الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / برعاية سعد المرضوف..الاحتفال بإسدال الستار على فعاليات مهرجان السويق التراثي الأول لمزاينة الإبل
برعاية سعد المرضوف..الاحتفال بإسدال الستار على فعاليات مهرجان السويق التراثي الأول لمزاينة الإبل

برعاية سعد المرضوف..الاحتفال بإسدال الستار على فعاليات مهرجان السويق التراثي الأول لمزاينة الإبل

محمد الصقيعة البادي:
المهرجان يجسد الأصالة والتراث وتمسك الإنسان العماني بموروثه الأصيل

كتب ـ سهيل بن ناصر النهدي:
اسدل الستار أمس على فعاليات مهرجان السويق الاول لمزاينة الابل الذي استمر يومين متتاليين على ارضية ميدان سيح الرحمات بولاية السويق، حيث رعى فعاليات الختام معالي الشيخ سعد بن محمد بن المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية بحضور عدد من المسؤولين والمهتمين وملاك ابل المزاينة. وقد اشتمل المهرجان على اقامة اشواط لكافة الفئات العمرية من سن المفاريد إلى سن الحول حيث شهدت الأشواط منافسة قوية وحضورا كبيرا من مختلف الملاك من كافة محافظات السلطنة.
وقد أقيمت أمس المنافسات على فترتين صباحية ومسائية، حيث خصصت الأشواط الصباحية للأشواط البرونزية، ففي شوط الحول البرونزي حصلت على المركز الأول (بويضا) للشيخ محمد بن حمد المقبالي، فيما حققت المركز الثاني ايضا (بويضا) لمالكها احمد بن خاطر المخمري، وحققت المركز الثالث (غزيله) لمحمد بن حمد بن خميس البادي.
وقال محمد بن خميس الصقيعة البادي احد الداعمين للمزاينات وسباقات الهجن بالسلطنة: المهرجانات الأهلية فرصة كبيرة لدعم التراث والأصالة حيث يقوم الاهالي ورجال الاعمال بالمساهمة في اقامة مهرجانات للمزاينة وايضا السباقات سواء السباقات من مسافة طويلة او سباقات ركض العرضة وكل هذه المهرجانات تعتبر دعما وتشجيعا للتراث وفرصة للمحافظة على الاصالة.
واكد البادي على ان الفترة القادمة ستشهد مزيدا من الدعم لمسابقات المزاينة خصوصا وان هذه الرياضة تشهد اقبالا كبيرا من شريحة واسعة من المجتمع العماني الذي يعشق رياضة الهجن بكافة انواعها.
وبين محمد الصقيعة البادي ان هذا الموروث الاصيل يعتبر تراثا حضاريا يجسد عمق التاريخ العماني والترابط بين هذه الرياضة وتاريخ الانسان العماني الذي حافظ على هذا التراث رغم التطور التكنولوجي، فرغم ان الانسان انخرط في شؤون الحياة وتطورها الا انه ظل متمسكا بتراثه واصالته.
وقال ساعد بن عامر السعيدي المسؤول عن الفحص البيطري والكشف عن المنشطات ان المهرجان الذي اقيم بجهود اهلية ويعتبر الاول بولاية السويق اعد له منذ فترة طويلة حيث استطاعت اللجنة المنظمة ان تكثف من جهودها حتى وصل المهرجان إلى هذا المستوى من التنظيم.
وأوضح السعيدي ان دور لجنة الفحص عن المنشطات هو الكشف على الإبل المشاركة والتأكد من عدم استخدام اي مواد منشطة او محظورة على الإبل ومحظور استخدامها، خصوصا فيما يتعلق بما يهم الابل ، حيث يتم منع اي مطية اذا تم التأكد من اعطائها مواد منشطة وتقدم ساعد بن عامر السعيدي بالشكر والتقدير لكافة الاهالي على تعاونهم مع اللجنة المنظمة وتقدم بالشكر لجميع من ساهم في انجاح المحفل التراثي.
من جانبه اشاد الاعلامي سلطان بن احمد السعيدي بالدور الكبير الذي قام به الاهالي في دعم وتنظيم هذا المهرجان، وقال: المهرجان اتى بدعم وتكاتف الاهالي وقد شهد نجاحا كبيرا على كافة الاصعدة.
وأوضح السعيدي ان التغطية الاعلامية للمهرجان ساهمت في ابرازه واظهاره للمجتمع من خلال النشر وتواجد مختلف وسائل الاعلام.
وفي حتام حديثه توجه سلطان السعيدي بالشكر والتقدير لكافة من ساهم في نجاح المهرجان .

إلى الأعلى