السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / الإشادة بمشروع ازدواجية طريق (بركاء- وادي المعاول – نخل)
الإشادة بمشروع ازدواجية طريق (بركاء- وادي المعاول – نخل)

الإشادة بمشروع ازدواجية طريق (بركاء- وادي المعاول – نخل)

الرستاق – من سيف بن مرهون الغافري:
عقد صباح أمس بقاعة الاجتماعات بمكتب محافظ جنوب الباطنة الاجتماع الدوري الثالث للمجلس البلدي بمحافظة جنوب الباطنة وقد ترأس الاجتماع سعادة الشيخ هلال بن سعيد بن حمدان الحجري محافظ جنوب الباطنة رئيس المجلس بحضور كافة أعضاء المجلس .
في بداية الاجتماع عبر أعضاء المجلس البلدي بمحافظة جنوب الباطنة عن بالغ السعادة والشكر والثناء لله عزوجل على سلامة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وعودته إلى أرض الوطن سالما معافى بعد رحلة علاج تكللت بالنجاح ، متمنين أن تتواصل الافراح في هذه الأرض الطيبة أعواما عديدة وأزمنة مديدة وخير دليل على هذا الحب والوفاء من خلال المسيرات الحاشدة في الايام الماضية التي عمت كافة ربوع عمان .
كما ثمن أعضاء المجلس إسناد مناقصة ازدواجية طريق (بركاء – وادي المعاول – نخل)الذي سيساهم في انسيابية الحركة المرورية ، وأشاد أعضاء المجلس كذلك بتجاوب وزارة النقل والاتصالات حول تأهيل الطريق المزدوج(الحزم -العراقي) بالقرب من مكتب والي الرستاق حيث يعاني هذا الطريق من وجود الحفر والتشققات ، وأشاد أعضاء المجلس كذلك ببدء العمل في مشروع إنشاء ميناء الصيد البحري بولاية المصنعة.
بعد ذلك تم استعراض محضر الاجتماع السابق واقراره ، ثم استعراض الردود الواردة لأمانة سر المجلس من قبل دائرة شؤون المجالس البلدية والمتعلقة بتغطية شبكة المياه للمناطق بولاية بركاء ، وتخصيص نسبة من عائد الجمعيات التعاونية المدرسية لمساعدة الطلبة المعسرين ، والردود الواردة بشأن عمل مظلات للصيادين ، ومناقشة مشكلة القطع في الطرقات من قبل الشركات التي تقوم بصيانة شبكات المياه بولايات المحافظة ، ومناقشة سكن عمال الشركة القائمة بأعمال شبكة الصرف الصحي بولاية المصنعة.
كما تم خلال الاجتماع مناقشة محاضر لجان المجلس وهي: محضر لجنة الشؤون العامة الثاني لهذا العام من خلال إعادة انتخاب رئيس ونائب للرئيس اللجنة ، ومناقشة محضر لجنة الشؤون الصحية والاجتماعية والبيئية وفي نهاية الاجتماع تم استعراض ما توصلت اليه اللجنة المؤقتة لدراسة كشف الرسوم التي تحصلها البلدية من خلال تدارس حجم وكلفة الخدمة المقدمة ومدى تناسبها مع الرسوم الحالية والغرامات المحفزة لتجديد التراخيص بالإضافة إلى استعراض الرسوم التي يقرها القانون ولا يتم تحصيلها كضريبة توثيق عقود الإيجار الخاصة بالشقق والمساكن ، وأن الرسوم الحالية رمزية ولا تتناسب مع قيمة وتكلفة الخدمة المقدمة كما انه لا يوجد تناسب بين الرسم وحجم المؤسسة سواء بالمساحة أو رأس المال.

إلى الأعلى