الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / التوبي يرعى ختام مهرجان هيماء السنوي لسباقات الهجن

التوبي يرعى ختام مهرجان هيماء السنوي لسباقات الهجن

عشرة أشواط تنافست عليها أفضل السلالات بميدان هيماء

هيماء ـ من مبارك الحرسوسي :
رعى معالي محمد بن سالم التوبي وزير البيئة والشؤون المناخية ختام مهرجان هيماء السنوي لسباقات الهجن بنسخته الرابع وبحضور سعادة حمودة بن محمد الحرسوسي عضو مجلس الشورى عضو الاتحاد العماني لسباقات الهجن والشيخ العبد بن الشرقي الحرسوسي وعدد من المشايخ والرشداء وجمع غفير من محبي ومتابعي رياضة سباقات الهجن من محافظة الوسطى والمحافظات اﻷخرى هذا واستمر مهرجان هيماء السنوي لسباقات الهجن بنسخته الرابعة لمدة يومين بدأ صباح امس الاول بأشواط تم تخصيصها للولاية والولايات الجنوبية المجاورة كما اشتمل المهرجان على مزاينة للحيران جعدان وأبكار وشوط للتحدي وقد تنافس في السباق العديد من السلالات المعروفة في ميادين السباق من مختلف محافظات السلطنة بعشر أشواط خصص لها سيارات بسن الفطامين من مسافة 1500 متر وجاءت نتائج أشواط الختامي كالتالي الشوط اﻷول مجسم وسيارة ابكار المفتوح من نصيب مزنة لحمد بن حمد بن شطيط الجنيبي وحصد السيارة الثانية والسيف جعدان مفتوح مبلش لحمد بن مسلم الجنيبي وذهبت السيارة الثالثة والسيف جعدان انتاج لشاهين لمالكه بدر بن علي بن ياسر الجحافي فيما حصدت سيارة المركز الرابع جواهر ﻷحمد بن حمود بن ياسر الجحافي وكانت السيارة الخامسة من نصيب فعايل لمحمد بن حمود بن ياسر الجحافي وحصدت السيارة السادسة هذعة لمحمد بن علي بن راشد الزرعي والسيارة السابعة حملت اسم نيوتن لمحمد بن علي بن راشد الزرعي والسيارة الثامنة من نصيب صدعة ﻷحمد بن سلطان الغفيلي وحصل على السيارة اﻷخيرة فئة الجعدان شاهين لمبارك بن خميس الحرسوسي وفي ختام المهرجان قام معالي محمد بن سالم التوبي وزير البيئة والشؤون المناخية بتسليم الجوائز ومفاتيح السيارات والرموز على المراكز الفائزة في أشواط السباق كما قدم سعادة حمودة بن محمد الحرسوسي هدية تذكارية لراع الحفل نيابة عن لجان التنظيم بالمهرجان

أصداء المهرجان
سالم بن أحمد الحرسوسي رئيس لجنة التنظيم بالمهرجان تحدث قائلا : هذا المهرجان يأتي بدعم من شيوخ وأبناء ولاية هيماء والشركات المحلية وهناك متبرعون من خارج المحافظة ومن دولة اﻹمارات العربية لهم جميعا كل الشكر والتقدير ونشكر معالي المهندس راعي الحفل ونتمنى أن يكون الموسم الخامس القادم أكثر تميزا وإبداعا مع إضافة ﻷفكار جديدة لتنشيط فعاليات المهرجان .
صالح بن سعيد الحرسوسي أحد المنظمين والمشاركين بالمهرجان ذكر أن النسخة الرابعة فريدة حيث تزامنت مع عودة جلالة السلطان الميمونة وتم استحداث أمسية وطنية في حب القائد والمشاركات كانت كبيرة سواء في السباق أو المزاينة

إلى الأعلى