السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الفلسطينيون: نتائج الانتخابات الإسرائيلية تثبت صوابية استراتيجيتنا

الفلسطينيون: نتائج الانتخابات الإسرائيلية تثبت صوابية استراتيجيتنا

القدس المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات: قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن التحركات الفلسطينية لمراجعة العلاقات مع إسرائيل ليست رد فعل إنما فعل للحفاظ على المشروع الفلسطيني بإقامة دولة مستقلة.
وأكد عريقات ، في بيان صحفي، أن نتائج الانتخابات الإسرائيلية الأخيرة “أثبتت صوابية ووجاهة الاستراتيجية الفلسطينية بالانضمام للمواثيق والمعاهدات والمؤسسات الدولية بما في ذلك الانضمام للمحكمة الجنائية الدولية، وكذلك تحديد العلاقات مع إسرائيل”.
وجاءت تصريحات عريقات خلال لقائه وفد البرلمان الأوروبي ومع قناصل وممثلي ألمانيا، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا، وإسبانيا، والسويد، والنرويج، والدنمارك، وهولندا كل على حدة.
واعتبر عريقات تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو بأنه سيمنع قيام دولة فلسطينية وأنه سوف يكثف ويستمر في الاستيطان خاصة في القدس المحتلة بأنها “تعبر عن الموقف الحقيقي للحكومة الإسرائيلية المقبلة”.
وقال “إن على المجتمع الدولي وتحديدا دول الاتحاد الأوروبي التي لم تعترف بدولة فلسطين على حدود 1967 والقدس الشرقية عاصمة لها، وكذلك الولايات المتحدة الأميركية أن تعترف بشكل فوري بدولة فلسطين وذلك للحفاظ على خيار الدولتين”.
وطالب عريقات المجتمع الدولي بدعم المسعى الفلسطيني للانضمام للمواثيق والأعراف والمؤسسات الدولية، وعلى رأسها المحكمة الجنائية الدولية.
وقررت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الخميس، الشروع في خطوات عملية لمراجعة العلاقات مع إسرائيل بما فيها التنسيق الأمني.
وقالت اللجنة في بيان عقب اجتماع لها برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله إنها كلفت لجنة من أعضائها وقادة الأجهزة الأمنية والجهات المعنية بوضع خطة مفصلة لتطبيق وقف التنسيق الأمني مع إسرائيل وبحث الملف الاقتصادي بكل جوانبه.
وأضافت أنها قررت اتخاذ التدابير اللازمة لإكمال خطوات الانضمام إلى المحكمة الجنائية الدولية وما يتبعها من إجراءات بشأن التقدم بقضايا الاستيطان والعدوان الإسرائيلي المتكرر ضد الشعب الفلسطيني خاصة في قطاع غزة.
وجاءت قرارات اللجنة التنفيذية استنادا إلى قرارات المجلس المركزي للمنظمة في الخامس من الشهر الجاري وبعد فوز حزب الليكود بزعامة نتنياهو في الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية التي جرت الثلاثاء الماضي.

إلى الأعلى