبرى التي تحققت في العهد الزاهر ، حيث كنا في السابق نشق هذا الطريق ساعات طويلة من المسكن حتى مركز الولاية ـ ولله الحمد ـ تحققت احلام الاهالي والآن نسير يوميا في هذا الطريق والمشروع الجميل في دقائق وعلى عكس السابق.
واضاف: مثل هذه المشاريع التي تخدم المواطنين وكافة القاطنين والوصول الى مسعاهم في اسرع الاوقات ونتمنى ان تكون مثل هذه الطرقات ذات جدوى في استغلال الكثير من المشاريع.
يربط بين محافظتين
كما شاركه الرأي الرشيد عزان بن سيف الذهلي من سكان قرى وادي بني عوف فقال : تكمن أهمية المشروع في خدمة قرى محافظة جنوب الباطنة التي يمر عليها مسار الطريق وليس فقط ولاية الرستاق وعند اكتمال المشروع وانشاء الجزء المتبقي مستقبلا من الطريق بطول حوالي (33) كيلومترا سيكون أحد الطرق الرابطة القوية بين محافظة جنوب الباطنة من خلال ولاية الرستاق مع محافظة الداخلية عبر ولاية الحمراء.
واشار الذهلي نتمنى ان تستغل الطبيعة الخلابة بين جنبات هذا المشروع والذي من شأنه ان يساهم في تنمية وتطوير الجانب السياحي ، وخصوصا ان عدة قرى بوادي بني عوف تتمتع بمقومات سياحية جذابة كقرية بلد سيت الشهيرة التي تقع في مكان مرتفع بين الجبال.
من المشاريع الجميلة
وقال علي بن محمد الذهلي ان مشروع طريق وادي بني عوف من المشاريع الجميلة التي حظيت بها ولاية الرستاق والذي يربط عدة ولايات بمحافظتي جنوب الباطنة ومحافظة الداخلية وأن المشروع بعد اكتماله سوف يساهم في اختصار الكثير من المسافات بين تلك المحافظتين وسوف يساهم كذلك في تقوية الروابط الاجتماعية. ويساهم أيضا في تنشيط الحركة التجارية والسياحية مما سيكون له عائد اقتصادي كبير.
ركيزة اساسية للتنمية
ويقول سيف بن مسعود الهطالي احد سكان قرية هاط التابعة لوادي بني عوف: سعيد بالإنجاز الذي تم في هذا المشروع ونتمنى في المستقبل القريب اكتمال هذه المرحلة حيث تعد الطرق في أي مجتمع من المجتمعات ركيزة أساسية من ركائز التنمية ، كما أن هذا الطريق يقع وسط الوادي حيث كنا نعاني من صعوبة الوصول الى منازلنا والان تسهلت الكثير من الاشياء وباستطاعتنا الوصول إلى منازلنا ومزارعنا بكل سهولة ويسر.
من المشاريع الحيوية
الجدير بالذكر أن مشروع طريق وادي بني عوف من المشاريع الحيوية حيث تبلغ تكلفته الإجمالية 14 مليون ريال عماني وبطول 11 كيلو مترا والذي تشرف عليه وزارة النقل والاتصالات و يبلغ عرض الطريق (7) أمتار بالإضافة إلى أكتاف داخلية وخارجية بعرض (5ر1) متر، كما يتضمن المشروع معابر ايرلندية لتصريف مياه الأودية والشعاب ومواقف على امتداد مسار الطريق.
وقد روعي في تنفيذه المواصفات الحديثة للطرق حيث سيتم تزويده بجميع وسائل السلامة المرورية، كالدهانات واللوائح المرورية وتحديد العواكس الأرضية الجانبية، إضافة إلى الحواجز المعدنية والخرسانية مع عمل حمايات على جانبي الطريق.

إلى الأعلى