الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / السعودية تبدأ عملية عسكرية بدعم عربي في اليمن .. وهادي يعتزم العودة بعد القمة

السعودية تبدأ عملية عسكرية بدعم عربي في اليمن .. وهادي يعتزم العودة بعد القمة

الرياض ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
بدأت المملكة العربية السعودية مدعومة من دول عربية عملية عسكرية في اليمن أطلقت عليها اسم “عاصفة الحزم” ما أدى إلى إلحاق أضرار كبيرة بالقدرات العسكرية للمسلحين الحوثيين الذين يسيطرون على أجزاء واسعة من اليمن، فيما عبرت السلطنة عن أملها في اتفاق اليمنيين للخروج من الأزمة الطاحنة داعية المواطنين العمانيين إلى مغادرة اليمن وتجنب السفر إلى هناك.
وقد حصلت العملية العسكرية بسرعة على دعم دولي واسع لاسيما من الولايات المتحدة وجامعة الدول العربية التي أكد أمينها العام نبيل العربي من شرم الشيخ حيث تعقد القمة العربية غدا “التأييد التام” للعملية العسكرية التي قال إنها “ضد أهداف محددة لجماعة الحوثيين الانقلابيين”.
وكانت السعودية أكدت أن “أكثر من عشر دول” تشارك في العملية للدفاع عن الرئيس عبدربه منصور هادي في مواجهة تقدم المتمردين الحوثيين.
وأكدت في بيان خليجي مشترك للسعودية والكويت والإمارات وقطر والبحرين أنها قررت أن تلبي نداء الرئيس هادي بالتدخل لحماية الشرعية.
وتهدف هذه العملية بحسب الرياض إلى “الدفاع عن الحكومة الشرعية ومنع حركة الحوثيين من السيطرة على البلاد”.
وذكرت السلطات السعودية أن مصر والمغرب والأردن والسودان وباكستان تطوعت للمشاركة في العملية العسكرية ضد الحوثيين.
إلى ذلك، أكدت مصادر عسكرية أن قوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح المتحالف مع الحوثيين هربت من مواقعها في صنعاء خوفا من تعرضها للقصف الجوي.
وفي الجنوب، أكد مصدر أمني في مطار عدن أن مسلحي اللجان الشعبية الموالية للرئيس اليمني المعترف به دوليا عبدربه منصور هادي استعادت السيطرة على المطار، وذلك بعد انطلاق العملية العسكرية ضد الحوثيين.
من جانبه وصل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إلى العاصمة السعودية الرياض أمس .
وكان في استقباله لدى وصوله مطار قاعدة الرياض الجوية الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع رئيس الديوان الملكي المستشار الخاص لخادم الحرمين الشريفين ورئيس الاستخبارات العامة خالد بن علي الحميدان، بحسب وكالة الأنباء السعودية(واس).
كانت قناة العربية قد ذكرت في وقت سابق أمس عن مصادر لم تكشف عنها أن هادي غادر عدن متوجها إلى مدينة شرم الشيخ المصرية، وذلك بحماية سعودية.
وأضافت القناة أن الرئيس هادي سيعود إلى عدن بعد حضوره القمة العربية في شرم الشيخ لإدارة الدولة، بقوم وحزم”.
وعقد وزراء خارجية الدول العربية بشرم الشيخ اجتماعهم التحضيري على مستوى القمة العربية الـ(26) التي تبدأ أعمالها غدا بمشاركة موسعة من قبل القادة العرب.
ترأس وفد السلطنة في الاجتماع معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية.
وقال معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية إنه ” يجري حاليا التشاور مع أشقائنا في مجلس التعاون الخليجي حول الشأن اليمني وسنستمع خلال القمة إلى قرار مجلس الجامعة العربية في هذا الشأن” .. معربا معاليه عن أمل السلطنة في أن يتفق اليمنيين فيما بينهم لإخراج اليمن من أزمته الطاحنة.
وأكد معاليه في تصريح لوكالة الأنباء العمانية وإذاعة وتلفزيون سلطنة عمان عن استعداد السلطنة للتعامل مع كل اليمنيين على مقياس واحد ودعم أي جهد من قبل الأشقاء في مجلس الجامعة العربية في سبيل استقرار اليمن .. مشيرا إلى أن السلطنة ليس لديها مبادرة في هذا الجانب.
كما أصدرت وزارة الخارجية بياناً أمس فيما يلي نصه:
” نظرا للأوضاع الأمنية السائدة في الجمهورية اليمنية الشقيقة وحرصا على سلامة وأمن مواطني السلطنة.
تود وزارة الخارجية أن تنصح المواطنين العمانيين بما في ذلك الطلبة الدارسون في الكليات والجامعات في اليمن بمغادرة الجمهورية اليمنية وتجنب السفر إليها في الوقت الراهن وذلك حفاظا على سلامتهم وعدم تعرضهم لمكروه لا سمح الله.
ولمزيد من الاستفسار يمكن التواصل مع المختصين في وزارة الخارجية على الرقم 24699576 .

إلى الأعلى